الفرق بين القائد والمدير

ما هو الفرق بين القائد والمدير ؟ هذا هو السؤال الذي يتم طرحه بانتظام بين العديد من المنظمات ، وقد تمت الإجابة عليه بعدة طرق مختلفة ، ونحن جميعًا نعتقد بأننا نمتلك صفات قيادية طبيعية ، ولكن القيادة ليست صفة طبيعية فقط ، ولكنها تحتاج للعمل لتطوير مهاراتك مع مرور الوقت .

الفرق بين القائد والمدير

والفرق الرئيسي بين القائد والمدير هو أن المدير هو شخص نعمل لصالحه أما القائد فهو شخص نتبعه ، والكثير من هذا الفرق يأتي من ثلاثة مناطق وهي الدافع والرؤية والتواصل ، ففي أي تنظيم أو مجموعة هناك أفراد يبدأ الآخرون في الانجذاب نحوهم ، وهؤلاء الأشخاص يكون لديهم عادة دافع كبير ورؤية واضحة ويكونوا جيدين جدًا في التواصل مع الآخرين .

وهناك مقولة شائعة للتفريق بين القائد والمدير ، وهذه المقولة هي ” إن المدراء لديهم مرؤسون ، أما القادة فلديهم اتباع ” .

ويتفق الخبراء على أن القادة لديهم صفات لامعة ومميزة وليس لديهم رؤية فقط ، وهو يسعون جاهدين لتحقيق رؤيتهم ، وحث الآخرين على تنفيذ رؤيتهم .

وعادة ما يكون للقادة شخصيات جذابة ، وهم إيجابيون بشكل دائم ويركزون على أن من حولهم يفهمون رؤيتهم ويتقبلونها ، أما المدير فهم يضعون رؤيتهم ويخبرون الآخرين إما أن يوافقوا على هذه الرؤية أو يخرجوا من المجموعة .

والمدير الجيد هو من يتمتع أيضًا بمهارات قيادية ، وهذا لا يعني أن جميع القادة لديهم مناصب إدارية ، فربما يكون أحد أعضاء فريق العمل يتبعه الجميع بما فيهم مدير الفريق المباشر نفسه ، وكل شخص يمكنه أن يكون قائد ومدير في نفس الوقت أو أحدهما .

عندما تكون في وضع القيادة فأنت تعمل على تحقيق الغايات والأهداف قصيرة الأجل ، ولكن عندما تكون في وضع القيادة ، فأنت تتخيل رؤية للمستقبل وتضع الأساس للتأثير على الآخرين وحثهم على الانضمام إليك والتوجه نحو المستقبل .

وعادة ما يشرف المديرون على الموظفين أثناء عمليات العمل اليومية ، أما القادة فيخلقون التغيير داخل المنظمات ويلهمون الآخرين نحو النجاح .

5 طرق لتكون قائد ولست مدير

هناك 5 طرق اقترحها جينيفر هيل لتجعل الشخص قائد وليس مجرد مدير وهي :

استمع أكثر مما تتحدث .

الإجماع على الرأي في العمل أمر جيد ، ولكن التوجيه والحسم يخلقان فعل .

يمكن لأي شخص أن يحدد المشكلة ، ولكن القائد يجب أن يكون جزء من الحل .

اعتذر علانية ، وابتهج بشكل شخصي .

ابعث رسائل قوية .

أشياء يفعلها القائد العظيم

هناك 7 أمور يقوم بها القائد العظيم دائمًا ، وهي :

القائد العظيم يربط العمل اليومي بأهداف جيدة ، أما المدير فيركز على الأهداف ذات المدى القصير .

القائد يفكر في الناس كأشخاص ، أما المدير فقط فيعتم بالعناوين والمخططات التنظيمية فقط .

إن القائد يسعى لكسب الاحترام أما المدير فيريد أن يكون محبوبًا .

يشعر القائد الحقيقي بسعادة غامرة عندما يحقق أعضاء فريقه النجاح أما المدير فيهددهم فقط .

يهتم القائد بالأمانة والشفافية أما المدير فقط ، أما المدير فيعطيهم المعلومات كما لو أنها تكلفه من أمواله الشخصية .

إن القائد يفهم أنه إذا فشل الفريق فهو مسئول عن ذلك ، أما المدير فيلوم الفريق فقط .

يهتم القائد العظيم بالنتائج بشكل رئيسي أما المدير فيهتم أكثر بالعملية .

وبالطبع يسعى كل مدير لأن يصبح قائد ناجح .

الفرق بين القائد والمدير في نقاط

يمكن تحديد الفرق بين القائد والمدير في النقاط المحددة التالية :

يؤثر القائد لى مرؤوسيه لتحقيق هدف محدد ، في حين أن المدير هو الذي يدير المؤسسة بأكملها .

يمتلك القائد الاستبصار الجيد ، بينما يمتلك المدير الذكاء .

يقوم القائد برسم الاتجاهات بينما يقوم المدير بالتخطيط للتفاصيل .

يتخذ المدير القرار بينما يقوم يسهل القائد تنفيذه .

المدير لديه موظفين ، بينما القائد لديه اتباع .

يتجنب المدير الصراعات بينما يعتمد القائد عليها كأساس لعمله .

يستخدم المدير أسلوب المعاملات اليومية لإنجاز العامل ، بينما يستخدم القائد أسلوب التغيير لإنجازه .

يشجع القائد التغيير بينما المدير يستجيب فقط للتغيير .

يقوم القائد بالاصطفاف مع الأشخاص ، بينما المدير ينظمهم فقط .

يسعى القائد على الأشخاص بينما يركز المدير على العمليات والإجراءات .

يهدف القائد لتنمية وتطوير زملائه ، بينما يهدف المدير لتحقيق النتائج النهائية بصرف النظر عن أي اعتبارات أخرى .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *