حقيقة علاقة مكملات الشاي الأخضر بتلف الكبد

يقول دكتور رونالد هوفمان ” أنا من أشد المعجبين بمادة الكاتشين الموجودة في مكملات الشاي الأخضر وأوصي لمرضاي باستخدامها في العديد من التطبيقات ، لذلك شعرت بالقلق عندما قرأت تقارير حماية المستهلك والتي وضعت مستخلصات الشاي الأخضر ضمن قائمة من 15 مكملًا غذائيًا يجب تجنب استخدامها ، لأنها يمكن أن تسبب تلف الأعضاء والسكتة القلبية وحتى السرطان “.

هل حان الوقت لاستدعاء عاجل للمرضى الذين يتناولون هذه المكملات ؟ وهل ألحقت هذه المادة ضرر لهم لا رجعة فيه ؟ لذلك سأقوم بمراجعة الوصفات التي أعطيتها للمرضى حتى أتأكد من الادعاءات .

ولأن احتمالية تلف الكبد هي الضرر الأكبر الذي تم ادعاء أن مادة الكاتشين في الشاي الأخضر يمكن أن تسببه ، قام دكتور رونالد بمراجعة الأبحاث حول هذا الموضوع وخلص إلى النتائج التالية  .

أهم الأبحاث حول اضرار مكملات الشاي الأخضر

أجرت تقارير حماية المستهلك حملة مكثفة ضد المكملات الغذائية لسنوات ، وكانت دائمًا تهاجم هذه المكملات بعبارات مبهمة مثل : إن المكملات الغذائية لا يتم تنظيمها بنفس طريقة الأدوية الأخرى ، وهذا النقص في الرقابة يعرض حياة المستهلكين للخطر ” ، ومع ذلك لا تقدم هذه التقارير نقدًا مكتملًا للمكملات الغذائية .

وقد كانت هناك تشير إلى أن مستخلصات الشاي الأخضر تسبب تسمم الكبد ، ولكن هذه التقارير نادرة للغاية ولا توضح سبب تعرض الأشخاص للإصابة ، هل أنهم كانوا يعانون من مرض كبدي في الأساس ؟ أم أنهم كانوا يتناولون أدوية أخرى تسبب إجهاد الكبد مثل التايلنول ، الستاتين ، العقاقير النفسية وحتى حبوب منع الحمل ؟ هل كانوا يشربون كميات كبيرة من الكحول ؟ هل كانت المكملات الغذائية التي يتناولونها – غالباً ما تكون منتجات إنقاص الوزن – ممزوجة بمكونات ضارة أخرى؟ لا يقدم أي بحث قمت بمراجعته إجابات محددة .

وقد قامت هيئة سلامة الأغذية الأوروبية بعمل تقييم خاص لتقارير متفرقة لتقييم مدى سمية الشاي الأخضر على الكبد وخلصت الهيئة إلى أنه لا يوجد أي مؤشرات على إصابة الكبد عند تناول جرعات تقل عن 800 ملج يوميًا من ملحقات الشاي الأخضر .

كما تم مراجعة 34 تقريرًا في الولايات المتحدة بشأن أضرار الشاي الأخضر على الكبد ، وقد خلص 27 تقرير من تلك التقارير إلى أنه قد يكون “سبب ممكن ” لتسمم الكبد ، وخلص 7 آخرين إلى أنه ” سبب محتمل ” ، وعلى سبيل التحذير أوصت معظم التقارير بعدم تناول مكملات الشاي الأخضر المركزة على معدة خاوية ، لأنها ربما تؤدي لتأثيرات ضارة .

وهناك دراسات فعلية تشير إلى أهمية الشاي الأخضر للكبد الدهني ، وهو السبب الرئيسي لمشاكل الكبد لدى الأمريكيين ،حيث تم إعطاء المرضى الذين يعانون من مرض الكبد الدهني غير الكحولي مسحوق الشاي الأخضر المركز ، وبعد 90 يوما ، وجد تحسن في اختبارات وظائف الكبد لديهم .

كما ثبت أن مادة الكاتشين آمنة وفعالة لمرضى سكري الحمل ، ففي إحدى الدراسات ، تم إعطاء 404 سيدة من مرضى سكري الحمل 500 ملج من مكملات الشاي الأخضر في اليوم مع بداية الفترة الثالثة من الحمل وحتى نهاية الحمل ، ووجد أن تسبة السكر في الدم وحساسية الأنسولين لديهن قد تحسنت ، كما تحسن وزن المواليد وكانت نتائج اختبارات إبجار للأطفال جيدة ، ومع ذلك بالرغم من أمان الشاي الأخضر على الحوامل ، يجب أن تكون السيدة الحامل حذرة بشأن تناول أي أعشاب أثناء الحمل .

الفوائد المثبتة للشاي الأخضر 

هذه بعض الفوائد المثبتة والمؤكدة للشاي الأخضر :

الوقاية الكيميائية ضد العديد من أنواع السرطان ، بما في ذلك سرطان الكبد

خفض ضغط الدم

الوقاية من النوبات القلبية والسكتات الدماغية

يمنع مرض الزهايمر والتصلب المتعدد

فقدان الدهون عن طريق توليد الحرارة وقمع الشهية

الآثار المضادة للفيروس

تعزيز صحة العظام

يقاوم الجلوكوما

إذن ماذا نفعل بشأن التقارير حول مكملات الشاي الأخضر

على المرضى استكمال تناول مكملات الشاي الأخضر إذا نصحهم بها مقدم الرعاية الطبية ولكن بالشروط التالية :

إذا لم تظهر عليهم ارتفاعات غير متوقعة في وظائف الكبد أو الغثيان غير المبرر أو فقدان الشهية أو البول الداكن أثناء تناول تلك المكملات ، وإلا يجب التوقف عنها فورًا .

يجب تجنب تناولها لأي شخص يعاني من مشكلة في الكبد ، إلا في حالة الكبد الدهني وفي تلك الحالة تؤخذ تحت إشراف الطبيب .

تجنب تناول الكحول أو المنتجات التي تحتوي على عقار اسيتامينوفين ، أو أدوية أخرى لها سمية كبدية أثناء تناول تلك المكملات .

عدم تناولها على معدة فارغة .

بالرغم من أمان هذه المكملات على الحوامل ، ولكن من الأفضل تناول كوبين من الشاي الأخضر يوميًا بدلًا من تلك المكملات ، فلم يثبت أن الكافيين الموجود في الشاي الأخضر يسبب أي ضرر للجنين .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *