بعض الآثار السلبية لتناول البيض وكيفية تجنبها

يحتوي البيض على الكوليسترول من بين مكوناته كما أنه يحتوي على بعض الدهون ، وسوف نستعرض معًا بعض الآثار السلبية لتناول البيض وكيفية تجنبها:

البيض له إيجابيات وسلبيات :
تحتوي البيضة الواحدة على 210 ملج من الكوليسترول ، وهي أكثر من نصف الكمية التي يجب أن يتناولها الإنسان في اليوم الواحد ، كما أنه تحتوي على 5 جرام من الدهون منها 1.6 جرام من الدهون المشبعة ولكن الكوليسترول والدهون توجد تقريبًا في الصفار فقط بينما يحتوي البياض على 0.06 من الدهون فقط ولا يحتوي على أي دهون مشبعة  .

وعلى الجانب الآخر نجد أن صفار البيض يحتوي على أحماض أوميجا3 بنسبة تصل إلى 100-200 ملج في البيضة الواحدة ، ولذلك فإن الإكثار من تناول البيض قد يضر بصحة القلب ، ولكن تناول كمية قليلة منه مفيدة أيضًا للجسم ، حيث وجدت الأبحاث أن الشخص السليم يمكن أن يتناول بيضة واحدة بشكل يومي ولن تسبب له أي أضرار بينما الشخص المصاب بداء السكري أو أمراض القلب لا يجب أن يتناول البيض بشكل يومي منتظم .

كيف تتغلب على الآثار السلبية للبيض من خلال نظامك الغذائي :
يوصى للأشخاص الأصحاء عند تناول البيض في نظامهم الغذائي تقليل استهلاك الأطعمة الأخرى الغنية بالكوليسترول والبروتين في نفس اليوم مثل الزبد والسمن واللحوم الحمراء .

وقد وجد العلماء أن الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري أو أمراض القلب لا يتأثرون عند تناول صفار البيض ثلاثة مرات أو أقل كل أسبوع  ، ويمكن للإنسان أن يتناول بيضة واحدة كاملة بجانب بياض البيض فقط لمحاولة تجنب الآثار السلبية لصفار البيض ، ويمكن إعداد أومليت ببيضة واحدة وبياض ثلاثة بيضات أفضل من إعداده باستخدام بيضتان كاملتين لأن معظم الأبحاث تشير إلى أن الصفار هو الجزء الأكثر ضررًا في البيض .

البيض يهدد بارتفاع مستوى الكوليسترول في الجسم :
الكوليسترول هو الدهون التي تدور في جسم الإنسان بشكل طبيعي  ، وفي الحقيقة فإن جسم الإنسان يحتاج الكوليسترول حتى يبقى صحيًا ولكن ليس بمعدلات كبيرة ، فعلى سبيل المثال ، الكوليسترول هو المسئول عن بناء جدار الخلية الواقي في جسم الإنسان  ، ولكن إذا زادت كمية الكوليسترول في الدم فإنها تجعله أكثر كثافة ،وهذا يجعل القلب يحتاج لقوة أكبر لضخ الدم ، وقد يؤدي ذلك لارتفاع ضغط الدم كما أنه يهدد صحة القلب .

والخلاصة أن تناول البيض مفيد ولكن الإكثار من تناوله قد يؤثر سلبًا على الصحة بسبب نسبة الدهون والكوليسترول المرتفعة الموجودة فيه ، ولذلك يجب على أي شخص يعاني من أي مشاكل صحية في القلب أن يستشير الطبيب للتأكد من الكمية المناسبة له .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *