خمس دول يمكنك الدراسة فيها مجانًا

إن الدراسة بالخارج هي أحد أعظم التجارب التي قد تخوضها في حياتك ، حيث تمكنك من لقاء أناس جدد واكتساب خبرات جديدة واستكشاف ثقافات جديدة مما سيؤثر على شخصيتك ورؤيتك للعالم ، إلا أنها قد تكون أيضًا أكثر التجارب تكلفة في حياتك فبعض الدول كالولايات المتحدة وأستراليا ترتفع فيها تكلفة الدراسة بشكل كبير.

أما الدول التي يمكن أن توفر لك نفس الميزات والتجارب التعليمية بتكاليف قليلة أو مجانية بالكامل هي :

١- ألمانيا :
إن ألمانيا بلد جميلة للعيش والاستقرار بجانب أن الدراسة فيها مجانية إلا أنك ستضطر لدفع بضع مئات الدولارات لتكاليف شتَّى ، بالإضافة إلى أنك ستضطر لتحمل تكاليف السكن والمعيشة.

وإذا كنت تفكر في الدراسة في الخارج في ألمانيا ضع في اعتبارك أن هناك بعض المستلزمات المفروضة على الطلاب الدوليين أولها هو حاجز اللغة حيث ستضطر لإثبات أن لديك معرفة كافية باللغة الألمانية ليتم قبولك ، أما العقبة الثانية فهي وجوب اعتماد شهادة الثانوية العامة الخاصة بك من قِبل الجامعات الألمانية.

باستثناء تلك العقبتين الصغيرتين ، ستحظى بأفضل وقت في حياتك لأنك ستكون محاطًا بأكثر من ١٠٠ ألف طالب دولي آخر يخوضون نفس المغامرة.

٢- فنلندا :
لطالما كان نظام التعليم في فنلندا في قمة التصنيفات العالمية ، وعلاوة على كل ذلك ستتمكن من الدراسة هناك بدون أي تكاليف دراسية بالإضافة إلى أن فنلندا تقدم وجبات مدعومة بالكامل للطلاب ذوي الدوام الكامل ، وهناك لن يعتريك شعور الوحدة لأنك ستكون بصحبة ٣٠ ألف طالب دولي آخر.

وتمثل مدينة هيلسنكي الخيار الأمثل للطلاب الذين يرغبون في أن يكونوا في مركز الدولة حيث تتميز تلك المدينة الجميلة بالفن المعماري الحديث والحياة الليلية الرائعة ويحيط بها البحر ، لذا انطلق لمساكن الطلاب في هيلسنكي وابدأ مغامرة حياتك في فنلندا.

٣- النرويج :
تمثل النرويج وجهة دراسية مثالية لكل طالب ، حيث تقدم فرصًا عديدة للطلاب الدوليين كما تقدم فرصة مجانية بالكامل للدراسة ، والمعلمون هناك منفتحون وودودون للغاية لذا لن تشعر إطلاقًا أنك عديم الأهمية حيث تُلقَى المحاضرات عادةً في صورة مجموعات صغيرة ، كما أن المؤسسات مجهزة بشكل كامل بأجهزة كمبيوتر حديثة واتصال مجاني بالإنترنت.

إلا أنه قد تواجهك بعض المشاكل حيث ترتفع هناك تكلفة الطعام والسكن مقارنة بغيرها من الدول ، ولكنك ستكون محاطًا بالشعب النروييجي الودود ، وبصحبة أكثر من ١٥ ألف طالب دولي ستتمكن من صنع صداقات جديدة في الحال.

٤- السويد :
تقدم الجامعات في السويد برامج منح متنوعة للطلاب للدوليين للمساعدة في تغطية تكاليف الدراسة والمعيشة ، ويتمحور التعليم في السويد بشكل كبير حول العمل الجماعي مما يمثل بيئة مثالية للممارسة بدلًا من الدراسة النظرية ، كما أنك ستكون محاطًا بالإبداع والابتكار مما سيكسبك مهارات ستساعدك في مسيرتك المهنية المستقبلية.

٥- النمسا :
إن مزيج التعليم العالي مع الإنجازات الرائعة التي حققتها النمسا على مستوى عالمي قد حقق لها صيتًا مرموقًا ، والجيد في الأمر أنك لن تحتاج إلى تأشيرة “ڤيزا” للدراسة هناك إلا أنك ستحتاج إلى التقدم للحصول على طلب إقامة ، أما بالنسبة لعقبة اللغة فإن الأمر أشبه بألمانيا ، حيث ستضطر لإثبات أنك على دراية باللغة الألمانية.

وعلى الرغم من أن مستويات المعيشة هناك عالية إلا أن الأسعار معقولة ، كما أنك ستتمكن من صنع صداقات حيث يمثل الطلاب الدوليون رُبع الطلاب في النمسا.

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *