5 أطعمة تزيد إدرار الحليب

تتسائل الكثير من الأمهات حول طرق زيادة إدرار حليب الثدي، بل وتتحير تجاه بعض الأطعمة عن كونها تزيد الحليب أم لا ، ولا شك أن كثير من الأمهات تقلق حيال كمية حليب الثدي وكفايتها للطفل ، وهو ما تستدل عليه الأم بمتابعة وزن الطفل وكمية التبلل في الحفاض ، والتي تعكس حصول الطفل على كمية مناسبة من السوائل ، وإليكي مجموعة من الأطعمة تساعد في إدرار حليب الثدي ، والتي نصتها أحد متخصصي الرضاعة الطبيعية ومديرة قسم التغذية والرضاعة في مستشفى جودي لأبحاث الطفل في ولاية تينيسي بأمريكا .

1- الحلبة :
نوع من الأعشاب يشاع استخدامها منذ القدم في صنع مكملات إدرار الحليب ، ومن الشائع عن الحلبة أنها تحفز عمل الغدد ، مثل الغدة العرقية وبالتالي يحفز عمل الغدد التي تفرز الحليب ، مما يزيد من تدفق الحليب في الثدي ، وثبت ان معظم السيدات التي تتناول الحلبة يزيد كمية الحليب لديهم عن غيرهم خلال 24-72 ساعة من تناوله .

2- الشوفان :
سواء تم تناول الشوفان كما هو ، أو على شكل مخبوزات ، فكلاهما يزيد إدرار الحليب ، وقد لوحظ زيادة كمية حليب الثدي بعد تناول الشوفان ، ويرجع ذلك إلى احتواء الشوفان على كمية كبيرة من الحديد ، والتي تساهم بدورها في إدرار الحليب ، وينصح مركز الرضاعة الطبيعية في كاليفورنيا بتناول المرضعات للشوفان ، رغم عدم وجود أدلة علمية قوية تثبت علاقته بإدرار حليب الثدي لكنه يحتوي على نسبة من الحديد .

3- الشمر :
يحتوي الشاي المخصص للمرضعات بل وبعض الوصفات المكملة للمرضعات على عشب الشمر ، وذلك لأنه يساعد في إدرار الحليب ، ويمكن تناوله كعشب مجفف أو تناوله طازجا في السلطات أو تقطيعه شرائح وتناوله مع عدد من التغميسات ، وهو يشبه في مذاقه العرق سوس .

4- خميرة البيرة :
تناول خميرة البيرة تعد من أقدم التقاليد المعروفة في زيادة إدرار الحليب ، كما أن خميرة البيرة غنية بفيتامين ب ، مما يزيد معدل الطاقة لدى المرضعات ، ويمكن تناوله بصنع سموزي أو إضافته في صنع المخبوزات والمعجنات.

5- السبانخ :
السبانخ هي من أكثر الأطعمة الغنية بالحديد ، ويعوض الحديد الموجود في السبانخ ما فقدته المرضعة من دم أثناء عملية الولادة أو نزيف ما بعد الولادة ، والذي يؤثر بطريقة سلبية على كمية حليب الثدي ، ولهذا من الضروري فحص كمية الحديد في الدم بعد الولادة ، وتناول الأطعمة الغنية بالحديد وعلى رأسها السبانخ ، بل وتناول الكبد واللحوم الحمراء والبقوليات والخضروات الورقية .

ومن المهم التغذية الجيدة أثناء فترة الرضاعة الطبيعية ، وليس فقط لكي نضمن أن الطفل يحصل على حليب كافي له ، بل ولكي نضمن حصولك على طعام يضمن لك صحة جيدة ، ويجب تنوع الطعام من خضروات وفاكهة ودهون صحية وحبوب ، وبالطبع من أهم الأشياء أن تعتني بطعامك من أجل زيادة كمية حليب الثدي .

ولكن إن كنتي تشعرين بالقلق والحيرة حول كمية الحليب التي تكفي طفلك ، فيمكنك التوجه إلى أحد متخصصي الرضاعة الطبيعية ، ليقدم لكي الدعم الكافي حيال قلقك.

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *