كيف تحقق أقصى استفادة من كل كتاب تقرأه

الانتهاء من قراءة كتاب أمر هين و لكن تكمن الصعوبة فى القدرة على استيعابه ،  فمن الضرورى تبنى عادات قراءة جيدة و تعلم كيفية قراءة المزيد، لكن العبرة ليست بكم الكتب التى نقرأها و لكن بكيفية قرأتها بشكل أفضل ، يعمد أغلب القراء إلى قراءة الكتب العلمية بهدف تطوير حياتهم من خلال تعلم مهارات جديدة، أو التوصل لحل مشكلة ما أو بسبب الرغبة فى النظر إلى العالم بشكل أفضل ، فالقراءة مهمة و لكن الأهم الإستفادة مما نقرأ !  إليك ثلاثة استراتيجيات للقراءة تساهم فى جعل قراءتك أكثر فاعلية.

تدوين الملاحظات بشكل يمكنك من الرجوع إليها
إن الإحتفاظ بمفكرة لتدوين الملحوظات أمر ضروري يساعدك على استرجاع الأفكار بسهولة ، كما  يزيد من احتمالات تطبيقك لما تقرأه في الحياة العملية ،  فأي فكرة تتعرف عليها فى كتاب لا تكون مفيدة إلا اذا وجدتها عندما تحتاجها ، فلا داعى للإعتماد على الذاكرة فقط .

ويمكنك إستخدام تطبيق Evernote من أجل هذا الغرض، فهو يوفر أسلوب سهل للبحث ودون الحاجة للإتصال بالإنترنت ، ويمكنك إستخدام هذا التطبيق لتدوين ملاحظاتك كيفما شئت، كأثناء استماعك للكتب المسموعة أو قراءتك للكتب المطبوعة ، وكذلك النسخ الإلكترونية على الإنترنت ، وتعتبر طريقة تدوين الملاحظات أثناء قراءة الكتب الإلكترونية هى الأسهل بالنسبة للعديد من القراء ، حيث تقوم بتحديد الفقرة التى ترغبها بالنقر عليها دون الحاجة إلى كتابتها ، ثم تنقلها إلى تطبيق Evernote بعد الانتهاء من القراءة بواسطة تطبيق أخر يسمى Clippings ، وبذلك تستطيع إعادة البحث عن أي فكرة و إن كنت لا تتذكر أين قرأتها.

الربط بين الأفكار أثناء القراءة
لا توجد المعرفة و الخبرات في العقل البشرى بشكل منفصل و منظم ، كما هو الحال فى المكتبات حيث يتم تقسيم الكتب إلي فئات كالسير الذاتية والتاريخ و العلوم وعلم النفس ، ففى الواقع تتداخل المواضيع وتتشابك كل المعارف ، والأفكار البراقة تتولد من هذا التداخل ، لذا حاول إيجاد علاقة بين الكتاب الذي تقرأه و بين الأفكارالتي تعتمرك حينها، و كلما أمكن حاول ربط الدروس التي تتعلمها بأفكارك السابقة ، ومن ثم قم بتدوين نتاج تفكيرك فى دفتر الملاحظات .

لا تساعد عملية الربط و الدمج هذه فى تذكرالمعلومات فحسب ، بل تمكنك أيضا من فهم العالم بشكل كلى ، فالبعض قد يعتمدعلى كتاب واحد أو مقال واعتباره منهج لحياتهم دون تفكر أو تدبر ودون أى محاولة لربط الحقائق ، ولكن لا توجد طريقة واحدة للنظر إلى العالم ، فأجمل أجزاء المعرفة تكمن وسط الأفكار المتداخلة.

تلخيص الكتاب في فقرة واحدة
بمجرد الإنتهاء من كتاب ، حاول تلخيص النص بأكمله في ثلاث جمل فقط ، فهذه الطريقة بمثابة تمرين مفيد يحفزك على مراجعة ملاحظاتك و إدراك  ما هو مهم بالفعل فى الكتاب ، كما تمكنك هذه الطريقة من وصف الكتاب أو شرح فكرته لصديق ، فالأسهل غالبا أن تجد معلومات المفيدة فى ملخص بحجم فقرة أو مراجعة ملاحظاتك على أن تعيد قراءة كتاب بأكمله.

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *