ماذا سيحدث إن توقفت الأرض عن الدوران ؟ الإجابة ستدهشك!

إذا استراح الكوكب من الدوران قليلًا سيموت مليارات الناس في غضون ثوانٍ قليلة ، وأول شيء سيحدث هو اصطدام ملايين الناس في الجدران والمباني بسرعة ضعف سرعة الصوت مما سيحطمهم تمامًا.

أثر توقف دوران الأرض حول خط الإستواء :
تدور الأرض حول خط الاستواء بسرعة ١٠٠٠ ميل في الساعة باتجاه الشرق إلا أنها تبطئ سرعتها عند القطبين ، لذا إذا توقفت الأرض عن الدوران فجأة سينجرف كل شيء غير مثبت بالأرض -من ضمنهم البشر- باتجاه الشرق بسرعة ١٠٠٠ ميل في الساعة ، أما إذا انعكس دوران الكوكب فإن الوضع سيكون أسوأ حيث سيصطدم البشر بالأجسام الساكنة بسرعة ٢٠٠٠ ميل في الساعة.

ستحدث رياح ذات قوة هائلة :
ومَن يتمكن من النجاة من هذا الرعب سيواجه رياحًا قوتها تتجاوز قوة الإعصار بسرعة ١٠٠٠ ميل في الساعة وهي أقوى من أي رياح حدثت على الإطلاق ، مما سيدمر كل المنشآت البشرية بدءًا من ناطحات سحاب نيويورك إلى الأهرامات المصرية ، ويتسبب في مقتل مليارات البشر.

إن دوران الأرض واحتكاكها مع اليابسة يسكّن معظم قوة الرياح التي تضرب الكوكب ، لكن إذا توقف الكوكب عن الدوران سيقع هجوم هائل.

أثر انعدام المجال المغناطيسي الأرضي :
لن ينجو من تلك الرياح إلا المحظوظون الذين اختبئوا في مستودع ذري أو محطة تحت الأرض إلا أنهم سيعانون من ضعف كمية الألم الناتجة عن الإصابة بمرض الإشعاع بالإضافة إلى الكثير من السرطانات ، وذلك لأن المجال المغناطيسي الأرضي -والذي يحمينا من كميات الإشعاع الهائلة القادمة من الفضاء الخارجي- سوف يفشل .

يقول عالم الفلك كيڤين لوهمان والذي بحث في تلك الفرضية: “إن الأرض محاطة بمجال مغناطيسي ناشئ عن لُب الأرض أثناء دورانها ، لذا فإن انعدام دوران لب الأرض الحديدي السائل يسبب انعدام المجال المغناطيسي ، ونحن في حاجة إلى هذا المجال المغناطيسي ليحمي الأرض من أشعة الشمس ، فانعدام المجال المغناطيسي يعرض الحياة على الأرض للخطر.

إذا بدأ الكوكب في الدوران في الاتجاه المعاكس :
إذا بدأ الكوكب في الدوران في الاتجاه المعاكس ستكون الآثار أكثر سوءًا .

أولًا سينعكس القطبان المغناطيسيان الأرضيان كما ستشرق الشمس من مغربها مما يسبب مقتل كل الطيور والحيوانات المهاجرة ، كما ستتحطم قشرة الأرض مما سيسبب انكماش الجبال كجبال الهيمالايا حيث ستنفتح طياتها ببطء .

انعكاس تأثير كوريوليس :
سينعكس أيضًا تأثير كوريوليس الذي يتحكم في أنماط الطقس وتيارات المحيطات ويسبب هبوب الرياح من خط الاستواء باتجاه الغرب وهو عكس اتجاه دوران الأرض حول خط الاستواء .

وقد استنتج عالم الأرصاد الجوية بيتر غيبس أن انعكاس تأثير كوريوليس بالإضافة إلى هبوب الرياح التجارية سيسبب تحول الغابات إلى صحراء والعكس ، مما سيغير من نمط توزيع السكان على الأرض .

لقد دار كوكبنا دومًا في نفس اتجاهه الحالي إلا أن سرعة الدوران تغيرت كثيرًا بمرور الوقت ، فعند نشأة الأرض كانت تدور على الأرجح بمعدل مرة كل ٦ ساعات لذا كان طول اليوم ٦ ساعات فقط عندها.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *