أيهما أكثر فائدة للصحة : الشاي الأخضر أم الشاي الأسود

الشاي هو المشروب الأكثر شعبية في جميع أنحاء العالم  وكلًا من الشاي الأسود والشاي الأخضر مصنوعان من أوراق نبات يسمى الكاميليا الصينية ، والفرق بينهما أن الشاي الأسود مخمر بينما الشاي الأخضر ليس كذلك ، ولتحويل النبات إلى شاي أسود يتم لف الأوراق ثم تعريضها للهواء لتتم عملية التخمر ، وهذا يؤدي لتحول لون الأوراق إلى البني الداكن ويسمح للنكهة بالظهور والتكثيف .

أما الشاي الأخضر فيتم حجبه عن الهواء والشمس لمنع عملية التخمر وبالتالي فإنه يكون أخف كثيرًا في اللون من الشاي الأسود ، وسوف ندرس في هذا المقال أيهما أكثر فائدة للصحة .

الفوائد المشتركة للشاي الأخضر والأسود

على الرغم من وجود بعض الاختلافات بين الشاي الأخضر والشاي الأسود ، إلا أن هناك بعض الفوائد الصحية المشتركة  ، ومن تلك الفوائد :

يحمي صحة القلب

كل من الشاي الأخضر والأسود غني بمضادات الأكسدة البليفينول وبالتحديد فإنهما يحتويان على المجموعة الفرعية الفلافونويد ، إلا أن الشاي الأخضر يحتوي على كمية أكبر بكثير من مركب EGCG ، بينما الشاي الأسود يحتوي على كمية أكبر من مركب theaflavins ، ومع ذلك فإن كلا المركبين يحميان صحة القلب ، كما وجدت بعض الدراسات أن كلًا من الشاي الأخضر والشاي الأسود تساعد في تقليل نسبة الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية .

تعزيز وظيفة الدماغ

يحتوي كلًا من الشاي الأسود والشاي الأخضر على مادة الكافيين وهو منبه معروف ، لكن الشاي الأخضر يحتوي على حوالي 35 ملج من الكافيين فقط لكل أوقية ، بينما يحتوي الشاي الأسود على 109 ملج لنفس الكمية .

والكافيين معروف بأنه يحفز الجهاز العصبي عن طريق عرقلة الأدينوزين وهو ناقل عصبي مثبط ، كما أن الكافيين يساعد في إطلاق الناقلات العصبية التي تحسن المزاج مثل الدوباين والسيروتونين ، لذلك فإنه يزيد اليقظة ويحسن المزاج ويساعد على زيادة التركيز .

كما يحتوي الشاي الأخضر والشاي الأسود على أحماض أمينية تسمى L-theanine وهذه الأحماض غير موجودة في القهوة ، وهذه الأحماض تؤدي لإطلاق ناقل عصبي يسمى حمض غاما أمينوبتيريك (GABA) والذي يؤدي لحدوث نوع من الاسترخاء .

فوائد الشاي الأخضر

يحتوي الشاي الأخضر على بوليفينولات أخرى مثل الكاتيكين وحمض الغال إلا أنها تعتبر مصدر قوي ل EGCG وهو المسئول عن الفوائد الصحية للشاي الأخضر ، ومنها :

منع انتشار السرطان

لقد وجدت الدراسات أن مادة EGCG الموجودة في الشاي الأخضر يمكن أن تمنع تكاثر الخلايا السرطانية وتسبب موتها .

مرض الزهايمر

يساعد EGCG على الحد من الآثار الضارة للوحات الأميلويد التي تتراكم لدى مرضى الزهايمر .

مضاد للإرهاق

وجدت بعض الأبحاث أن شرب الشاي الأخضر الذي يحتوي على EGCG بدلًا من الماء تساعد الإنسان على بذل جهد أكبر قبل الشعور بالإرهاق .

حماية الكبد

أثبتت الأبحاث أن EGCG يقلل من حدوث مشكلة الكبد الدهني لدى الأشخاص الذين يتناولون نظام غذائي غني بالدهون .

مضاد بكتيري

إن مضادات الأكسدة تعمل على إتلاف جدران الخلايا البكتيرية وهي يمكن أن تقلل أيضًا من انتقال بعض الفيروسات .

التهدئة

إن الشاي الأخضر له تأثير على بعض المستقبلات الموجودة في العقل مما يسبب تأثير مهديء بالنسبة للجسم كله .

فوائد الشاي الأسود

يحتوي الشاي الأسود على مجموعة من البوليفينول المفيدة تسمى ثيفلافينات ، والتي تتشكل أثناء عملية التخمر ، والتي تتميز بالعديد من الفوائد الصحية والتي ترتبط جميعها بقدرتها كأحد مضادات الأكسدة ، ومن تلك الفوائد أنها تحمي الخلايا الدهنية من التلف الذي سببه الجذور الحرة .

كما أنها مسئولة عن حماية الأوعية الدموية والقلب ، وتحد من الالتهابات ، كما أنها تقلل من مستويات الكوليسترول والسكر في الدم .

أيهما مفيد أكثر للصحة

في الواقع إن كلا النوعين لهما فوائد صحية متماثلة ، وفي حين أن البوليفينول الموجود بهما له تركيب مختلف ، إلا أن كلا النوعين له تأثير مفيد على وظائف الأوعية الدموية .

وعلى الرغم من أن كلا النوعين يحتوي على الكافيين ، إلا أن كمية الكافيين في الشاي الأسود أكبر من الشاي الأخضر ، مما يجعل الشاي الأخضر أكثر فائدة للأشخاص الذين يعانون من هذا المنشط ، كما أن الشاي الأخضر يحتوي على حمض أميني مهدئ يمكن أن يوازن آثار الكافيين .

ولكن ضع في اعتبارك أن كلا النوعين يقلل من قدرة الجسم على امتصاص المعادن ، لذلك من الأفضل تناول الشاي بين الوجبات وليس معها .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *