تاريخ اختراع الماوس (فأرة الكمبيوتر)

كان دوجلاس إنجيلبارت العالم التكنولوجي والمخترع هو صاحب الثورة التي حدثت في مجال استخدام الحواسيب ، فقد استطاع باختراعه أن يحول الكمبيوتر من جهاز لا يستطيع استخدامه سوى عالم مدرب إلى أداة سهلة يستطيع أي شخص تقريبًا أن يستخدمها ، فقد استطاع إنجيلبارت اختراع أو المساهمة في العديد من الأجهزة التفاعلية السهلة مثل فأرة الكمبيوتر ونظام التشغيل ويندوز ، ونظام الفيديو كونفرس (عقد المؤتمرات عن بُعد باستخدام الفيديو والكمبيوتر) والبريد الإليكتروني .

جعل الحوسبة أقل تعقيدًا

كان أشهر اختراعات إنجيلبارت هو فأرة الكمبيوتر ، وقد تخيل إنجيلبارت فكرة الماوس أثناء حضوره لمؤتمر لرسوميات الكمبيوتر ، فبدأ يفكر في طريقة سهلة للحوسبة التفاعلية ، ففي الأيام الأولى لاختراع الحاسب كان على المستخدمون كتابة رموز وأمر لجعل الأمور تحدث على الشاشة .

وقد رأى إنجيلبارت أن أسهل طريقة لحل تلك المشكلة هي ربط مؤشر الكمبيوتر بجهاز له عجلتين-عجلة أفقية وعجلة رأسية- ويتم وضع هذا الجهاز على سطح أفقي ويقوم المستخدم بتحريك تلك العجلات حتى يتحرك المؤشر على شاشة الكمبيوتر .

فقام إنجيلبارت ومعه بيل إنجليش وهو أحد من تعاونو معه في مشروع الفأرة ، ببناء النموذج الأولي للمشروع ، وكان عبارة عن جهاز محمول باليد مصنوع من الخشب وله زر في الأعلى ، وفي عام 1967م تقدم شركة إنجيلبارت الخاصة (شركة SRI) بطلب للحصول على براءة اختراع للماوس ، وعلى الرغم من أن الأوراق الرسمية عرفت الجهاز باسم “مؤشر الموضع x,y لنظام العرض” ، إلا أنه منح براءة الاختراع في عام 1970م .

الماوس تضرب الأسواق

كان من أوائل الأجهزة التي صممت للعمل باستخدام الماوس زروكس ألتو الذي بدأ تداوله في الأسواق عام 1973م ، كما أن مفهوم الماوس قد لاقى استحسان فريق من المعهد السويسري الفيدرالي للتكنولوجيا في زيورخ فقاموا بتصميم جهاز كمبيوتر يعمل بالماوس يسمى ليليث ، وقد تم بيع هذا الجهاز في الأسواق بين عامي 1978 و1980م .

أما زيروكس فقد رأت أن مشروعها الأول كان ناجحًا فأنتجت أجهزة Xerox 8010 والتي تضمنت ماوس وشبكات إيثرنت وبريد إليكتروني ومجموعة من التقنيات المبتكرة التي أصبحت قياسية منذ ذلك الحين .

أما الانتشار الكبير للماوس فقد بدأ عام 1983م عندما قامت شركة مايكروسوفت بتحديث برنامج MS-DOS Microsoft Word ليصبح متوافقًا مع الماوس ، وطورت أول فأرة متوافقة للعمل مع الكمبيوتر الشخصي ، وتبعها شركات إنتاج أجهزة الكمبيوتر الأخرى مثل  apple و Atari و Commodore لتنتج جميعها أنظمة متوافقة مع الماوس .

الكرة الدوارة وغيرها من التطورات

لم تكن الماوس في بدايتها مثل الماوس التي نعرفها اليوم ولكنها مثل جميع أنواع التكنولوجيا الأخرى ، فقد شهدت عدة تطورات حتى وصلت للشكل الحالي ، ففي عام 1972م تم تطوير العجلة الدوارة “track ball mouse ” والتي كانت تسمح للمستخدمين بالتحكم في المؤشر عن طريق تدوير كرة مثبتة في علبة .

بعد ذلك تم قلب اتجاه الكرة في أسفل الجهاز ، ويقول إنجيلبارت أنه عندما قلب الجاز فخرج السلك من أعلى فأصبح يشبه الذي ، ولكنه بدأ يتشابك عندما نحركه ، ومع ذلك فإن فأرة إنجيلبارت كانت بمثابة ثورة تكنولوجية كبيرة بالرغم من أنه شهد تطورات كبيرة منذ اختراعه .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *