هل هناك علاقة بين الشعر الأبيض والحالة الصحية ؟

إن هذه الخيوط البيضاء القليلة التي تظهر على الرأس ليست موضعًا للترحيب في كثير من الأحيان ، فهي علامة على أننا نتقدم في السن سواء كان ظهورها قبل الأوان في العشرينيات أو في أواخر الثلاثينيات ، ولكن في بعض الحالات قد يشير الشعر الأبيض إلى وجود أحد المشاكل الصحية التالية :

زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب لدى الرجال

وفقا لدراسة نشرتها الجمعية الأوروبية لأمراض القلب عام 2017 ، يرتبط وجود الشعر الأبيض بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب لدى الرجال ، ووجد الباحثون أن كثرة الشعر الأبيض ارتبطت بزيادة خطر الإصابة بمرض الشريان التاجي ، وأن المشاركون الذين لديهم بالفعل مرض الشريان التاجي كان لديهم كمية أكبر من الشعر الأبيض ونسبة تكلس بالشريان التاجي أعلى من أولئك الذين لا يعانون من المرض .

وذكرت الدكتورة ايريني صامويل وهي طبيبة قلب في جامعة القاهرة – مصر ؛ إن الشيخوخة هي مؤشر لإحتمالية الإصابة بأمراض الشرايين التاجية ولا يمكن تجاهلها ، وهي ترتبط عادة بعلامات جلدية ، وأكدت على الحاجة إلى مزيد من الأبحاث في هذا الشأن ، وإذا تم التأكد من هذه النتائج ، فيمكن استخدام نظام لتقييم شيب الشعر كوسيلة للتنبؤ بمرض الشريان التاجي .

نقص فيتامين

تحتوي بصيلات الشعر على صبغة تسمى الميلانين والتي تعطي للشعر لونه ، ومع التقدم ​​في العمر ينتج الجسم صبغة أقل ، مما يؤدي إلى ظهورالشعر الأبيض ، ويحدث ذلك عادة في سن الخمسين ، ومع ذلك يظهر لدى البعض في وقت مبكر ، وقد يشير ظهور الشعر الأبيض في وقت مبكر إلى عدم التوازن الغذائي ، حيث إن المستويات المنخفضة من فيتامين ب 12 معروفة بتسببها في فقدان صبغة الشعر .

ووجدت دراسة أجريت في عام 2013 انخفاضًا في فيتامين D3 ومستويات الكالسيوم ومركبات الفيريتين في الأشخاص الذين ظهر لديهم علامات الشيب قبل الأوان ، وقد يكون ظهور الشعر الأبيض في وقت مبكر علامة على وجود مشكلة في الغدة النخامية أو الغدة الدرقية وفقا لموقع WebMD .

إصابة البصيلات بالإجهاد التأكسدي

تنتج بصيلات الشعر كميات صغيرة من بيروكسيد الهيدروجين ، وهي مادة كيميائية استخدمت لعقود كوسيلة غير مكلفة لتفتيح الشعر أو تبييضه ، ومع ذلك  إذا حدث تراكم لهذه المادة فقد يبدأ لون الشعر في التلاشي ، فقد ذكرت دراسة أجريت عام 2013 في تقرير بحثي ؛ أن تراكم بيروكسيد الهيدروجين في بصيلات الشعر يؤدي إلى تبيض الشعر نفسه من الداخل إلى الخارج ، ويوضح التقرير أن هذا التراكم الهائل لبيروكسيد الهيدروجين يمكن علاجه باستخدام علاج خاص ، يوصف كمركب موضعي ، والأهم من ذلك هو أن الدراسة أظهرت أيضا أن نفس العلاج يصلح في حالات البهاق .

كنت أو مازلت تدخن

ووجدت دراسة أجريت عام 2013 ونشرت في مجلة Dermatology Online  الهندية أن المدخنين أكثر عرضة بنسبة مرتين ونصف إلى ظهور شعر أبيض سابق لأوانه مقارنة بالأشخاص الذين لا يدخنون ، وقد يؤدي التدخين في إلحاق الضرر بالشعر ، حيث تتخلل بعض المواد الكيميائية الموجودة في الدخان في خلايا الشعر ، مما يؤدي إلى الصلع ، وفقًا لصحيفة نيويورك تايمز .

عوامل جينية

كان من المعروف أن ظهور الشعر الأبيض في مرحلة مبكرة يرجع لعوامل وراثية عن الأباء أو الأجداد ، وفي تطور جديد نسبيًا ، وجدت دراسة أجريت عام 2016 الجين المسؤول تحديدًا عن الشعر الأبيض ، نظرت الدراسة في المحتوى الوراثي لأكثر من 6000 شخص من أمريكا اللاتينية وحددت 18 جين يؤثر على سمات الشعر ، بما في ذلك جين IRF4 ، والذي كان معروفًا في السابق بأنه المسؤول عن إنتاج الشعر الفاتح في الأفراد من أصل أوروبي ولكنه الآن يرتبط بالشعر الأبيض .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *