اضرار الانتصاب وعدم القذف

هناك مجموعة من المشاكل الجنسية التي يمكن أن يصيب أحدهما بعض الرجال في مرحلة ما من حياتهم ، وهذه المشاكل تنحصر عادة في أربعة مشاكل ، وهذه المشاكل الأربعة هي :

سرعة القذف (القذف المبكر ) .
تأخر القذف .
القذف العكسي .
فشل القذف .

أكثرالمشاكل الجنسية شيوعًا

القذف المبكر

القذف المبكر هو مشكلة تحدث عندما يخرج الرجل السائل المنوي في وقت أقرب مما يرغب فيه هو وشريكه في جميع اللقاءات تقريبًا ، وهذا الوقت يكون عادة حوالي دقيقة واحدة من الاختراق المهبلي ، ويمكن أن يحدث القذف المبكر بمجرد التفكير في أي محفز جنسي وأحيانًا قبل حدوث أي تحفيز مباشر للقضيب ، ومن الجدير بالذكر أن تلك المشكلة في كثير من الأوقات تكون مصدر إزعاج وإحباط لكلا الشريكين وقد تؤدي لتجنب العلاقة الحميمة تمامًا .

وتعد مشكلة القذف المبكر من أكثر المشاكل الجنسية شيوعًا ، وهي يمكن أن تصيب الرجل في أي عمر وتحت أي ظرف ، ولكنها أكثر شيوعًا في الرجال الأصغر سنًا وخاصة في المراهقين وفي الشباب في مرحلة العشرينيات من العمر ، وغالبًا ما يكون سببها هو حداثة التجربة الجنسية أكثر منه عمر الرجل ، بالرغم من أن معظم الرجال قد يختبرون تلك المشكلة في مرحلة ما من حياتهم .

تأخر القذف

تأخر القذف ليس من بين المشاكل الجنسية الشائعة ، وهو يحدث عندما يجد الرجل صعوبة بالغة في القذف على الرغم من أنه يتلقى تحفيزًا كافيًا لحدوث ذلك وهو يرغب في ذلك .

وقد يكون تأخر القذف ناجم عن مشاكل جسدية أو مشاكل نفسية أو الاثنين معًا ، وتشمل الأسباب الجسدية لتلك المشكلة هو مرض السكري الحاد أو تناول أدوية لعلاج بعض المشاكل العصبية ، مثل المشاكل الناتجة عن إصابة الحبل الشوكي أو جراحة الحوض أو التصلب المتعدد .

وإذا لم يكن الرجل يعاني من أي مشاكل جسدية فمن المرجح أن يكون سبب تلك الحالة هو مشكلة نفسية ، ومن الممكن أن يكون بعض الرجال قد عودوا أنفسهم على الاستجابة بطريقة معينة ولا يمكن أن يحدث القذف إلا في تلك الحالة فقط ، على سبيل المثال قد يحدث القذف مع العادة السرية ففط وليس الجماع لأن بعض الرجال قد اعتادوا على التحفيز اليدوي ويجدون صعوبة في التكيف مع التحفيز بطريقة مختلفة .

ويشمل علاج تأخر القذف في الوقت الحالي العلاج الجنسي ولا توجد أدوية معتمدة لعلاج تلك المشكلة .

أسباب عدم حدوث قذف بعد الانتصاب

القذف العكسي

القذف العكسي قد يكون هو أحد حدوث القذف بالرغم من الانتصاب وممارسة العلاقة ولكن لا يخرج سائل نوي بعد تحقق النشوة ، وقد يلاحظ الرجل بعد ذلك أن لون أول بول بعد الجماع غائمًا وهذا يحدث بسبب مرور السائل المنوي للخلف فيعود للمثانة .

الأسباب : إن السبب الأكثر شيوعًا لحدوث مثل تلك المشكلة هو جراحة البروستاتا أو عنق المثانة ، فكثير من الرجال الذين خضعوا لجراحة البروستاتا قد واجهوا تلك المشكلة ، والأسباب الأخرى لتلك المشكلة هي الأمراض العصبية الناتجة عن الإصابة بمرض السكري أو التصلب المتعدد أو إصابة النخاع الشوكي أو استخدام بعض الأدوية وخاصة الأدوية التي تستخدم للتحكم في ضغط الدم .

العلاج : يمكن النظر في علاج تلك المشكلة فقط ، إذا كانت تسبب مشكلة في الخصوبة والقدرة الإنجابية ، وعادة ما يلجأ الأطباء للعلاج الجنسي لعلاج هذه المشكلة .

الاختلاج (فشل القذف)

الاختلاج هو حالة يشعر فيها الرجل بإحساس القذف ولكنه لا يقذف على الإطلاق ، وتلك الحالة ليست شائعة .

أسباب فشل القذف : قد يكون السبب الرئيسي لتلك الحالة هو وجود ضرر عصبي ناتج عن إجراء جراحة في العقدة الليمفاوية الرئيسية أو إصابة الحبل الشوكي أو الإصابة بمرض السكري .

العلاج : قد لا يحتاج المريض لعلاج تلك الحالة ، إلا إذا كانت تسبب مشكلة في الخصوبة أو كانت الحالة مزعجة وفي تلك الحالة قد يلجأ الأطباء للعلاج الجنسي .

اضرار الانتصاب بدون قذف

إذا حدث انتصاب لفترة طويلة دون قذف بشكل متعمد فقد يسبب ذلك ألم في الخصيتين لدى الرجال ، ومع التكرار قد يسبب التهاب البروستاتا .

إما إذا كان عدم القذف ناتج عن مكلة القذف العكسي أو الاختلاج ، فإن تلك الحالة عادة لا تسبب ضرر إلا في حالة أراد الرجل الإنجاب فقد تسبب مشاكل خطوبة ، ولذلك أن يلجأ الرجل للعلاج في تلك الحالة .

ما هو العلاج الجنسي

هذا العلاج يعمل فيه كلا الزوجين مع شخص متخصص ويساعدهم في علاج مشاكل العلاقة الحميمة ، وتحسين العلاقة الحميمة وزيادة الثقة الجنسية ، وتحسين التواصل داخل العلاقة .

المراجع:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *