هل غسل اليدين بالجيل المعقم يغني عن غسل اليدين بالماء والصابون ؟

من منا لا يستخدم جيل تنظيف اليدين ، قد يتبادر إلينا سؤالا هل فعالية هذا الجيل كفعالية المطهرات والصابون أم أنه دون جدوى ؟ جئنا إليكم اليوم بإجابات خمسة من المختصين في الأمراض المعدية حول الفرق بين مطهرات اليدين والماء والصابون في نظافة اليد من الجراثيم وهكذا أجابونا:

 الدكتورة راشيل أورشيلن أستشاري أمراض الأطفال المُعدية في كلية الطب بجامعة واشنطن :
إن من أنجح السبل للتخلص من كمية الجراثيم على يد الإنسان هي غسل اليدين بالماء والصابون ، ويمكن استعمال مطهرات اليد التي بها كحول إذا ما كانت اليدين غير ملوثتين تماما ، ولابد من انتقاء النوع الذي به نسبة كحول لا تقل عن 60% واستعمال كمية لا بأس بها لتغطي اليدين كلها ويتم دعك اليدين حتى يختفي الجيل ، وهذا سيعمل بفاعلية أكبر لقتل أكبر عدد من الجراثيم.

الدكتورة كارول ماكلاي استشارية الوقاية من العدوى في ليكسينغتون:
إن المداومة على الاهتمام بغسل اليدين هي من أنجح الطرق للنجاة من الأمراض ، فعند غسيلك لليدين قبل الشروع في إعداد الطعام وبعده وحتى في حين إعدادك له وعند التعامل مع المرضى وعند استخدام دورة المياه ، وجب عليك مداومة غسل اليدين في كل تلك الحالات ، فمطهرات اليد تقضي على كمية لا بأس بها من الجراثيم وبفاعلية أسرع لكنها لا تقتل معظمها في حالة عدم وجود الماء والصابون معها ، لذا إذا لم يكن الصابون والماء متوفرين ، فإن المواد المضادة للميكروبات هي ثاني أفضل خيار لك .

الدكتور ريتشارد ت إليسون الثالث أستاذ الطب وعلم الوراثة الجُزيئي وعلم الأحياء المجهرية في كلية الطب بجامعة ماساشوستس:
يمكنني الإجابة بالنفي والإثبات ، ففي حالة عدم وجود أي أوساخ أو ملوثات على اليد فإنه يفضل استخدام هذه الجيل المعقم ، حيث أنها تقتل الجراثيم بفعالية أكبر إذا كان سيوضع على الجراثيم مباشرة ، ولكنها تفشل في مهمتها إذا كانت اليدين متسخة ، وفي تلك الحالة فإن فعاليته ستكتفي بقتل الجراثيم والإبقاء على أوساخ اليدين.

 السيدة كاتي بريور خبيرة مُحللي السياسات في قسم التدريب والسياسة في جمعية التمريض الأمريكية:
ليس من الجيد استعمال مطهرات اليدين في الحالات العادية اليومية كالحمام والمطبخ ، إنما من الممكن استعمالها في الحالات غير المتوفر فيها ذلك ، وعند استعمال مطهرات اليدين عليك معرفة الكيفية التي تستعمل بها فعند استخدامك لها عليك أن تفرك يديك جيدا ، وجدير بالذكر أنه عند استخدام الماء والصابون نظل نغسل أيدينا لمدة لاتقل عن 20 ثانية .

الدكتور ديفيد هوبر رئيس قسم مُكافحة العدوى في مستشفى ماساشوستس في بوسطن:
العديد من أنواع مطهرات اليدين التي تباع هي نفسها الموجودة داخل المستشفيات ، كما أوضحت بعض الدراسات أن ذلك المطهر فعال في قتل الجراثيم بنسبة 99.9% ، من أجل هذا فهم يستعملوه داخل المستشفيات والتي من الصعب فيها استخدام الماء والصابون بشكل متكرر وخاصة في فصل الشتاء .

وجود الجيل المعقم في حقيبتك واصطحابك له أثناء خروجك يعد فكرة جيدة في حالة عدم توافر الماء والصابون ولكنه ليس البديل المثالي .

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *