علم الفلبين

يعرف العلم الحالي لدولة الفلبين والتي تقع في منطقة جنوب شرق آسيا باسم “العلم الوطني” وهذا العلم تم اعتماده رسميًا في 12 فبراير عام 1998م ، ويتميز علم الفلبين بألوانه المتعددة منها الأزرق والأحمر والأبيض والأصفر .

وصف علم الفلبين

ويتكون الجزء الأساسي من العلم من شريطين أفقيين متساويين من اللونين الأزرق الملكي في الأعلى والأحمر القرمزي في الأسفل ، ويوجد على جانب العلم من ناحية الرافعة مثلث أبيض كبير متساوي الأضلاع وتغطي قاعدة المثلث الجانب الذي يرتبط في الرافعة بالكامل أما قمة المثلث فتتقاطع من منتصف الخط الفاصل بين اللونين الأحمر والأزرق للعلم ، ويوجد داخل المثلث ثلاثة نجوم خماسية باللون الأصفر تقع كل واحدة منهم في زاوية من زوايا المثلث ، كما يوجد في منتصف المثلث رمز الشمس باللون الأصفر .

معاني الشمس والنجوم في التصميم

يشمل رمز الشمس الموجود في منتصف المثلث ثمانية أشعة تخرج منه ، وتمثل تلك الأشعة مقاطعات الفلبين الثمانية وهي نويفا وإيسيجا ومانيلا وبامبانجا وبولاكان وكافيت ولاغونا وباتانغاس وباتان .

أما الثلاثة نجوم الموجودة عند زوايا المثلث فتمثل مجموعات الجزر الثلاثة التي تكون الفلبين وهي مجموعة جزر بيسايا ولوزون ومينداناو .

معاني الألوان في العلم

على الرغم من أن تفسير معاني رموز العلم الوطني في الفلبين قد تغيرت على مدار السنوات ، إلا أنه من المسلم به حاليًا أن اللون الأزرق يمثل معاني العدالة والسلام والتضحية والحقيقة ، بينما يرمز اللون الأحمر للشجاعة والوطنية ، أما المثلث الأبيض فيرمز للأخوة والحرية والمساواة ، أما الشمس الصفراء فترمز للحرية والوحدة والديمقراطية والسيادة الوطنية .

ومن المثير للاهتمام أن درجة اللون الأزرق في العلم قد تغيرت عدة في تاريخه عدة مرات ، فخلال فترة حكم الرئيس فرديناند ماركوس أمر نظامه الاستبدادي باستبدال درجة اللون الأزرق الداكن في العلم بلون أخف ليخالف الإصدارات السابقة من العلم ، وفي وقت لاحق من عام 1997م وخلال حكومة كورازون أكينو تم تخفيف هذا اللون مرة أخرى ي الذكرى المئوية لعلم الفلبين الأصلي .

تاريخ العلم الوطني للفلبين

اعتمد التصميم الأصلي لعلم الفلبين لأول مرة في عام 1898م ، وأعيد تأكيد رسمية النسخة الحالية من العلم من قبل الحكومة الفلبينية في 12 فبراير عام 1998م ، أما التصميم الأولي للعلم فقد تم عمله بواسطة إميليو أغينالدو والذي خدم الحكومة الفلبينية كجندي وسياسي ، وقد قام بعمل هذا التصميم خلال نفيه إلى هونج كونج البريطانية عام 1897م ، وقد تأثر في التصميم الأولي بأعلام الأمم اللاتينية في الأرجنتين وأروجواي وبيرو بالإضافة لبعض جوانب العلم الأمريكي .

يوم العلم الفلبيني

يستخدم العلم الفلبيني حاليًا في العديد من الوظائف حيث يتم وضعه فوق جميع المباني الحكومية ومبنى المحكمة العليا ومجلس الشيوخ الفلبيني وجميع نقاط المرور الدولية ، ويحتفل الشعب الفلبيني بيوم العلم في 28 مايو من كل عام ، وهو اليوم الذي يصادف انتصارهم في معركة ألبان .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *