جوجل تطور خدمة الرد الآلي الذكي على الرسائل

مازالت تطبيقات الذكاء الاصطناعي أخذه في التطور بشكل كبير ويبدو أن التطبيقات الذكية لا حدود لها ، حيث قامت شركة جوجل مؤخرًا بتطويرخدمة الرد الآلي الذكي على الرسائل الواردة في تطبيقات الدردشة ولكن الخاصية مازالت قيد الاختبار .

ويقال أن جوجل قامت بتوسيع ميزة التعلم الآلي التي تستخدمها في برامجها وذلك حتى يستطيع برنامج الرد الآلي أن يقدم إجابات سريعة على رسائل البريد الإليكتروني الخاصة بالمستخدمين .

ويعتمد هذا المشروع الذي تم إنشاؤه في ورشة العمل التجريبية لمنطقة جوجل ، على ميزة الرد الذكي من جوجل والتي تعمل على تفحص الرسائل الواردة وتقترح حتى ثلاثة ردود ويمكنك اختيار الرد بنقرة واحدة ، وقم تم إطلاق هذا المشروع في عام 2015م ، ثم تم توسيعه لاحقًا إلى تطبيق Allo messenger وهو تطبيق المراسلة الذكي الخاص بجوجل .

وسوف تقوم جوجل بتطبيق تلك الخدمة على تطبيقات الدردشة التابعة لجهات خارجية ، وتتضمن تلك التطبيقات Google Hangouts ، WhatsApp ، Facebook Messenger، Skype ، Twitter Direct Messages ، Slack ، وسوف يطلق على هذا المنتج اسم الرد ، وتبحث جوجل حاليًا عن أشخاص لاختبار الخدمة ولكن على الأجهزة التي تعمل بنظام أندرويد فقط في الوقت الحالي .

يمكن أن تكون الردود الذكية التي يقدمها البرنامج مجرد كلمات بسيطة مثل “حسنًا ” أو شكرًا ، أو” سوف أفعل ” ومع ذلك سوف تساعد هذه الميزة في توفير وقت المستخدمين بشكل كبير .

وتقول جوجل أن برنامج الرد الذكي قد قام بالرد على 12% من جميع الردود على الرسائل الواردة لبرنامج Gmail  .

وحتى الآن فإن الطريقة التي سوف يعمل بها البرنامج على البرامج الخارجية غير التابعة لجوجل ليست واضحة ، ولكن وفقًا لجوجل فإن هذا البرنامج سوف يعمل على الإشعارات التي تولدها خدمة المراسلة .

وقد ألمحت جوجل أيضًا إلى أن برنامج الرد يمكنه أن يبحث عن موقعك وتقويم المنطقة التي تقيم بها من أجل توليد إجابات أكثر ذكاءً ، فعلى سبيل المثال ، إذا كنت بعيد عن بيتك أو بلدك وسألك أحد عن موقعك أو مدى بعدك عن المنزل في أحد الرسائل فإن البرنامج سوف يقوم بتحديد موقعك ومدى بعدك عن منزلك لتوليد إجابات مقترحة .

وسيوفر البرنامج خاصية عدم الإزعاج وخاصية المجيب التلقائي للرد على أصدقائك عندما تكون مشغولًا .

وحتى الآن لم تناقش جوجل تفاصيل المشروع بالكامل ، وحتى الشركات التي سوف تستفيد من الخاصية لم تعلن أي تفاصيل ويقولون أن الوقت مبكر جدًا لمناقشة الكثير من التفاصيل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *