كيف يحتفل المسلمون في الولايات المتحدة بشهر رمضان المبارك

بدأ شهر رمضان المبارك وبدأ المسلمون في جميع أنحاء العالم بالصيام طوال ساعات النهار من خلال الامتناع عن الطعام والشراب وممارسة الرذائل ، فرمضان هو شهر ضبط النفس في كل مكان في العالم .
وفي نهاية هذا الشهر يأتي عيد الفطر حيث يحتفل المسلمون خلال ثلاثة أيام عن طريق اجتماع العائلات والأصدقاء معاً .

نبذة تاريخية عن تاريخ شهر رمضان في الولايات المتحدة الأمريكية :
على الرغم من أن الإسلام ينظر له على أنه ديانة وصلت للولايات المتحدة حديثًا إلا أن الاحتفال بالشهر الكريم داخل الولايات المتحدة الأمريكية عادة قديمة وصلت مع العبيد المسلمين الذين جُلبوا في فترة ما قبل الحرب ، حيث شكل المسلمون حوالي 15 إلى 30% من العبيد الذين وصلوا إلى أمريكا ، وحتى الآن لا يزال الأمريكان الأفارقة يشكلون جزء كبير من الجالية المسلمة بالولايات المتحدة بجانب المسلمون من أصول عربية من دول جنوب آسيا .

رمضان في الولايات المتحدة :
عادة ما تقوم المراكز الإسلامية المنتشرة في الولايات المتحدة بإقامة الصلوات خلال الصباح والليل حيث تظل مفتوحة طوال الوقت ، كما أنها يمكن أن تخطط لتجميع العائلات المسلمة خلال عطلات نهاية الأسبوع ، ويمكن لأي فرد زيارة هذه المراكز في أي وقت والسهر فيها للصلاة وقراءة القرآن ، كما تقوم المراكز أيضًا بإلقاء محاضرات في المسجد عن طرق إحياء شهر رمضان و التعاليم الدينية والإيمانية .

المركز الإسلامي في واشنطن العاصمة :
يمكن للمسلمين الاجتماع على وجبة الإفطار في المسجد بمساعدة مجموعة من المتطوعين الذين يقدمون المرطبات ، ويمكن حتى أن تشارك بعض المطاعم في تقديم وجبات الإفطار للمسلمين ويمكن حتى لغير المسلمين حضور الإفطار للتعرف على المجتمع المسلم المحلي ، وسوف تجد في قائمة الإفطار كل أنواع الطعام ابتداءً من الطعام الأمريكي وحتى العربي والآسيوي والأفريقي ، إنها حقًا فرصة لتتعرف على الأطعمة المختلفة من جميع أنحاء العالم ! .

وهناك جانب أخر من هذا الشهر وهو الإحسان حيث يحرص المسلمون ليس فقط على صلواتهم ولكن أيضًا على الأعمال الخيرية ومساهمتهم في المجتمع .

أما بالنسبة لعيد الفطر فيتم الاحتفال به بمظاهر متعددة ، فقد تبدأ المدن ذات التجمعات المسلمة الكبيرة في إقامة بزار العيد حيث يتم بيع هدايا العيد والهدايا التذكارية والكتب الإسلامية ، كما يمكن إقامة معرض ممتع طوال اليوم يتم فيه تقديم الطعام والترفيه و المرح للاحتفال بالعيد .

وخلال هذا الوقت يمكن أن يرافق المسلين أيضًا عائلاتهم أو أصدقائهم من غير المسلمين لتناول وجبة والاحتفال معهم بالعيد ، كما تقيم أيضًا بعض المدارس والجامعات حفلات ودعوة الضيوف للاحتفال بالأجواء الروحانية لهذا الشهر ، ويستغل بعض القادة السياسيين أيضًا هذه الاحتفالات لزيارة المجتمع المسلم والإقرار بأنه جزء من المجتمع الأمريكي .

وعلى الرغم من أن العيد غير معترف به كعطلة قومية في البلاد ولكن تختار العديد من الآسر المسلمة أخذ أجازة من العمل والمدارس للاحتفال مع أسرهم .

يجمع شهر رمضان في أمريكا شعوراً عظيماً بالفخر والروحانية داخل المجتمع ، وهو فريد في الولايات المتحدة تماما ً كما هو فريد في بلدان أخرى ، وبينما قد يكون الوقت قد حان لتبقى البطون فارغة ، فإن القلوب تكون ممتلئة بالتأكيد ، وهو أيضًا وقت نقدر فيه زملائنا المسلمين وأصدقائنا أكثر من المعتاد ، ونراقبهم وهم يصومون بشكل يومي مع الحفاظ على مستويات الطاقة والتزامهم في العمل والمدارس وأمور الحياة العادية .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *