أهمية استخدام النيتروجين لملء إطارات سياراتك

هناك سؤال شائع يسأله الكثيرين حول استخدام النيتروجين لملء إطارات السيارات ، حيث يقول أحد قائدي السيارات ، أرى الكثير من الإطارات ذات الغطاء الأخضر وهذا يشير إلى أن الإطار مليء بالنيتروجين ، فهل هناك أي ميزة في وضع النيتروجين داخل إطار السيارة بدلًا من الهواء المضغوط ؟ والإجابة هي : يوجد عدة أسباب تجعل الناس يفضلون استخدام النيتروجين وهي :

  • يحافظ النيتروجين على الضغط داخل الإطار أفضل من الهواء وهذا يؤدي إلى تقليل استهلاك الوقود وإطالة عمر الإطار .
  • عند استخدام النيتروجين يقل تذبذب الضغط .
  • تقل احتمالات تلف الإطارات .

ولفهم سبب ذلك يجب أن نراجع تركيب الهواء الجوي ، فالهواء يتكون في الغالب من النيتروجين بنسبة 78 ٪ و 21 ٪ من الأوكسجين ، وكميات أصغر من ثاني أكسيد الكربون وبخار الماء والغازات الأخرى ، والأكسجين وبخار الماء هما الجزيئان المهمان بالنسبة للإطارات .

على الرغم من أن البعض  قد يعتقد أن جزيء الأكسجين يمكن أن يكون أكبر من جزيء النيتروجين لأن كتلته أعلى في الجدول الدوري ، إلا أن هذا غير صحيح فجزيء الأكسجين ، O2  أصغر من جزيء النيتروجين N2 لأن نصف القطر الذري للأكسجين أصغر ، وهذا  يسهل على الأكسجين أن يتسرب من خلال جدار الإطارات ، ولذلك فإن الإطارات المملوءة بالهواء تنكمش بسرعة أكبر من تلك المملوءة بالنتروجين النقي .

هل يكفيك ذلك لتستخدم النيتروجين ؟! إذا لم يناسبك هذا الكلام فإليك تلك المعلومة ، وفقًا لدراسة اعتمدت على تقارير المستهلكين تم إجراؤها في عام 2007م لمقارنة الإطارات المنفوخة بالهواء مع الإطارات المنفوخة بالنيتروجين في 31 نموذجًا مختلفًا من السيارات وقد تابعوا الضغط داخل إطارات السيارات لمدة عام  ، ووجدوا أن الإطارات المملوءة بالهواء تفقد الهواء بمعدل 3.5 رطل/ بوصة مربعة  ، بينما الإطارات المملوءة بالنيتروجين فقدت الهواء بمعدل 2.2رطل/بوصة مربعة ، وهذا يعني أن الإطارات المملوءة بالهواء تفقد الهواء بسرعة أكبر بمقدار 1.59 مرة من الإطارات المملوءة بالنيتروجين .

بالإضافة إلى أن معدل التسريب يتفاوت من علامة تجارية لأخرى ، وهذا يعني أنه إذا كان المصنع يوصي باستخدام النيتروجين فمن الأفضل لك فعل ذلك .

وبخار الماء هو أحد العوامل الأخرى المؤثرة في الإطارات ولكنها لا تؤثر على الإطارات الحديثة حيث أنها مغلفة بطبقة من الألمونيوم ، وعند تعرض هذه الطبقة لبخار الماء تتشكل طبقة من أكسيد الألمونيوم وهذه الطبقة تمنع تفاعل الألمونيوم مع بخار الماء مرة أخرى وبذلك تتم حماية الإطارات .

ولكن إذا كنت تستخدم إطارات لا تحتوي على طبقة الألمونيوم فإن بخار الماء قد يؤدي إلى مهاجمة البوليمر بداخلها وتلفها .

كما ظهرت مشكلة أخرى في أحد أنواع الإطارات عند استخدام الهواء ، وهي أن بخار الماء يسبب تذبذب في الضغط داخل الإطار مع تغير درجة الحرارة ، لأن جزيئات الماء تتمدد وتنكمش بفعل الحرارة بسرعة أكبر من النيتروجين ، وهذا يؤثر على عمر الإطار بشكل ملحوظ كما أنه يزيد من استهلاك الوقود .

الخلاصة :
الأمر الأكثر أهمية من اختيار الهواء أو النيتروجين لملء الإطارات هو الحفاظ على الضغط المناسب داخل الإطار .

إذا كانت إطارات سيارتك غالية الثمن أو كنت تقود لمسافات طويلة فالأمر يستحق استخدام النيتروجين .

أما إذا كنت تعيش في منطقة نائية ولا يتوفر أماكن لتزويد الإطارات بالنيتروجين فاستخدم الهواء .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *