الفوائد الصحية لبذور التفاح ، وهل هي سامة

التفاح هو أحد الفواكه الأكثر شيوعًا في العالم ، وهو من الوجبات الخفيفة اللذيذة والمغذية في نفس الوقت ، وبالطبع فإن معظم الناس يرمون بذور التفاح ، لكن البعض الآخ يعتقد أن لها فوائد للصحة ، وفي الواقع فإن بذور التفاح تحتوي على فيتامين يسمى ب17  وهو من المواد المثيرة للجدل حيث يعتقد أن له فوائد صحية كبيرة ، بينما يرى البعض أنه خطير على الصحة .

محتويات

حقائق عن التفاح

يعتبر التفاح هو أكثر الفواكه التي تزرع في جميع أنحاء العالم ، لكن أغلب الإمدادات العالمية من التفاح تزرع في الصين ، وهناك آلاف من الأنواع المختلفة من التفاح التي تتباين في الحجم واللون والنكهة والملمس والتسامح مع الآفات الزراعية ، وفي حين أن التفاح لا يحتوي على كمية كبيرة من فيتامين سي والألياف الغذائية الموجودة في الكثير من الفواكه الأخرى ، إلا أنه يحتوي على مواد كيميائية نباتية ومضادات الأكسدة التي تجعله من المواد الهامة في أي نظام غذائي وذلك وفقًا لمجلة “الكيمياء الزراعية والغذائية ” .

بذور التفاح

على الرغم من أن بذور التفاح مغذية للغاية ، إلا أننا لا يجب أن نتناولها في صورتها الخام ، لأنها تحتوي أيضًا على مركبات السيانيد ، لكن يمكنك شراء مستخلص بذور التفاح وذلك لأنها مصدر جيد للبوتاسيوم والمغنسيوم والبروتين ، وهناك بعض الادعاءات بأنها تعالج السرطان وفرط نشاط الغدة الدرقية وحتى قمل الرأس .

فيتامين ب17

على الرغم من أن التفاح صحي للغاية إلا أنه يحتوي على نسبة عالية من مركب أميغدالين والذي يطلق عليه أيضًا اسم ب17 ، وهو جزيء يحتوي على السيانيد والذي يحتمل أن يكون سامًا ،وتشمل الآثار الجانبية للسيانيد الصداع والتعب والغثيان والخمول ، ومع ذلك فهناك اعتقاد قديم بأن الأميغدالين له خصائص مضادة للسرطان ، لكن الدراسات الحديثة شككت في تلك الادعاءات ، حيث نشرت مجلة “نيوإنجلند الطبية” تجربة سريرية تبين أنه سام وغير فعال في علاج السرطان .

تجنب السمية

على الرغم من أن بذور التفاح قد تكون سامة ، إلا أن التسمم الناتج في فيتامين ب17 نادر نسبيًا ، كما يجب أن تستهلك كمية كبيرة جدًا من بذور التفاح حتى تظهر أعراض السمية ، لذلك فإن تناول كمية قليلة من بذور التفاح لا يشكل أي خطر على الصحة .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *