حقائق غامضة عن يوليوس قيصر

علي مدار عهد الإمبراطورية الرومانية ، اشتهر الكثير من الأباطرة مثل كاليجولا ونيرو وغيرهم بسلوكهم الفاسد ، لكن يوليوس قيصر صاحب مقولة “جئت فرأيت فغزوت “! كان سياسيًا رائعًا وشجاعًا ، وكانت إنجازاته عظيمة حتى أن العديد من اللغات الأخرى استعملت اسمه ليعني الحاكم!، وإليك بعض الحقائق القليلة التي قد لا تعرفها عن الرجل الذي كان يحمل شهرًا كاملاً من السنة اسمه (شهر يوليو).

لم يولد بعملية قيصرية
يعتقد العديد من المؤرخين أن قيصر ولد بعملية قيصرية ، عام 100 قبل الميلاد ، ويعتقد كثيرون أنه اكتسب اسمه بسبب طريقة ولادته ، لكنه أمر يبدو مستبعد تماما حيث أن هذا النوع من الجراحات كانت قاتلة عادة للأم في العصور القديمة ، فليس من المنطقى أن يخاطر الأطباء الرومان بحياة أم قيصر بهذه الطريقة ، لكن الأرجح أنه حصل على اسمه من أحد أجداده لوالدته.

تم الإمساك به ذات مرة من قبل القراصنة
ففي منتصف العشرينات من عمره ، قرر الذهاب إلى رودس للدراسة مع أبولونيوس الذى كان معلما مشهور ، وفي الطريق إلى رودس ، تعرضت سفينة قيصر للهجوم من قبل القراصنة وتم الإمساك به ، وتم إطلاق سراحه بعدما تم دفع فدية عنه ، وعاد قيصر مباشرة مع مجموعة من الرجال لملاحقة القراصنة!

اضطر ذات مرة أن يلوذ بالفرار من أجل حياته
تزوج قيصر زوجته الأولى كورنيليا في 84 قبل الميلاد ، وعندما أصبح عدو حموه ” سولا” حاكم روما أمر قيصر بتطليق كورنيليا لإثبات ولائه ، ولكن قيصر رفض ولاذ بالفرار خوفا على حياته ، ولم يسمح له بالعودة إلى روما إلا عندما تدخل أصدقاء ذوى نفوذ لإقناع سولا.

 أنجبت له كليوباترا ابنا
تزوج قيصر ثلاث مرات ، كما حظى بالعديد من العلاقات ، وكانت كليوباترا الحاكمة الجميلة المصرية، إحداهن ، ولكن أصبح الأمر أكثر تعقيدا عندما بدأت العلاقة بين كليوباترا و جنرال روماني آخر وهو مارك أنتوني ، وقد نتج عن العلاقة بين قيصر وكليوباترا ابنا يدعى قيصريون (سمى لاحقاً بطليموس الخامس عشر) ، وكان يحكم مصر مع والدته ، ثم بمفرده حتى قتل من قبل الإمبراطور الروماني اوكتافيان. 

أدخل قيصر ما يعرف بالسنة الكبيسة
كان التقويم الروماني المعتاد 355 يومًا فقط ، وكان ذلك غير متزامن تماما مع الدورة الشمسية وأدى إلى الكثير من الارتباك كل عام ، و بعد أن تولى قيصر السلطة، فرض التقويم اليولياني الذي تطابق مع الدورة الشمسية حول الأرض ، و كانت هناك مشكلة واحدة فقط ، فقد كان التقويم اليولياني 365 يومًا في السنة ، بينما كانت الدورة القمرية بالتحديد 365 يومًا وربع ، و لتعويض الفارق ، وضع يوم إضافي في التقويم كل أربع سنوات!

كانت طعنة واحدة التى تسببت فى قتل قيصر
ربما يكون مقتل يوليوس قيصر أشهر حدث في التاريخ الروماني، بعد أن ثار مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الحانقيين ضد حكمه ، وتم طعنه 23 مرة لقتله ، لكن الأمرالمذهل أن من بين جروحه الـ 23 ، كان واحد فقط قاتلاً!  فقد قرر الطبيب الذي فحص قيصر وقتها أنه توفي بشكل أساسي بسبب فقدان الدم ، وليس بسبب عدد الطعنات.

لم يكن يجرؤ أحد على العبث معه
لم يكن قيصر سهلاً على الإطلاق، و الأمثلة على ذلك عديدة ، فقد استسلمت قبيلة لجيشه ذات مرة كحيلة قبل شن هجوم مفاجئ ، وبعد قمع التمرد ، باع قيصر جميع أفراد القبيلة المتبقي والبالغ عددهم 53000 كعقاب على محاولتهم ، ومثال آخر شهير  حين قام قيصر ببناء جدار ثان حول مدينة كان يحاصرها لمنع أي أحد من الهروب أثناء الهجوم عليها.

كاد قاتله أن يصبح خليفته
وضع قيصر قبل موته وصية لجعل اوكتافيان خلفا له على العرش ، ولكن المثير للاهتمام أنه لولا تلك الوصية ! لصار بروتوس- أحد مهاجميه –  هو خليفته ، فقد  كان بروتس في الواقع محبوب وموثوق به من قِبل قيصر ، ومن هنا جاء سر المقولة “حتى أنت يا بروتس!” الذي نطق به قيصر عندما رأى مهاجميه .

 وضع قيصر قواعد للمرور
قام قيصر بحظر مرور العربات أثناء ساعات النهار لتخفيف حدة الزحام فى شوارع روما القديمة ، بجانب إعطاء سكان المدينة بعض الراحة من الصخب والضوضاء أثناء ممارستهم  أعمالهم اليومية .

وضع إكليل الغار لتغطية صلعته
قد تعتقد أن هذا كان لغرض الموضة أو لسبب أكثر أهمية ، إلا إنه في الواقع كان يستخدمه لتغطية رأسة الأصلع ، فقد شعر بعدم إرتياح جراء فقد شعره فاستخدم إكليلا لإخفاء الأمر عن الجمهور الروماني.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *