أشهر حلويات رمضان في لبنان

يشتهر شهر رمضان بتشكيلاته المتنوعة من الحلويات اللذيذة التي لا تقاوم حيث لا تكتمل وجبة الإفطار دون تناول التحلية ، كما يمثل إعداد الإفطار فرصة لتجتمع العائلة بأكملها وتعيد إحياء بعض تقاليد الشهر المقدس من خلال الطعام ، لذا اجعل كل وجبة مميزة بحق عن طريق إعداد حلوى خاصة برمضان واصنع ذكريات لا تُنسى في كل يوم في هذا الشهر الكريم.

لذا نقدم لك أشهر ٥ حلويات رمضانية تقليدية يتم إعدادها وتناولها في لبنان:

١- كلاچ رمضان:
يعد الكلاچ أشهر حلوى رمضانية وهو متاح فقط خلال الشهر الكريم – كما هو واضح من اسمه-  وتقوم العديد من محلات الحلويات في لبنان بقلي الكلاچ أمام محلاتهم والسبب وراء ذلك هو على الأرجح الرغبة في جذب المستهلكين من خلال رائحة الحلوى المميزة.

ويتكون الكلاچ من عجينة حلويات محشوة بالقشدة ثم يتم قليها ورشها بشراب مسكر ، بعد ذلك يتم نثر الفستق المطحون عليها ويوضع فوقه أزهار البرتقال المعسولة ، ويقدم عادةً ساخنًا.

٢- المفروكة:
تصنع المفروكة من عجينة مكونة من دقيق السميد والزبدة مع شراب مسكر ، ثم يتم تغطية العجينة بطبقة من القشدة والجوز المحمص ، ويمكن تقديم المفروكة في طبق أو صبها في أشكال متعددة.

كما تُصنع هذه الحلوى اللبنانية الغنية باستخدام القشدة بينما يستخدم بعض الطهاة جبن الريكوتا المخفوق إلا أن القشدة هي الأفضل لإعدادها ، وتُحلَّى بالسكر وماء أزهار البرتقال.

٣- الشعيبيات:
إن الشعيبيات هي حلوة لذيذة يتم إعدادها عادةً في شهر رمضان ، وهي مكونة من طبقات مقرمشة من المعجنات المحشوة بالقشدة ، ويتم تشكيل الشعيبيات عادةً على شكل مثلث ثم يتم تزيينها باستخدام الفستق المطحون وأزهار البرتقال المعسولة ثم تغطيتها بشراب مسكر ، ويمكن تقديمها إما ساخنة أو باردة.

٤- القطائف:
إن القطائف شائعة جدًا خلال شهر رمضان ، وهذه العجينة العربية الشبيهة بالفطائر يمكن إعدادها باستخدام حشوات مختلفة مثل خليط الجوز والسكر أو جبن العكاوي الحلو أو حتى باستخدام القشدة ، ثم يتم قلي هذه القطائف المحشوة وغمسها في شراب مسكر قبل تقديمها ، ويمكن تقديمها مالحة بجانب الحساء في طاولة الإفطار أثناء شهر رمضان أو تقديمها حلوة في التحلية.

٥- الداعوقية:         
تعد الداعوقية واحدة مش أشهر حلويات مدينة بيروت ، وقد تم إعدادها لأول مرة في ثمانينات القرن الماضي بواسطة محل حلويات صغير في بيروت يدعى “حلويات الداعوق” لذا تمت تسميتها تيمنًا بلقب العائلة.

وتتكون الداعوقية من طبقة من القشدة وطبقة من جوز الكاشيو تقعان بين طبقتين من عجينة الفستق ، ويمنح لون الفستق الداعوقية لونها الأخضر المميز ، وفي وقتنا الحالي يتم إعداد الداعوقية في العديد من محلات الحلويات في كافة أنحاء لبنان ، ويتم تقديمها بأشكال مختلفة.

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *