الأتوبيس ذو الطابقين علامة تميز لندن

بالتأكيد إذا كنت زرت لندن أو حتى شاهدت صورًا أو أفلام لها ، فربما لفت انتباهك وجود حافلة نقل ركاب حمراء (أتوبيس ) ذات طابقين يجوب شوارعها ، فهل تساءلت يومًا من أين نشأت فكرة الطابقين ؟ اكتشف الآن التاريخ الرائع لأسطول حافلات لندن الشهير !

محتويات

بداية ظهور تلك الحافلات

ظهرت حافلات روتماستر التي تألقت باللون الأحمر الفاتح في شوارع لندن لأول مرة في منتصف خمسينيات القرن العشرين ، وبسرعة أصبح يمثل جزء من هوية لندن تمامًا مثل برج لندن ، فقد تم صنعه عام 1956 ليحل محل الأتوبيس الكهربائي (تروللي باص) .

تم عمل التصميم الأول لروتماستر بواسطة دوجلاس سكوت والذي كان عمله يركز بشكل أساسي على الطبقة المتوسطة-العليا في المجتمع ، وفي حين أن الحافلة تم تصميمها للعامة إلا أن سكوت وضع حساسيته الفريدة في تصميم الحافلة .

فقد كانت الحافلة من الداخل أكثر فخامة من سيارات العائلة المتوسطة في ذلك العصر ، مع طاقة توجيهية مميزة ومقاعد مبنة بشكل صحيح ونظام تهوية لائق ، مما جعل ركوب الحافلات العامة في لندن متعة عامة ، حيث تمت مكافاة الراكبين بالاستمتاع بمناظر لا مثيل لها من سطح الحافلة العلوي ، سواء كانت الحافلات تمر في ميدان ترافالغار على الطريق 9 أو تأخذ الطريق الذي يعود للقرن الخامس عشر ذو المناظر الخلابة لكاتدرائية سانت بول ، فإن ركوب الحافلة فرصة للاستمتاع بالطرق التراثية في لندن ، ولكن حافلات روتماستر تم إخراجها من الخدمة عام 2005 أي بعد نصف قرن من ظهورها لأول مرة عام 1956 .

فعلى الرغم من شعبية حافلات روتماستر الكلاسيكية ، إلا أنه في عام 2011 تم الإعلان عن طرح تصميم جديد لأتوبيسات لندن قام بعمله المصمم توماس هيذرويك والذي اشتهر أيضًا بتصميم الشعلة الأوليمبية لألمبياد لندن عام 2012 ، وكانت حافلة هيذرويك هي أول حافلة جديدة في لندن بعد مرور 50 عامًا على ظهور الأتوبيس ذو الدورين .

وكان هيذرويك يهدف إلى منح ركوب الحافلة نوع من العظمة والكرامة ، وأيضًا تكريم سكوت صاحب التصميم الأول الذي كان يتضمن منصة للقفز داخل وخارج الحافلة ، وقد تضمن التصميم الجديد نوافذ لامعة وموكيت في الأرضية ، وتنجيد مخملي للمقاعد باللونين الأحمر والذهبي .

لندن لم تكن الأولى

ولكن الحافلة ذات الدورين لم يكن اختراعًا خاص بلندن ، ولكن الفكرة تم سرقتها أساسًا من باريس ، فقد كان هناك مغامر يعيش في باريس في القرن التاسع عشر قام بصنع مركبة ذات طابقين تجرها الخيول ، وتم نقل الفكرة إلى لندن بواسطة كوتشبيلدر جورج شيلبير

تم إنشاء أول طريق للحافلات في لندن بين بدينجتون وبانك عام 1829 ، وقد أصبح السفر بالحافلات العامة أمر شائع بعد ذلك وقد اعتبره البعض مناسبة اجتماعية للتعرف على الآخرين وتبادل الأحاديث .

وسرعان ما ظهر الأتوبيس وأصبح وسيلة النقل الرئيسية بين سكان لندن في عشرينيات القرن الماضي ، ومع وجود نقص في الحافلات انطلقت منافسة شرسة بين الشركات مما جعل أكبر شركة لإنتاج الحافلات في لندن ” Omnibus” تقوم بطلاء حافلاتها باللون الأحمر لتمييزها عن باقي الحافلات .

وبعد مرور قرن من الزمان مازالت لندن تعتمد بشكل كبير على الحافلات الحمراء ، ومازال سكان لندن يفضلون التنقل بالحافلة عبر المدينة بدلًا من ركوب قطار الأنفاق ، فالجلوس على السطح العلوي للحافلة يعتبر وسيلة رائعة لمشاهدة معالم لندن .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *