سبعة أسباب خفية لتساقط الشعر

يعتبر تساقط الشعر أمرًا طبيعيًا ، فقد تفقد من 50 إلى 100 خصلة من الشعر يوميًا، ولكن إذا لاحظت وجود خصلات أكثر من هذا المعدل فقد تكون هناك مشكلة كبيرة، ويجب الإنتباه إليها.
وهناك عدة مسببات لسقوط الشعر ،وفيما يلي عرض لأهم تلك الأسباب:

أنت لا تأكل كمية كافية من البروتين
يعتبر البروتين عنصرًا أساسيًا في كل وجبة ، فهو يساعد على تجديد شعرك، كما يؤدي نقص البروتين إلى توقف نمو شعرك أو سقوطه أو حتى تغيير لونه ، لذا يجب أن تحصل النساء على 46 جرامًا من البروتين يوميًا ، وتوصي نيفا كوكران ، وهي إخصائية تغذية مسجلة في دالاس بتكساس ، بتناول البروتين من مجموعات متنوعة من مصادر الطعام وليس من اللحوم فقط ، وأيضًا يجب إضافة نصف كوب من فاصولياء البينتو إلى العشاء لتحصل على 11 جرامًا إضافيًا من البروتين.

أنت لا تحصل على كمية كافية من الحديد
يفتقر الأشخاص النباتيين ، أو الأشخاص الذين يحاولون الحد من تناول اللحوم إلى عنصر الحديد، فيعتبر نقص الحديد هو مصدر قلق حقيقي ، وقد يؤدي اتباع نظام غذائي ينقصه عنصر الحديد إلى سقوط الشعر، لذا يجب أن تحصل النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 19 و 50 عامًا على 18 ملغ من الحديد يوميًا ، ويجب أن تحصل النساء اللواتي يبلغن من العمر 51 عامًا على 8 ملغ يوميًا ، وقبل أن تشرع في تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الحديد ، يجب التأكد من النقص في نسبة الحديد أولًا ، وإستشارة الطبيب أيضًا ،كما يجب إضافة الأطعمة الغنية بالحديد لنظامك الغذائي وتشمل هذه الأطعمة المحار وفول الصويا والقرع والعدس والسبانخ .

أنت تتعرض لحالة من التوتر الشديد
يؤدي الشعور الشديد بالقلق إلى مشكلة سقوط الشعر ، فالمواقف التي تسبب توتر شديد ، مثل الخوف من الإصابة بأحد الأمراض التي تهدد الحياة أوموت أحد الأحباء القريبين ، قد تؤدي إلى فقدان الشعر حتى بعد أسابيع من وقوع الحدث ، ويمكن أن ينمو شعرك مرة أخرى ، بزوال المؤثر المسبب للتوتر وبالسيطرة على إجهادك.

أنت تستخدم منتجات قاسية على فروة رأسك
يستخدم البعض الكثيرمن الأدوات الساخنة للجصول على شعر ناعم و لامع  أيضًا ، وهذا خطأ فادح، كما يخطىء الأخرون باستخدام مواد كيميائية أو زيوت لفرد الشعر وتصفيف خصلاته، فقد يبدو شعرك جيداً في الوقت الحالي ، لكن على المدى الطويل ، فإنك تدمره وتزيد من خطر سقوط الشعر،فإن استخدام أدوات الشعر مثل المجفف ومكواة الشعر، له تأثيرات سلبية للغاية على الشعر، كما يقول أوميد ميمار وهو أستاذ مساعد في طب الأمراض الجلدية السريرية في كلية فاينبيرج للطب في جامعة نورث وسترن ، وبدلاً من ذلك ، حاول شراء منتجات الشعر الطبيعية ، والتي لا تحتوي على 40 مكونًا كيميائيًا مخيفًا ، كما يمكنك أيضًا استخدام العلاجات المنزلية للشعر التالف مما يقلل من سقوط الشعر.

فترة ما بعد الولادة
تتعرض كل أم لتغيرات لا حصر لها خلال فترة الحمل ويمتد ذلك الى ما بعد الولادة، وتشمل هذه التغيرات الشعر والجلد أيضًا، والأهم من ذلك ، هو تغيير مستويات هرمون الاستروجين ، والتغير في هذا الهرمون يؤدي إلى سرعة نمو الشعر في فترة الحمل ، ولكن بمجرد أن تلد المرأة ، تبدأ في فقدان كل الشعر الذي نمى أثناء  فترة الحمل ، و للأسف ، لا يوجد حل سريع لهذا النوع من تساقط الشعر،ولكنه سينمو مرة أخرى بعد انتهاء فترة الرضاعة ، وقد تؤثر تغيير المواسم على سقوط الشعر أيضًا .

لديك مشكلة في نشاط الغدة الدرقية
الغدة الدرقية هي المسؤولة عن المساعدة في تنظيم وظائف الجسم الهامة مثل الدورة الشهرية ، ومعدل ضربات القلب  ، ودرجة حرارة الجسم ، وقد يؤثر أي خلل في هذه الغدة الحيوية على العديد من جوانب الصحة ، بما في ذلك صحة الشعر ، فيمكن أن يؤدي كل من زيادة نشاط الغدة الدرقية أو نقص نشاطها إلى سقوط الشعر ، فإذا كنت تعاني من فقدان الشعر بشكل مبالغ فيه ، مع ظهور بعض أعراض أخرى لمرض الغدة الدرقية ، فيجب أن تتحدث مع طبيبك لفحص الغدة الدرقية.

بدأت علاجًا جديدًا
استخدام بعض الأدوية قد يسبب سقوط الشعر ، بما في ذلك أدوية ضغط الدم ،وفقا لما ذكره الدكتور ميمار ، وأيضًا حبوب منع الحمل اليومية تسبب تساقط الشعر ، لكن لا تتوقف عن تناول أي دواء دون استشارة طبيبك أولاً.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *