انواع الاعاصير في العالم

تأتي الأعاصير في العالم من نوعين أساسيين من العواصف الرعدية وهما السحابة الخارقة supercell و أعاصير عواصف غير فائقة السرعة non-supercell ، وتعتبر أعاصير السحابة الخارقة والتي تأتي من عاصفة رعدية فائقة السرعة هي النوع الأكثر شيوعًا والأكثر خطورة أيضًا .

ويعد عمود الهواء الملتف هو المفتاح لتطوير السحابة الخارقة والتي تتحول في النهاية إلى إعصار ، وهناك العديد من الاعتقادات حول كيفية بدء هذا الدوران الذي يحدث للهواء ، وتتمثل أحد الاعتقادات حول كيف يبدأ عمود الهواء في الدوران في الرياح ، فالأعاصير تتكون عندما تهب الرياح في مستويين مختلفيين فوق سطح الأرض وبسرعات مختلفة اختلاف كبير أو في اتجاهين مختلفين .

أعاصير السحابة الخارقة

وتعتبر أعاصير السحابة الخارقة هي النوع الأكثر شيوعًا وأيضًا الأكثر خطورة بين أنواع الأعاصير ، ومثال على العواصف الرعدية التي تتحول في النهاية إلى إعصار هو عندما تهب الرياح على مستوى سطح الأرض من الجنوب الغربي بسرعة 5 ميل في الساعة ولكنها قد تتباطأ بفعل الاحتكاك مع سطح الأرض ، وفي نفس المنطقة ولكن على ارتفاع 5000 قدم فوق سطح الأرض ومن اتجاه الجنوب الشرقي بسرعة 25 ميل في الساعة ، فيبدأ أنبوب غير مرئي من الهواء في الدوران أفقيًا ، ولكن ارتفاع الهواء داخل العاصفة الرعدية يسبب تغير اتجاه دوران الرياح من الاتجاه الأفقي إلى الاتجاه الرأسي ، وهنا تتسع مساحة الدوران إلى جزء أكبر من العاصفة .

وبمجرد أن تدور العاصفة فإن الهواء الرطب الدافيء الذي يتدفق على مستوى سطح الأرض يبدأ في تغذيتها ، ويبدأ الإعصار في التكون

ولكن لا يزال العلماء لديهم العديد من التساؤلات حول طريقة الأعاصير ، حيث أن 20 % فقط تقريبًا من جميع العواصف الرعدية الفائقة (السحابة الخارقة ) تتحول إلى أعاصير ، ولكن العلماء مازالوا لا يعرفون السبب الدقيق الذي يجعل بعض تلك العواصف تتحول إلى أعاصير وبعضها لا وأيضًا ما هي الأسباب التي تجعل الرياح تتحرك في اتجاهين مختلفين في نفس المنطقة ، وما هي مصادر دوران الأعاصير الأخرى ؟ وما هو دور التيارات الهوائية السفلية وتوزيع الحرارة والرطوبة في تكاثر ونمو الإعصار ؟ .

أعاصير العواصف غير فائقة السرعة  

أعاصير العواصف غير فائقة السرعة هي دورانات للهواء لا تتكون نتيجة دوران منظم للعواصف ، فهي تتكون من دوران عمودي لجزء من الهواء بالقرب من سطح الأرض يحدث بسبب قطع عمود الرياح بجزء من الهواء البارد أو الساخن أو الجاف .

فيبدأ في الدوران ويغذيه الهواء ويتشكل الإعصار ، وتتعرض منطقة شرق كلورادو لأعاصير غير فائقة عندما يندفع الهواء البارد قبالة جبال روكي ويتصادم مع الهواء الجاف الساخن الموجود في السهول ، ونظرًا لأن هذا النوع من الأعاصير يحدث في مناطق غير مأهولة بالسكان ، فإن العلماء ليسوا متأكدين من قوتها ولكنهم يعتقدون أنها قليلة السرعة .

وأحد تلك الأعاصير غير الفائقة هو إعصار جوستنادو وهو عبارة عن عاصفة من الغبار أو الحطام تتحرك بالقرب من الأرض بدون وجود أنبوب مكثف والذي يتشكل على طول مقدمة العاصفة ، وأخر إعصار غير فائق تكون هو إعصار landpout وهو إعصار ضيق يشبه دورانه الحبل وهو يتشكل بينما تكون العاصفة الرعدية في طور النمو وهو لا يكون دوار كبير ولكن الحركة الدائرية تكون فقط بالقرب من سطح الأرض .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *