أسباب تشوش الدماغ وما يجب عليك فعله لمنعه

تشوش الدماغ هو حالة عرضية أكثر من كونها طبية ، ولكن هذا لا يعني أنه يجب تجاهلها ، تشوش الدماغ هو خلل معرفي ، والذي يمكن أن يؤدي إلى مشاكل في الذاكرة ، وعدم وضوح ذهني وخلل في القدرة على التركيز .

وكثيرًا ما يجرب كثيرون التشوش الدماغي في يوم سيء ، أو يعتادون عليه لدرجة أنهم يتجاهلونه ، للأسف ، عندما يتم تجاهل تشوش الدماغ ، ينتهي الأمر بوصول عواقبه إلى مكان العمل والمدرسة ، والسبب الذي يجعل الكثيرون يتجاهلونه هو أنهم لا يدركون تمامًا أسبابه وكيفية التعامل معه .

أسباب تشوش العقل وكيفية الوقاية 

الإجهاد

ليس من الغريب أننا سنجد الإجهاد في أعلى القائمة ، حيث أن معظم الناس يدركون مخاطر الإجهاد ، حيث أنه ممكن أن يزيد من ضغط الدم ، ويحفز الاكتئاب ويجعلنا معرضين للعديد من الأمراض لأنه يضعف جهاز المناعة لدينا .

يمكن منع الإجهاد باتباع بعض الخطوات البسيطة ، إذا كنت تشعر بالتوتر ، فعليك تجنب الكافيين والكحول والنيكوتين ، وذلك على الرغم من أنك قد تشعر أن هذه الوسائل قد تساعد في هذه الحالة وهناك خطوتان مهمتان أيضا ، هما الانغماس في المزيد من الأنشطة البدنية والتحدث مع شخص ما حول هذا الموضوع .

وبالإضافة إلى ذلك ، يمكنك  محاولة بعض تقنيات الاسترخاء مثل اليوجا ، والحصول على مزيد من النوم ، وربما اتباع نهج جديد لإدارة الوقت .

النظام الغذائي

يعرف معظم الناس أن النظام الغذائي الصحيح أو الخاطئ يمكن أن يجعلهم يكسبون أو يفقدون الوزن ، ولكن لا يوجد الكثير من الناس يفكرون في التأثير الكبير الذي يمكن أن يحدثه نظام غذائي معين على صحة المرء حتى لو كان يتمتع بصحة جيدة .

من أكثر العيوب الشائعة للأنظمة الغذائية هو نقص فيتامين ب 12 ، حيث أن غالبية أنواع الأطعمة في الأنظمة الغذائية تفتقر لهذا النوع من الفيتامينات ، حيث يمكن أن يؤدي نقص فيتامين ب 12 إلى اضطرابات عقلية وعصبية .

الشيء المخيف هو أن ما يقرب من 40 ٪ من البالغين يفتقرون إلى فيتامين B12 في نظامهم الغذائي ، حيث تم العثور على فيتامين B12 في المنتجات الحيوانية ، وهذا هو السبب في أن متبعي الحميات الغذائية تفتقر أجسامهم لهذا الفيتامين .

وهناك فيتامينات حيوية أخرى يمكن أن تسبب التشوش الدماغي هو فيتامين د ، جنبا إلى جنب مع B12 وفيتامين (د) هو ما يعرف أيضا  بأوميجا 3 ، حيث أن الأحماض الدهنية فيه تدعم وظيفة الدماغ والتركيز .

ثم هناك بالطبع أيضًا الأطعمة غير الصحية مثل السكر والكربوهيدرات المكررة التي ترفع مستويات السكر في الدم ، و عندما تتوقف عن تناول هذه الأطعمة فجأة ، يؤدي ذلك إلى التشوش الدماغي ، لأن دماغك تستخدم الجلوكوز كمصدر رئيسي للوقود ، وعندما تبدأ باللعب مع دماغك ، يتسبب ذلك في حدوث ربكة مؤكده .

في بعض الأحيان يمكن أن يكون نفس النوع من النظام الغذائي مناسبًا للبعض وغير مناسب لآخرين ، فإذا كنت تواجه تشوش في الدماغ ، فمن المستحسن البحث عن طبيبك أو خبير التغذية .

الحساسية

إذا كان لديك حساسية غذائية ، أو ببساطة معدتك حساسة قليلاً لأطعمة معينة ، فإن تناول هذه الأطعمة يمكن أن يؤدي إلى التشوش الدماغي ، حيث عليك  أن تبتعد عن منتجات الألبان والفول السوداني والأسبارتام المعروفة أنها ذات تأثير سيء على الدماغ .

إذا كنت غير متأكد من حساسيتك لنوع معين من الأطعمة ، يمكنك البدء بتناول نوع معين منهم لمدة أسبوع أو اثنين ، إذا زاد التشوش ، فأنت على الأرجح حساس لهذا الطعام ، وعادة ما تختفي الأعراض بعد أسبوع أو أسبوعين بمجرد إزالة الطعام من النظام الغذائي .

قلة النوم

نعلم جميعًا أننا بحاجة إلى النوم لعدد ساعات لا تقل عن ثماني ساعات ،  لكن الأمر مختلف بالنسبة إلى أي شخص يحتاج إلى النوم كثيرًا ، يمكن لعدد قليل من الناس أن يعملوا على أقل من 3-4 ساعات من النوم كل ليلة ، لكن هؤلاء نادرون جدًا و معظم الناس يحتاجون من 8 إلى 9 ساعات من النوم إذا لم تحصل على النوم الذي تحتاجه ، فعندئذ سيتدخل ذلك في عقلك وقد تواجه تشوش في الدماغ  وهناك بعض الحلول لمواجهة مشكلة الأرق وقلة النوم مثل تمارين التنفس 4-7-8 ، وهي تقنية تنظم أنفاسك وتساعدك على النوم أسرع ، وهناك تقنية أخرى معروفة هي تجنب الأضواء الساطعة قبل النوم .

التغيرات الهرمونية

فكلما زادت مستويات البروجسترون والأستروجين ، قد تواجه ضعفًا إدراكيًا قصير المدى وقد تتضرر ذاكرتك .

إذا كنت حاملاً أو مررت بسن اليأس ، فلا داعي للقلق أكثر من اللازم إذا بدأ عقلك فجأة بالتشوش ، ليس عليك إلا التركيز على الحفاظ على نظام غذائي جيد ، والحصول على ما يكفي من النوم .

الدواء

إذا كنت تستخدم بعض الأدوية ، فمن الطبيعي أن تبدأ في تجربة هذه الحالة حيث أن تشوش الدماغ هو أحد الآثار الجانبية الطبيعية للعقاقير ولا يمكن في كثير من الأحيان تحسين التأثير الجانبي عن طريق خفض الجرعة أو التحول إلى دواء آخر أو حتى منعه تماما .

حالة تستدعى التدخل الطبي

غالبًا ما يكون تشوش الدماغ من أعراض بعض الأمراض مثل الالتهابات ، والتغيرات في مستوى الجلوكوز في الدم ، متلازمة التعب المزمن ، الألم العضلي الليفي ، فقر الدم ، الاكتئاب ، السكري ، الصداع النصفي ، قصور الغدة الدرقية ، متلازمة سجوجرن ، مرض الزهايمر ، الذئبة والجفاف .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *