شلل النوم … بين العلم والخرافة

هل مررت بتجربة استيقاظك مفزوعًا وكأن ثقلًا ملقى على صدرك ، لا تستطيع التحرك و لا تقدر على تحريك أي شيء من جسمك حتى لسانك لن تستطيع أن تصرخ به طالبًا النجدة .

مستيقظ ولكنك لا تستطيع التحرك :
أنت تشعر أنك مستيقظ فأنت ترى كل ما حولك في الغرفة وكأن كل شيء طبيعي ، وتسمع كذلك من يتحدث حولك أو بجوار غرفتك ، ولكنك مهما حاولت أن تنهض من فراشك والفرار من هذا الشيء المفزع الذي يمتلكك من إصبع قدمك الى آخر شعرة في رأسك ، ثم فجأة ينتهي كل شيء و يتحرر جسدك !

مسميات هذه الحالة :
كانت هذه الحالة على مر القرون محلًا للأفكار الغريبة والغزعبلات وقد تم تعليلها بتعليلات وهمية ‏خيالية ، وكأن هناك كائن يجثم على الصدر ويمنع النائم من القيام‎ ، ولذلك سمي بالجاثوم ومنهم من أسماه الرابوص ومنهم من جعله عفريت النوم وهو علميًا شلل النوم .

ولكن العلم والعلماء لم يدعوا مجالا للشك ، فقد درسوا هذه الحالة وبينوا لنا ماهي ؟! ولماذا تحدث ؟! وهل بالفعل الشياطين أو الحالة النفسية مؤثرة على حدوث هذا الأمر ؟!

ماهو شلل النوم ‎؟
Sleep paralysis‎ هو الشعور بالوعي لكن يصبح الإنسان غير قادر على الحركة ، ويحدث للشخص بين مراحل اليقظة والنوم ، وأثناء هذه التحولات ، قد لا يتمكن من الحركة أو التحدث لبضع ثوانٍ وربما لبضع دقائق ، قد يشعر بعض الناس أيضًا بالضغط أو الإحساس بالاختناق .

قد تسبب هذه الحالة في الشعور بالذعر فقد يشعر الشخص بالخوف ، ولا تعد هذه الحالة خطيرة وهي تحدث في حالات نادرة جدًا .

ما الذي يسبب شلل النوم؟
هناك العديد من الأسباب ولكن السبب الرئيس لها في عدم أخذ الإنسان ما يكفيه من النوم أو القلق أو الأرق .

ومن الأسباب الرئيسية أيضا عدم انتظام دورات النوم أو مراحل النوم فأكثر ما يخيف في الأمر هو أن الشخص يشعر باليقظة والعجز ولا يستطيع الانتقال بين النوم واليقظة .

أنماط النوم :
قد يفتقر الأشخاص الذين يعملون خلال الليالي إلى النوم الكافي أثناء النهار ، ولذلك فإن أنماط نومهم متغيرة وهذا هو السبب في شلل النوم الشائع لديهم .

العوامل وراثية :
تشير الأبحاث إلى أن العوامل الوراثية يمكن أن تكون أيضًا أحد أسباب شلل النوم ، لذا إذا كان أي من أسلافك يعاني من هذا الاضطراب ، فقد تكون عرضة لخطر هذه الحالة .

 الفئة العمرية :
تشير العديد من الدراسات إلى أن شلل النوم يحدث بشكل رئيسي خلال فترة المراهقة ، قد يحدث فقط عند بعض الناس مرة ​​واحدة أو مرتين فقط ، ونادرا ما يتحول لحالة مزمنة .

كيف يمكننك التخلص و إيقاف شلل النوم؟
في الحالات الشديدة يمكن استخدام الدواء ، ولكن قد تتمكن من تقليل حدوث هذه الحالة عن طريق اتباع هذه الاجراءات الوقائية :

  • الحصول على قسط كاف من النوم.
  • الحد من التوتر والقلق .
  • ممارسة الرياضة بانتظام (ولكن ليس قريبًا من وقت النوم)
  • الحفاظ على جدول نوم منتظم .
  • الابتعاد عن العقاقير المهلوسة .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *