أشهر المحميات الطبيعية في أفريقيا

تعد أفريقيا أكثر مناطق الحياة البرية ثراء في العالم وتضم أغنى تنوع للحيوانات عن أي قارة أخرى ، وذلك بفضل المساحات الطبيعية الهائلة و المناخ المتنوع من شبه القطبي إلى المداري ، وتوجد في إفريقيا بيئات طبيعية متنوعة كالغابات المطيرة الاستوائية ، وسهول السافانا والصحراء القاحلة ، والتي توفر موطن للعديد من حيوانات العالم المذهلة ، بالإضافة إلى المهددة بالانقراض ، ويوجد في أفريقيا أكبر عدد من المحميات الطبيعية يصل إلى 335 محمية وطنية ، والتي تضم أكثر من 1100 نوع من الثدييات ، و 100.000 نوع من الحشرات ، و 2600 نوع من الطيور ، و 3000 نوع من الأسماك ، بالإضافة إلى محميات الغابات ، والمحميات البحرية ، والمحميات الوطنية والمنتزهات الطبيعية.

محمية سيرينجيتي

توجد في تنزانيا وتعد أقدم وأروع ملاذ للحياة البرية في أفريقيا ، وتشتهر بالهجرة السنوية لملايين الحيوانات البرية و مئات الآلاف من الغزلان والحمير الوحشية والحيوانات المفترسة ،  وتتم الهجرة الكبرى فى رحلة دائرية طولها 1000 كم في بيئة فريدة من نوعها من مساحات شاسعة من الأراضي العشبية تتخللها مناطق صخرية وأنهار وغابات ، وتبلغ  مساحة المحمية 12.950 كم مربع.

محمية ماساي مارا

تقع في مقاطعة ناروك في كينيا ، و تشتهر بالأسود والنمور والفهود ، والهجرة السنوية للحمار الوحشي ، وغزال طومسون ، و تضم الحديقة رغم صغرها النسبي 95 نوع من الثدييات والبرمائيات والزواحف وأكثر من 400 نوع من الطيور ، وتعد الأنواع الرئيسية بها (الجاموس ، الفيل ، النمر ، الأسد ، ووحيد القرن) وتكثر في جميع أنحاء الحديقة وكذلك الفهود والضباع والزرافة والظبي والخنازير والبابون والجاموس والحمار الوحشي  والفيلة وأفراس النهر والتماسيح في نهر مارا.

محمية بويندي المنيعة

تقع في جنوب غرب أوغندا ، وتشغل 331 كم مربع من الغابة ، وكما يوحي اسمها لا يمكن الوصول إليها إلا سيرًا على الأقدام ،وتضم أكبر عدد من أنواع الأشجار في شرق أفريقيا ، كما أنها تستضيف مجموعة متنوعة من الحيوانات تشمل عدد من الفراشات وهي واحدة من أغنى التجمعات الثديية في أفريقيا ، وتعتبر موطن لنصف سكان العالم من غوريلات الجبال التي يبلغ عددها 340.

محمية امبوسيلي

وتعد الأكثر شعبية في كينيا ، وتقع في جنوب البلاد على الحدود مع تنزانيا ، وهي تقدم واحدة من أكثر المناظر الكلاسيكية والمذهلة لجبل كليمنجارو الذي يبلغ ارتفاع قمته 5985 متر ، تجذب أمبوسيلي الزوار بسبب قطعانها الضخمة من الفيلة ، كما انها موطن العديد من الحيوانات المفترسة مثل الأسد والفهد والنمر.

محمية كروجر

تعد واحدة من أكبر محميات الصيد في أفريقيا ، وواحدة من أكبر المنتزهات الوطنية في العالم ، وتبلغ مساحتها 19.485 كم مربع ، وقد افتتحت في عام 1926 ، و تحتوي على أنواع من الثدييات الكبيرة أكثر من أي محمية أفريقية أخرى ، وتشمل الحيوانات الرئيسية كالأسود والنمور والفيلة ووحيد القرن والجاموس.

محمية تشوبي

تقع في الشمال الغربي من بوتسوانا ، بالقرب من الحدود إلى زامبيا وزيمبابوي وناميبيا وتشتهر بالعدد المذهل من الأفيال ، ما يقدر ب 50000 فيل ، وربما أعلى تركيز للأفيال في أفريقيا ، وأفضل وقت لزيارة المحمية هو خلال موسم الجفاف من أبريل إلى أكتوبر عندما تتجمع الحيوانات بالقرب من ضفاف النهر مما يسهل رؤيتها.

محمية إتوشا

تقع في شمال غرب ناميبيا ، وتشغل مساحة 22.270 كم مربع ، وتضم مئات الأنواع من الثدييات والطيور والزواحف ، بما في ذلك العديد من الأنواع المهددة بالانقراض مثل وحيد القرن الأسود.

محمية كالاهاري المركزية

تشغل المحمية مساحة 52.800 كم مربع في صحراء كالاهاري في بوتسوانا ، مما يجعلها ثاني أكبر محمية في العالم ، وتتميز بسهولها الواسعة ، وأحواض الملح وأحواض الأنهار القديمة ، و أغلب الأرض مسطحة تتخللها شجيرات وأعشاب ومناطق للأشجار الكبيرة ، يحتوي المنتزه على حيوانات مثل الزرافة ، الضبع البني ، الخنزير ، الفهد ، الكلب البري ، النمر ، الأسد ، الموظ ، والمها .

محمية نيتشيسار

تبلغ مساحتها 514 كم مربع وتقع بين بحيرتين ، يحدها من الشرق تلال أمارو ، وإلى الشمال بحيرة ابايا ، وإلى الجنوب توجد بحيرة تشامو ، ومن الشرق مدينة Arba minch ، وهي مقر منطقة شمال Omo ، وتعتبر موطن هام لمجموعات الطيور خاصة المهاجرة ، كما تضم مجموعة من اللقالق والبجعان وطيور الفلامينجو ونسور السمك.

محمية نجورنجورو

تقع في شمال غرب تنزانيا ، يوجد في مركزها بركان قديم انهار وشكل فوهة بركانية ، و أصبحت جوانب فوهة البركان محمية طبيعية لمجموعة واسعة من الحيوانات ، وتحظى المنطقة أيضا بأهمية كبيرة في تتبع أصل الإنسان حيث تم العثور على بعض بقايا الإنسان البدائي وتشمل آثار أقدام بشرية عمرها 3.5 مليون سنة.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *