4 نصائح يمكنك تطبيقها هذا الأسبوع لتصبح سعيدًا

نمط الحياة الصحي لا يتحقق فقط بتناول طعام صحي وممارسة التمارين الرياضية ، بل أن توجه ذهنك وتفكيرك ناحية الأمور الإيجابية تعد من عوامل تحقيق نمط الحياة الصحي مثلها مثل تناول الطعام وممارسة الرياضة .

فعندما تحرص على السعادة اليومية ذلك سينعكس على صحتك أيضًا ، وسيقلل ذلك معدل هرمون الكورتيزول في الدم ، وهو هرمون يسبب التوتر وزيادته يسبب مرض السكري من النوع الثاني ، بل وارتفاع ضغط الدم وحدوث بعض أمراض المناعة الذاتية .

وسنقدم في هذا المقال نصائح تساعدك على الاستمتاع بسعادة يومية ، والتي تقدمها جابريل بيرستين مؤلفة كتاب ربما تحدث المعجزات ، إيمانًا منها بأن السعادة تصنع المعجزات بل وممارسة التأمل هو أحد أفضل الطرق للشعور بالسعادة ، واسترداد السلام الداخلي .

بل وأثبتت دراسات jAMA للطب الداخلي ، أن التأمل يقلل من التوتر والاكتئاب ، وسنتعرف في هذا المقال على خطوات ممارسة التأمل بطريقة تجلب لك الراحة والاسترخاء كل يوم .

4 نصائح يمكنك تطبيقها هذا الأسبوع لتصبح سعيدًا
1- أجعل الفكرة الأولى والرئيسية في كل يوم هو أن تكون شخص سعيد
عادًة عندما نستيقظ في الصباح ونقف أمام المرآة وننظر إلى أنفسنا ، نبدأ في التركيز على الأمور التي لا تعجبنا ونريد تغييرها ، لكن فكر بطريقة مختلفة من الآن ، وعندما تستيقظ من نومك مارس التأمل مستمعًا إلى موسيقى أو أغنية مفضلة لديك ، وقرر أن تكون السعادة هي هدفك الأساسي في اليوم وأسعى لتحقيقه .

2- تجاوز الأفكار السلبية :
عادًة ما نعجز عن تحقيق معدل معين من السعادة اليومية ، نظرًا لوجود بعض الأفكار السلبية سواء عن أنفسنا أو عن الأخرين ، وذلك يفقدنا فرص التمتع بالسعادة لذا تنصح الكاتبة برنستين ، بوضع رباط مطاطي حول الرسغ ، وعندما تفكر في فكرة سلبية عن نفسك أو الأخرين قم بشد الرباط وتركه ليؤلم يدك ، فذلك سينبهك تدريجيًا بضرورة التخلي عن التفكير السلبي عن نفسك والأخرين .

3- دع الطفل الذي بداخلك ينطلق :
عتدما تشعر بزيادة الضغوط والأعباء والمسئوليات التي بدأت تُشعرك بالتوتر ، كل ما عليك فعله هو أن تغلق هاتفك والحاسوب وأي وسيلة تواصل بالعالم الخارجي ، وأن تترك لنفسك فرصة حتى لو 10 دقائق كل يوم أن ينطلق الطفل المكبوت بداخلك ، وتصرف بحرية وإنطلاقة ، فذلك سيعطيك شعور بالراحة والمرح بل ويساعد الذهن على الصفاء والإنطلاق لعالم الإبداع .

4- النوم يعيد لك قوة ذهنك
يظن الكثيرون أن النوم يفيد الصحة الجسمانية فقط ، وهو أمر خاطيء حيث أن النوم يفيد الذهن والروح أيضًا بل والعاطفة ، ولتحظى بفترة نوم مشبعة ومفيدة تنصح الكاتبة بريستين بممارسة هذا النوع من التمارين قبل النوم :
أجلس منتصب الظهر على الفراش ، وتنفس بعمق وأخرج النفس من الأنف ، وأستمر في تكرار دورة التنفس تلك لمدة دقيقة واحدة .

المراجع:

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *