قصص أشهر قرصانات في التاريخ

ربما تكون سمعت عن القراصنة بلاك بيرد أو ريد بيرد أو بلوبيرد ، ولكن هل سمعت عن قراصنة لطيفين من قبل ؟ ، في حين النساء اللاتي عملن بالقرصنة لم تكن أعدادهن كثيرة إلا أنه كان هناك عدد منهن أظهرن شجاعة بالغة وامتلكن البحار السبعة .

جين دي كليسون :
أحيانًا يصعب علينا تحديد ما إذا كانت القصص التاريخية التي نسمعها حقيقة أم أسطورة ، ولكن إذا كنت تعتقد أن قصة جين دي كليسون حقيقة ، فعليك أن تعرف أنها كانت أم سيئة ، فقد كانت أم لسبعة أبناء عندما بدأت عملها بالإرهاب .

خلال فترة حرب المائة عام بين إنجلترا وفرنسا في القرن الرابع عشر توفي دوق بريتاني وبدأ نزاع إقليمي حول المنطقة التي تقع بين فرنسا وإنجلترا ، وتم القبض على اللورد اوليفييه دي كليسون زوج جين الثاني بسبب ذلك النزاع وتم إعدامه على يد الملك الفرنسي فيليب بتهمة الخيانة ، ووفقًا للرواية فإن جين غضبت جدًا واتجهت للبحر مع اثنين من أبنائها وبدأت في مهاجمة القوات الفرنسية ، ثم باعت ممتلكات أسرتها واشترت ثلاثة سفن قامت بطلائهم باللون الأسود وزودتهم بأشرعة حمراء ، وحتى الآن لا توجد معلومات واضحة عن مدى قسوتها ولكن يقال أنها كانت تقطع بنفسها رأس أي نبيل فرنسي تصادفه .

جريس أومالي :
تعد ملكة القراصنة الأيرلندية جريس أومالي واحدة من أشهر القراصنة في التاريخ ، ولدت جريس عام 1530م وسط عشيرة تعمل بالبحر وقد كان والدها هو قائدهم ، وقد تزوجت مرتين وقضت حياتها في الدفاع عن ممتلكاتها بأي وسيلة ممكنة بالإضافة إلى الاستيلاء على ممتلكات الغير وتقول الأسطورة أن جريس أنجبت أحد أبنائها على متن السفينة وفي اليوم التالي قاتلت للدفاع عن السفينة ، كما أنها أثبتت شجاعة كبيرة حين طلبت مقابلة مع الملكة إليزابيث الأولى وطلبت منها إطلاق سراح شقيقها وأبنائها الذين أسرهم جنود الملكة وقد استجابت الملكة .

تشينج شيه:
تشينج شيه هي أحد أشهر القراصنة النساء ، على الرغم من حياتها المبكرة كانت غير معروفة ، إلا أنها في فترة من حياتها كانت تعمل عاهرة ، وقد تم أسرها بواسطة قرصان يسمى تشنغ يي عام 1801م وقد تزوجها فيما بعد ، وقد أبحرا سويًا وكونا جيش من القراصنة يسمى أسطول العلم الأحمر ، ولكن تشنغ يي توفي عام 1807م وتولت تشينج شيه قيادة الأسطول الذي كان يتألف من مئات السفن و 50 ألف قرصان ، وقد كانت قيادتها صارمة جدا حتى أنها كانت تعاقب كل من يخالف بقطع الرأس ، وكانت تهاجم كل المدن حتى المدن غير الساحلية ، حتى أن أدميرال البحرية الصينية قام بالانتحار بعد أن وقع في أسرها ، وفي النهاية عرضت عليها الحكومة الصينية العفو مقابل أن تتوقف عن القرصنة وبالفعل تقاعدت في أحد المدن الريفية ومعها كل ما قامت بنهبه .

آن بوني :
ولدت آن بوني في أيرلندا ولكنها هاجرت مع عائلتها إلى فيما أطلق عليه فيما بعد الولايات المتحدة الأمريكية وهي في سن المراهقة ، ثم تزوجت من بحار يدعى جون وني ضد رغبة والدها ، ولكن زواجها فشل ثم ذهبت مع قرصان سيء السمعة يدعى جون راكهام وقادًا معًا سفينة وعملا بالنهب ، ولكن راكهام وطاقم السفينة تم القبض عليهم في 1720م ، وتم إعدام جميع الرجال ماعدا آن لأنها كانت حاملًا ، وتم إطلاق سراحها فيما بعد وعاشت حياة هادئة بعد ذلك .

ماري ريد :
كانت ماري ريد ابنة غير شرعية ، ولكنها عاشت كإبنة شرعية ، حيث كان لوالدتها ولد أنجبته بعد وفاة زوجها بفترة وجيزة ، وكانت جدته تعتني به ، ولكنه مات وولدت مارى بعد وفاة شقيقها ، فقامت والدتها وجدتها بإلباسها ملابس أخيها وعاشت كصبي ، ثم عملت على السفن وأثناء إبحارها في سفينة هولندية كرجل قبض عليها جون راكهام ، وسرعان ما أصبحت صديقة لعشيقته آن بوني بعد أن عرفت سرها ، وعملتا سويًا في النهب ، وتم القبض عليها مع طاقم سفينة راكهام وقد أدعت أنها حامل أيضًا ولم يتم إعدامها لكنها ماتت في السجن .

راشيل وول :
يُعتقد أن راشيل وول هي أول قراصنة أمريكية ، ولدت في ولاية بنسلفانيا عام 1760م ، وعندما كانت في السادسة عشرة من عمرها تزوجت من جورج وول ، وسرعان ما انتقل الزوج إلى بوسطن حيث عملت راشيل كخادمة وعمل جورج كصياد ، ولكنهم ربحوا القليل من المال من خلال عملهم ولذلك فكر جورج في العمل كقرصان وجمع طاقم صغير ، وذهبوا إلى البحر وقاموا بالصيد أثناء الطقس الجيد ، وبعد هبوب العواصف  تظاهروا بأنهم في محنة ونهبوا السفينة التي أتت لإنقاذهم وقد نجحت خطة جورج لمدة حوالي عام حتى تم القبض عليهم في أحد العواصف ، ولقي جورج مصيره المحتوم ولكن راشيل استطاعت النجاة وواصلت حياة الجريمة حتى بعد وفاة زوجها ، وعملت في السرقة وربما الدعارة وفي النهاية ألقي القبض عليها لأنها هاجمت امرأة شابة ، وقد اعترفت بارتكابها عدة جرائم منها القرصنة وتم إعدامها و كانت آخر امرأة تُعدم في ماساتشوستس.

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *