5 معلومات لا تعرفها عن جائزة نوبل للآداب

تقوم مؤسسة نوبل كل عام بمنح 16 جائزة كل عام أشهرها هي جائزة نوبل للآداب ، وقد أعلنت الأكاديمية عن غلغاء منح الجائزة لهذا العام 2018م بسبب انخفاض ثقة الجماهير في الأكاديمية بعد استقالة العديد من الأعضاء بسبب فضيحة ، وإليك 5 معلومات لا تعرفها عن الجائزة :

لجنة نوبل للآداب:
قام العالم السويدي ألفريد نوبل في وصيته الأخيرة بتكليف المؤسسة بمنح جائزة نوبل للآداب كل عام ، ومنذ عام 1901م يتم كل ثلاثة سنوات انتخاب أربعة أو خمسة من بين أعضاء الأكاديمية البالغ عددهم الكلي 18 عضو ، لتولي لجنة جائزة نوبل للآداب ، ويقوموا بفرز الترشيحات وتزويد باقي أعضاء اللجنة بقائمة مختصرة تضم مجموعة المرشحين المحتملين .

بعد ذلك يتم فحص هؤلاء المرشحين من اللجنة بأكملها ويتم التصويت في شهر أكتوبر لاختيار الفائز ، ويجب أن يحصل الفائز على أكثر من نصف الأصوات .

350مرشحًا كل عام :
تمتلئ أرشيفات الأكاديمية برسائل من أشهر الشخصيات الأدبية في العالم يقومون فيها بترشيح شخصيات لنيل الجائزة ، وتتلقى اللجنة حوالي 350 ترشيح كل عام وتحصل اللجنة على الترشيحات عادة من : الحائزون السابقون على نوبل للأدب ، وأعضاء الأكاديميات المماثلة في البلدان الأخرى ، وأساتذة الأدب ، ورؤساء رابطات الكتاب الوطنيين .

ويجب أن يتم تجديد الترشيحات كل عام ، ويتم إغلاق باب الترشيح في 31 يناير من كل عام .

ومن قواعد نيل الجائزة التي حددها نوبل قبل وفاته أن يكون المرشح على قيد الحياة ، وأن يكون نشر عمل أدبيًا خلال العام السابق ولكن اللجنة أحيانا تتجاهل هذا الشرط .

تم رفض نوبل للآداب مرتين وحجبها سبع سنوات :
فاز 114 شخص بجائزة نوبل للآداب ، وتم منح هذه الجوائز خلال 110 احتفال حيث تقاسم شخصين الجائزة أربعة مرات .

كم تم رفض استلام الجائزة من الكاتب الروسي بوريس باسترناك حيث أجبرته السلطات السوفيتية على رفضها ، كما رفضها الفيلسوف الفرنسي جان بول سارتر .

كما اختارت المؤسسة حجب الجائزة سبع مرات في أعوام 1915 و 1919 و 1925 و 1926 و 1927 و 1936 و 1949،وفي خمس مرات من هذه السنوات قامت اللجنة بمنح الجائزة في احتفال العام التالي ومن هذه المرات حينما حصل الأديب ويليام فولكنر في عام 1949م ، ولكنه تسلمها في حفل عام 1950م وهو نفس الحفل الذي فاز فيه الأديب برتراند راسل بالجائزة .

فرنسا على رأس قائمة الفائزين :
حصلت فرنسا على جائزة نوبل للأداب  15 مرة وهي بذلك أكثر دولة حصلت عليها ، كما كانت أول جائزة نوبل للأداب على الإطلاق من نصيب فرنسا أيضا حيث كان أول من يحصل على هذه الجائزة هو الأديب الفرنسي رينيه سولي برودوم في عام 1901م .

وتعتبر المملكة المتحدة هي ثاني دولة بعد فرنسا بعدد 12 جائزة  وأخرهم العام الماضي حيث حصل عليها المؤلف البريطاني من أصل ياباني كازو إيشيجورو  مؤلف كتاب “بقايا اليوم” و “لا تدعني أذهب أبدًا”.

، أما من ناحية اللغات فإن لغة شكسبير تفوز على لغة موليير حيث بلغ عدد الحاصلين على الجائزة من الناطقين بالإنجليزية 29 مؤلف .

قضية سلمان رشدي :
انقسم أعضاء اللجنة في عام 1989م  حيث رفضت اللجنة أن تدين فتوى صدرت ضد الكاتب البريطاني سلمان رشدي بعد نشر روايته “آيات شيطانية” ،وقد غادر ثلاثة أعضاء اللجنة بدعوى تضامنهم مع حرية التعبير ، ولكن في عام 2016 م أدانت الأكاديمية الفتوى .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *