ثعلبة الذقن : الأسباب والأعراض والعلاج

الثعلبة هي حالة صحية تسبب فقدان الشعر ، وفقدان الشعر في الحقيقة أمر شائع جدًا يصيب من المراهقين وحتى كبار السن ، ومع ذلك فإن الثعلبة نوع مختلف من فقدان الشعر ويمكن أن يؤثر على أي جزء من جسم الإنسان يحتوي على شعر ، وهي لا تنتج في الواقع عن أي عدوى فطرية تصيب الجلد .

وثعلبة اللحية هي مرض مناعة ذاتية تتسبب في فقدان بقع من الشعر في ذقن الرجل ، وفي بعض الحالات تؤدي لفقدان اللحية بأكملها ، وحتى الآن فإن السبب الدقيق لتلك الحالة ليست واضحة حتى الآن ، وعادة ما يعتبر الإجهاد هو اسبب الرئيسي لتلك الحالة ، حيث يرتبط الضغط النفسي والجسدي عادة بفقدان الشعر ، لذلك يعتبر الباحثون أن الإجهاد هو السبب الرئيسي لفقدان شعر اللحية لدى الرجال .

أعراض ثعلبة اللحية

لا تظهر ثعلبة اللحية بالتدريج ولكنها تحدث فجأة ولا تظهر أي علامات أو أعراض ويبدأ فقدان الشعر في مناطق دائرية بحجم العملة المعدنية ، وعندما تتطور الحالة قد تتداخل الدوائر مع بعضها ، ويمكن أن تشعر بالحكة وخشونة بالبشرة في المنطقة المصابة قبل تساقط الشعر ، وسيكون الجلد المحيط بهذه المنطقة حساسًا ويمكن أن تسبب الثعلبة التهابات وألم وتهيج في المنطقة المصابة .

تشخيص ثعلبة الذقن

يتم تشخيص الحالة وتحديدها بواسطة طبيب أمراض جلدية ، حيث يقوم الطبيب بفحص نمط تساقط الشعر وقد يأخذ عينات من الشعر ، أو خزعة من الجلد أو اختبار دم ، والهدف من الاختبار هو تشخيص أي اضطرابات في المناعة الذاتية للجسم .

وهناك بعض الاختبارات الأخرى التي تشارك في التشخيص مثل التحقق من اضطرابات الغدة الدرقية أو أي عدوى فطرية .

علاج ثعلبة اللحية

لأن هذا المرض من أمراض المناعة الذاتية لا يوجد له علاج ، ومع ذلك يمكن إدارة الحالة ، ويمكن أن ينمو الشعر مع استخدام بعض الأدوية ، ولكن هناك احتمال أن يسقط مرة أخرى ، ولكن إعادة نمو الشعر قد تحتاج لفترة طويلة قد تصل إلى سنوات وفي بعض الحالات ينمو الشعر المتساقط بشكل جزئي .

وفي معظم الحالات ينمو الشعر بشكل طبيعي ، ولكن في حالات أخرى ينمو في نسيج أو لون مختلف عن الشعر الأصلي ، وفي حالات أخرى لا ينمو الشعر مرة أخرى حتى مع استمرار العلاج .

ويختلف العلاج اعتمادًا على الفرد ويمكن أن يعطي العلاج نتائج متفاوتة تبعًا للعمر والصحة وغيرها من العوامل الفردية .

الأدوية المستخدمة للعلاج

هناك مجموعة مختلفة من الأدوية تستخدم لإعادة نمو شعر اللحية منها :

(Diphencyprone (DPCP
يمكن وضع هذا الدواء مباشرة على البقع التي فقدت الشعر ، وهو يستخدم لخداع الجهاز المناعي من خلال التسبب في رد فعل تحسسي معين يجعل الجهاز المناعي ينقل خلايا الدم البيضاء إلى سطح الجلد ، وبالتالي يقلل الالتهاب ويعيد الحياة لبصيلات الشعر ، وهو يستغرق حوالي 3 أشهر لترى نتائج جيدة .

Minoxidil
هذا العلاج الموضعي يستخدم في الأساس لعلاج الصلع ويمكن أن يوضع على المنطقة المصابة لمدة مرتين يوميًا .

الكورتيزون
يستخدم الكورتيزون في شكل عقاقير مضادة للالتهاب تعمل على الحد من عمل جهاز المناعة ، ويتم وضعها موضعيًا على المناطق المصابة .

Anthralin
وهو يأتي في صورة مرهم يستخدم عادة لعلاج الصدفية ، ويوضع على المنطقة المصابة مرة واحدة يوميًا ويساعد على نمو الشعر ، ويمكن أن ترى النتائج في غضون 8 إلى 12 أسبوع .

علاجات منزلية لثعلبة الذقن

يمكن استخدام بعض العلاجات المنزلية لتحسين الحالة ، ولكنها قد لا تكون فعالة مثل العلاجات الأخرى منها :

الثوم
يمكن استخدام الثوم بجانب العلاجات الأخرى بسبب خصائصه الطبيعية التي يمكن أن تقلل من أعراض الثعلبة .

مكملات الزنك والبيوتين
هذه المعادن تساعد على نمو الشعر إذا تم إدراجها في النظام الغذائي بشكل يومي .

وهناك خيارات طبيعية أخرى يمكن وضعها على اللحية لتحسين عملية نمو الشعر مثل زيت الخروع وزيت جوز الهند وزيت اللوح والبار وزيت السمك واللافندر زالبروبيوتيك .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *