كم عدد ساعات النوم التي يحتاجها الأطفال ليوم مثمر

عندما يتعلق الأمر بنمو الأطفال ، من المهم للغاية معرفة عدد ساعات النوم المناسبة لهم ، حيث ينمو الأطفال بصورة كبيرة أثناء فترة النوم ، وبما أن الروتين اليومي للطفل نشط و حركي بشكل لا يصدق فالراحة بالنسبة لهم أمر ضروري ليكونوا نشطين و منتجين طوال اليوم .

تختلف احتياجات النمو والتعلم  لكل طفل في كل مرحلة عمرية عن الأخرى ، من الرضع والأطفال الصغار ، وحتى سن مبكرة ومتوسطة العمر ، وحتى سن المراهقة المتأخرة ، يختلف مقدار النوم اللازم أيضا لكل فئة عمرية .

أحد أكبر التغيرات التي تحدث أثناء النوم هو أن جسمنا يمر بتحول كبير ، حيث يتحدث خبراء تكوين الجسم ، قائلين إن خلايانا تتجدد وتتم إعادة بنائها في نومنا ، و تقوم أعضائنا الداخلية بعملها من أجل انتاج الطاقة ، والتخلص من السموم ، واستيعاب ما قمنا بتناوله و ما استهلكناه من طاقة خلال النهار .

يحدث مستوى كامل آخر من التحول الجسدي عند الأطفال أثناء النوم ، حيث أنهم ينمون حرفياً أنسجة وألياف عضلية جديدة ، وعظامهم تتغير وتتشكل ، وتتطور أدمغتهم خلال هذه الفترات من الراحة .

فلننظر إلى المراحل المختلفة لتطور الطفل ، وإلى مقدار النوم الموصي به من قبل الخبراء ، وفقا للأكاديمية الأمريكية لطب النوم (AASM) ، وعيادة النوم للأطفال ميلبوند ، فإن المراحل المختلفة لنمو الطفل تتطلب الوقت التالي من النوم في غضون 24 ساعة .

عدد ساعات النوم التى يحتاجها الأطفال في المراحل العمرية المختلفة :

الأطفال حديثي الولادة

كلنا نعرف أن الأطفال ينامون معظم الوقت ، لكن لماذا ؟

نظرًا لأن الأطفال حديثي الولادة لا يستطيعوا التحكم فى الساعة البيولوجية الخاصة بهم ، أو الإيقاع اليومي ، و التفرقة بين المساء والنهار ، وفيما يلي ساعات النوم الموصي بها للمواليد الجدد :

  • 1 أسبوع : 16-17 ساعة .
  • من 1 إلى 4 أشهر : من 14 إلى 16 ساعة .
  • لا ينصح : النوم أقل من 11 ساعة يمكن أن يكون ضار لنمو وتطور المولود .

الرضع

عندما يكون الأطفال قادرين على النوم لفترات أطول من الوقت ، بدلاً من الاستيقاظ باستمرار ، مع الوضع في الاعتبار أن إيقاعات النوم العامة لن تكون هي نفسها لكل طفل ، وفيما يلي ساعات النوم الموصى بها للرضع :

  • 4-12 شهرًا : من 12 إلى 16 ساعة ، مع قيلولة منتظمة .
  • لا ينصح : النوم أقل من 10 ساعات يمكن أن يكون ضارًا إلى نمو وتطور الرضع .

الأطفال الصغار ومرحلة ما قبل المدرسة

في هذه المرحلة ، يصبح الأطفال أكثر نشاطًا مما يعني أن جدولة النوم تصبح أكثر أهمية ، هذا هو وقت التعلم الكبير ، مع التحدث والتفاعل بطريقة أكثر اجتماعية ، لذلك يحتاجون إلى ساعات راحة كافية ، تبدأ مع نوم طويل ليلا إلى قيلولة واحدة في اليوم .

وفيما يلي ساعات النوم الموصي بها للأطفال الصغار ومرحلة ما قبل المدرسة :

  • 1-2 سنة : من 12 إلى 14 ساعة .
  • لا ينصح : النوم أقل من 10 ساعات أو أكثر من 16 ساعة يمكن أن يكون ضار لنمو وتطور الأطفال الصغار .
  • 3-5 سنوات : 11-13 ساعة .
  • لا ينصح : النوم أقل من 9 ساعات أو أكثر من 14 ساعة يمكن أن يكون ضار لنمو وتطور  الأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة .

طلاب الصف

من المحتمل أن يبدؤوا في المساومة على البقاء مستيقظين لوقت متأخر من الليل ، ولكن من الضروري إعطاء طفلك جدول نوم متناسق وكاف وإقناعه بعدم السهر ، فيما يلي ساعات النوم الموصي بها للدارسين في الصف :

  • 6-12 سنة : من 9 إلى 12 ساعة .
  • غير موصى به : قد يؤثر النوم أقل من 8 ساعات على جودة إنتاجية الطالب في الصف الدراسي والتعلم .

المراهقين والشباب البالغين

في هذا العمر ، لا يزال الأطفال ينمون ويتطورون ، وأيضا الذكور البالغين ، حتى سن 25 عامًا ، في هذه المرحلة ،  يكونوا لا يزالون في مرحلة تعليم مكثفة للغاية و يحتاجون النوم بنظامية أكثر من قبل ، فيما يلي ساعات النوم الموصي بها للشباب والمراهقين :

  • 13-18 سنة : من 8 إلى 10 ساعات .
  • غير مستحسن : قد يؤثر النوم أقل من 7 ساعات على جودة إنتاجية وتعلم المراهقين .
  • 18-25 سنة : من 8-9 ساعات .
  • لا ينصح : النوم أقل من 6 ساعات يمكن أن يؤثر على جودة إنتاجية الشباب والتعلم .

عادات نوم صحية لك ولأطفالك

بما أن البالغين العاملين عادة ما ينامون من خمس إلى ست ساعات ، فإن هذه الأرقام قد تبدو مذهلة ، فالأطفال يتفاخرون فعلاً عندما يكون لديهم جدول زمني منتظم للنوم و أداء طقوسهم اليومية ، نحن نستطيع البقاء على قيد الحياة ليوم دون نوم كافٍ ، أما عن الأطفال ، فإن ذلك يؤثر على قدرتهم على التعلم والتفاعل .

تقدم الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (AAP) بعض العادات الصحية لطقوس نوم فعالة :

كن نموذج فعال لطفلك

يتعلم أطفالك باستمرار من أفعالك ، لذلك كن نموذجًا يحتذى به وقم بوضع عدد ساعات محددة  للنوم ، وعادات الصباح من ممارسة الرياضة و غيرها .

الحفاظ على روتين منتظم

وهذا ينطبق على وقت الاستيقاظ  وتناول الوجبات والغفوة واللعب والنوم ، حيث سيشعر طفلك بالراحة والاسترخاء مع روتين دائم لوقت النوم  ، وغيره من العادات الصحية .

كن نشطًا مع طفلك

ساعدهم في استخدام طاقتهم المهدرة على مدار اليوم ، من خلال القيام بأنشطة مختلفة مع أطفالك ، ألعب في الخارج أو اذهب للتنزه ، وحافظ على التنوع .

تقنين وقت مشاهدة التليفزيون

بما في ذلك أجهزة الكمبيوتر والأجهزة اللوحية والهواتف في جميع الأوقات إن أمكن ، أو على الأقل في المساء .

دعهم يحصلون على 5 دقائق إضافية من النوم

هل شعرت بالإحباط من الوقت الذي يقضيه المراهق في الفراش ؟ إن المراهقون في سن المدرسة الثانوية بحاجة إلى الكثير من النوم حيث أن استخدامهم للطاقة مرتفع جداً جسديًا وذهنيًا مع جداول مدرستهم واجتماعاتهم ونشاطهم ، وما زالوا أيضا في طور النمو ، فيجب عليك أن تعلم  أنهم بحاجة إلى النوم أكثر منك .

كن واعيا لأنشطتهم خارج المدرسة

بصفتك أب ، من المهم أن تكون مدركًا لنشاط أطفالك ، خاصة الألعاب الرياضية في فترة ما بعد الظهر والمساء والدروس ومواعيد اللعب ، ولكن قد يمثل الكثير من النشاط تحديً لهم إذا لم يناموا بصورة كافية يوميا .

استنتاج

الأطفال في عمر مختلف لديهم احتياجات مختلفة ، لذلك قد لا يحتاجون إلى ساعات النوم نفسها أثناء نموهم ، ولكن بغض النظر عن المدة التي يحتاجون إليها للنوم ، من المهم أن تستمر في العمل على وضع جداول روتينًية منتظمًة للنوم  ، و يجب أن يكون عندك وعي بأن الأطفال يتعلمون من آبائهم كل شيء حتى النوم و طريقته .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *