أفضل 10 أعمال للرسام التكعيبي بابلو بيكاسو

في الواقع من المستحيل اختيار أفضل 10 أعمال للفنان بابلو بيكاسو لأن معظم أعماله رائعة ، وعلى أي حال سوف نستعرض معكم قائمة غير رسمية لأشهر 10 أعمال للفنان التكعيبي الأكثر شهرة بابلو بيكاسو :

10- ثلاثة موسيقين :

هذا العمل الفني موجود الآن في متحف نيويورك للفن الحديث ، وهو جزء من سلسلة أعمال قام برسمها بينما كان مع عائلته الصغيرة في فونتينبلو في صيف عام 1921م ، وهي لوحة كبيرة يبلغ كلاُ من عرضها وارتفاعها أكثر من مترين .

9- فتاة قبل المرآة Girl Before A Mirror :

رسم بيكاسو هذه اللوحة في مارس 1932م ، لفتاة صغيرة تدعى ماري تيريز والتر ، وقد قام بيكاسو برسمها عدة مرات خلال فترة الثلاثينيات .

8- عازف القيثارة العجوز :

قام بيكاسو برسم هذه الوحة بعد انتحار صديقه المقرب Casagemas في عام 1903 ، وقام برسم هذا العمل في مدريد ، وهذا الأسلوب المشوه يذكرنا بأعمال El Greco.

7-امرأة جالسة (ماري تيريز) :


رُسمت لوحة امرأة جالسة في بداية عام غزير الإنتاج بالنسبة لبيكاسو بشكل مثير للدهشة ، حيث أنتج العديد من الإبداعات القوية ، بما في ذلك غرنيكا (1937) ، وفي هذا العمل يعود بابلو بيكاسو مرة أخرى إلى أسلوبه في الاستقطاب الأحمر والأخضر لإضافة مزيد من البعد للرسوم  .

6- دورا مار والهر :
رسم بيكاسو هذه اللوحة عام 1941 ، وهي واحدة من أكثر صور بيكاسو قيمةً بالنسبة لعاشقيه ومحبي فنه ، كما أن هذه اللوحة رائعة بسبب تلألأ ألونها والتشكيل المعقد والكثيف لملابس العارضة .
5- أزرق عادي :
هذه التحفة الفنية هي واحدة من أعمال بيكاسو الأولى ، تم رسمها في عام 1902 في الوقت الذي كان فيه بابلو بيكاسو لا يزال حزين على الوفاة المأساوية لأحد أصدقاءه .
4- الحلم :
هذه لوحة زيتية رسمها بيكاسو عام 1932 ، وهو يصور عشيقته ماري تيريز والتر البالغة من العمر 24 عامًا في هذا العمل الفني  وهي تنتمي إلى فترة تصوير بابلو بيكاسو المشوهة ، مع خطوطها المبسطة والألوان المتباينة التي تشبه أسلوب مدرسة الحوشية المبكرة .
3 – نائمة :

العارضة في هذه الصورة هي ماري تيريز والتر مرة أخرى ، رسمت في عام 1932 ، ونحن نراها نائمة وجسمها يستريح بين اثنين من الكتل اللونية قوية الاستقطاب من اللون الأحمر والأخضر ، إنه مزيج غريب حقا من الجمال والقبح وهذا موضوع آخر كان يفتن بيكاسو باستمرار .
2- أوراق خضراء عارية وصدر امرأة :
تم رسم هذه التحفة الفنية في أوائل عام 1932 ، وماري تيريز والتر هو العارضة مرة أخرى ، وقد بيعت هذه اللوحة بسعر 106.5 مليون دولار ، وهو يعتبر رقم قياسي عالمي في عام 2010 .
1- السيدات الشابات في افينيون :
رسمت هذه اللوحة في عام 1907م ، وكان يطلق عليها ” اللوحة الأكثر ابتكارا منذ أعمال الرسام الفلورنسي جيوتو” .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *