مشكلة السلس البولي لدى النساء

السلس البولي هو فقدان القدرة على السيطرة على إخراج البول أو تسريب البول وهو عرض لمرض وليس مرض في حد ذاته ، وقد ينتج عن مجموعة مختلفة من الحالات ، وهو شائع بين النساء وقد يسبب لهن الكثير من الإحراج ، وتشير الدراسات إلى أن 1 من بين 4 نساء تعاني من السلس البولي بعد سن الثلاثين ، و 8 من بين 10 من المصابين يعتقدون أن السلس جزء طبيعي من الشيخوخة .

أنواع السلس البولي :
السلس الملحي: هو فقدان البول عند جود رغبة قوية في الذهاب إلى دورة المياة ، وقد يحدث أثناء الذهاب إلى الحمام أو أثناء الليل أو حتى عند لمس المياه أو سماع صوتها.

سلس الضغط: يحدث أثناء ممارسة التمارين الرياضية أو الحركة بطريقة معينة أو عند السعال أو العطس أو الضحك .
سلس التدفق: ويحدث نتيجة شعور السيدة بعدم إفراغ المثانة بالكامل ويجعلها تفقد كميات قليلة من البول طوال اليوم .

وهذه بعض الأمثلة على سيدات مصابين بالسلس البولي :
“أنا أسرب كثيرًا عندما أصاب بالسعال أو البرد ”
“أسرب عندما أذهب لأمشي ”
“أنا لا أشرب الماء خوفا من التسرب ، ودائما أشعر بالعطش ”
” يجب أن أفكر قبل اختيار ملابسي ، لأنني أخشى أن أبلل نفسي ”
” أنا أشعر بالحرج بسبب الرائحة الكريهة ، ولذلك أتجنب الوظائف الاجتماعية ”
“لا أستطيع طهو أي طعام الحار ،لأنه يجعلني أسرب إلى أرضية المطبخ ”

ومشكلة السلس البولي يمكن أن تؤثر على النساء في جميع الأعمار ، وقد يكون السبب الرئيسي لتلك المشكلة فقدان السيطرة على عضلات الحوض بسبب تلف العصب أو العضلات ، وهذا التلف قد ينتج عن إي إصابة أو إجراء جراحة في السابق ، وهناك عوامل خطر أخرى تسبب السلس البولي منها الولادة ولاسيما الولادة المهبلية ، أو السمنة أو السعال المزمن أو الإمساك أو حتى تناول بعض الأدوية .

أسباب السلس البولي :
هناك أسباب مختلفة للسلس البولي منها
التهاب المهبل الضموري بسبب انخفاض هرمون الاستروجين .
بعض حالات الغدد الصماء مثل مرض السكري .
بعض الأسباب النفسية مثل الاكتئاب .

وعند الإصابة بهذه الحالة قد ترتدي النساء حفاظات ، وقد تمنعهم هذه الحالة من القيام ببعض الأمور مثل الرياضة ، أو تجنب العلاقة الحميمة .

وهناك عدد من الاختبارات التي يطلبها الطبيب لتحديد سبب تلك المشكلة منها :
Urine culture
Marshall test Ultrasound
Q-Tip test (positive if C T scan/ RI >30 degrees)
Cystoscopy
Urodynamics

وتتراوح خيارات علاج هذه الحالة بين عمل تمارين لتقوية عضلات الحوض ، وعلاج العدوى البولية ، والعلاج بالهرمونات وأخر الخيارات قد يكون العلاج بالجراحة ، وقد تقدم الجراحة نسب نجاح كبيرة حتى لدى السيدات المسنات .

وهناك إجراءات قد تساعد في تقليل تلك المشكلة مثل :
التقليل من شرب الشاي والقهوة ، وفقدان الوزن الزائد ، وتجنب ممارسة الرياضة وارتداء حفاظات الكبار .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *