أعراض تضخم اللحمية عند الأطفال

إن كل إنسان يمكن أن يصاب بالتهاب في الحلق من وقت لآخر وأحيانا قد تصاب اللوزتين بالعدوى ، ومع ذلك فإن اللوزتين ليست هي الغدة الضعيفة الوحيدة الموجودة في الفم ، فهناك غدة أخرى يمكن أن تصاب بالعدوى وهي الغدد الأنفية التي تقع أعلى الفم خلف الأنف وأعلى سقف الفم ، ويمكن أن يؤدي تضخم أو التهاب اللحمية إلى جعل التنفس صعب مما يؤدي لحدوث التهابات متكررة في الجهاز التنفسي .

ما هي اللحمية

اللحمية هي عبارة عن كتلة من الأنسجة تساعد مع اللوزتين في الحفاظ على صحتك من خلال حبس الجراثيم الضارة التي تمر عبر الأنف أو الفم ، وتنتج اللحمية أيضًا أجسامًا مضادة لمساعدة الجسم على مكافحة الالتهاب ، ولكن على عكس اللوزتين التي يمكن رؤيتها بسهولة عن طريق الفم ، فإن اللحمية لا يمكن رؤيتها .

ويجب على الطبيب استخدام مرآة صغيرة أو أداة خاصة مع ضوء لرؤية اللحمية ، وفي بعض الأحيان يتم التقاط صورة أشعة سينية لرؤيتها بشكل أكثر وضوحًا .

وبينما تلعب اللحمية دورًا هامًا في الحفاظ على صحة الإنسان في مرحلة الطفولة ، ولكنها مع التقدم في العمر تصبح أقل أهمية ، لأن الجسم يصبح قادر على مكافحة العدوى بطرق أخرى ، وعادة ما تصغر اللحمية عندما يصل سن الإنسان 5 أو 6 سنوات ثم تختفي فعليًا في فترة المراهقة .

ما هو التهاب اللحمية ؟

على الرغم من أن اللحمية تساهم في ترشيح الجراثيم من الجسم ، إلا أنها في بعض الأحيان قد تطغى عليها البكتريا وتصاب بالعدوى ، وعندما يحدث ذلك فإنها تصاب بالتهاب وتضخم ، وتسمى هذه الحالة يضخم اللحمية ، وهي حالة أكثر شيوعًا لدى الأطفال ، ومع ذلك قد تصيب البالغين في بعض الأحيان .

أعراض التهاب اللحمية

يمكن أن تختلف أعراض التهاب اللحمية باء على سبب العدوى ، ولكنها غالبًا تشمل :

التهاب الحلق .
انسداد الأنف .
تورم غدد في الرقبة .
ألم الأذن ومشاكل أخرى في الأذن .

وعندما يكون الأنف مسدود فإن التنفس من خلاله يكون صعب وتشمل التهاب اللحمية المتعلق بالأنف ما يلي :

التنفس عن طريق الفم (إبقاء الفم مفتوح دائمًا وخاصة وقت النوم ) .
التحدث بصوت كما لو كان الأنف مقروص .
صعوبة النوم .
الشخير أو توقف النفس أثناء النوم .

كيف يتم علاج تضخم اللحمية

يتم علاج التهاب اللحمية عادة باستخدام المضادات الحيوية ، ومع ذلك إذا كان الطفل يعاني من التهابها المتكرر وأيضًا التهاب الأذن والجيوب الأنفية بشكل مستمر فإن المضادات الحيوية لن تساعد وخاصة إذا كان الطفل يعاني من مشاكل مستمرة في التنفس ، وفي تلك الحالة قد تكون هناك حاجة لاإزالة اللحمية باستخدام الإجراء الجراحي ، وقد يوصي الطبيب أيضًا باستئصال اللوزتين في نفس الوقت لأن التهاب اللوزتين والتهاب اللحمية عادة ما يحدثان معًا .

كيف يتم استئصال اللحمية

يتم إجراء عملية استئصال اللحمية بواسطة طبيب متخصص في الأنف والأذن والحنجرة وتتم العملية تحت التخدير العام ، ويمكن إزالة اللحمية واللوزتين عن طريق الفم ، ويمكن لمعظم المرضى العودة لمنازلهم بعد الجراحة ، ويمكن أن يبقى الطفل تحت الملاحظة لمدة أربع أو خمس ساعات ، كما يمكن للطبيب تقديم تعليمات أكثر تحديدًا وفقًا للحالة الصحية للطفل .

الشفاء بعد جراحة استئصال اللحمية

بعد العملية مباشرة سوف يشعر الطفل بالغثيان ، حتى يختفي تأثير التخدير تمامًا ، وفي الأسبوع التالي للعملية ، قد يعاني الطفل مما يلي :

التهاب الحلق : قد يستمر التهاب الحلق لمدة سبع إلى عشرة أيام بعد العملية ، وقد يكون تناول الطعام غير مريح للطفل .

الحمى : قد يعاني الطفل من ارتفاع درجة الحرارة بعد عدة أيام من الجراحة ، ويوصى في تلك الحالة بالاتصال بالطبيب .

التنفس من الفم : قد يحدث شخير وتنفس من الفم بعد الجراحة بسبب تورم الحلق ، ولكن يجب أن يعود التنفس لطبيعته بعد انخفاض التورم ، وهذا يستغرق عادة بين 10 إلى 14 يوم بعد الجراحة .

الألم : إن الشعور بألم الحلق والأذن طبيعي بعد الجراحة ، وقد يستمر لبضعة أسابيع ، ويمكن للطبيب وصف أدوية لتسكين الألم .

مشاكل في الفم : سوف تظهر قشور سمكية بيضاء في المكان الذي تمت منه إزالة اللوزتين أو اللحمية ، وهذا أمر طبيعي ، وهي تسقط في غضون 10 أيام بعد الجراحة ، وهذه القشور يمكن أن تسبب أيضًا رائحة كريهة في الفم .

نصائح لسرعة تعافي الطفل

قم بإطعام طفلك أطعمة طرية بعد الجراحة ، مثل الجيلي والحساء والمصاصات ، ولا تدع الطفل يتناول أو يشرب منتجات الحليب لمدة 24 ساعد بعد الجراحة ، وبعد ذلك لا بأس من تناول الحليب والحلوى والآيس كريم .

تأكد أن الطفل يشرب الكثير من السوائل لتخفيف جفاف الحلق .

اجعل الطفل يستريح قدر  الإمكان في الأيام القليلة الأولى بعد الجراحة ، ويمكن للطفل العودة للدراسة بمجرد قدرته على تناول طعامه العادي والنوم بشكل طبيعي أثناء الليل ولم يعد يتناول مسكنات الألم .

إذا لاحظت وجود دم أحمر ساطع في فم أو أنف طفلك ، فاتصل بالطبيب على الفور ، أو اصطحب الطفل لمستشفى الطوارئ (يمكن توقع ظهور بقع دم صغيرة في الأنف أو اللعاب بعد الجراحة ) ، وإذا أصبح التنفس لدى الطفل صعب ، فقد يكون علامة غلى التورم المفرط في مكان إجراء الجراحة وينبغي الذهاب للطبيب فورًا .

لا ينبغي أبدًا أن تأخذ الجراحة باستخفاف ، فاستشر الطبيب حول جميع أسئلتك قبل إجراء الجراحة ، وإذا كان لديك شكوك فاستشر طبيب آخر .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *