تاريخ استخدام الفوانيس الصينية الشهيرة

الفوانيس الصينية تعني شيئًا مختلفًا للصينيين وللعالم أيضًا ، فحتى خارج الصين قد تجد هذه المصابيح على مدخل المطاعم الصينية ، أما بالنسبة للصينين في الداخل فهي تعني نهاية السنة الصينية ، وفي بعض الأوقات يستخدمها الصينيون للزينة فقط ، وبصرف النظر عن الغرض من استخدامها فإن تلك الفوانيس لها أصول تاريخية واضحة في الثقافة الصينية .

تاربخ المصابيح :
ترمز الفوانيس للثقافة الصينية في جميع أنحاء العالم ، ورغم صناعتها المتقنة الحالية وتوافر المصابيح في أشكال مختلفة من الحيوانات وغيرها إلا أن بدايات تلك الفوانيس كانت متواضعة ، حيث أن الغرض الأساسي من استخدامها في البداية كان توفير الضوء وقد بدأ استخدامها في عهد مملكة هان الشرقية بالصين (25- 220م) حيث بدأ الناس في استخدام شمعة ذات إطار مصنوع من الخيزران أو الخشب أو قش القمح أو الحرير أو حتى الورق حتى لا تتعرض الشمعة للرياح فتنطفئ .

بعد فترة وجيزة بدأ الرهبان البوذييون في استخدام الفوانيس كجزء من شعائرهم التعبدية التي تقام في اليوم الخامس عشر من الشهر الأول في السنة القمرية ، ثم انضم أشخاص آخرون لهذا الاحتفال بناء على طلب أحد الأباطرة حيث قاموا بحمل الفوانيس المضاءة إلى قصر الإمبراطور في لويانغ كنوع من التقديس لبوذا .

وخلال فترة حكم أسرة تانغ تحولت عادة حمل المصابيح إلى مهرجان كامل ولا يزال الصينيون يحتفلون به كل عام في اليوم الخامس عشر من الشهر الأول في التقويم القمري ، وهذا اليوم هو نهاية السنة الصينية ، وينتهي الاحتفال بتناول وجبة “تانغ يوان” وهي عبارة عن كرة من الأرز مليئة بعجينة السمسم ،  كما يتم إضاءة الفوانيس والاحتفال مع العائلة .

أنواع الفوانيس :
يوجد أنواع عديدة ومختلفة من الفوانيس الصينية ، والشكل الأساسي الشهير في جميع أنحاء العالم يعرف باسم ” ضوء الطماطم ” ، ويكون لون هذه الفوانيس في العادة أحمر وذلك لأن اللون الأحمر يرمز إلى الازدهار في الثقافة الصينية .

أما النموذج الثاني من المصابيح فيسمى “سحر الكريستال” وهذا النوع يصنع في أي شكل من الأشكال الهندسية من المربع أو السداسي وقد تم تصميم هذه المصابيح لتذكير الجماهير الصينية بالغرض الأساسي من استخدام هذه المصابيح وهو إضاءة قصر الإمبراطور .

أما الشكل الثالث فهو الذي نراه في المهرجانات والمسيرات الكبيرة التي تقام في الشوارع الصينية احتفالا بالسنة الصينية الجديدة وهذا النوع من المصابيح لا يوجد حدود لشكله فربما يصنع على شكل تنين أو أي شئ أخر ، ويطلق على هذا النوع من المصابيح Buddha’s Gastronomy ولا يوجد حدود لشكل هذا المصابيح كما أنه يتطور وتظهر منه أشكال جديدة كل عام .

لذا في المرة القادمة عندما ترى فوانيس حمراء كبيرة تتدلى خارج المطعم الصيني في مدينتك ، تذكر أصولها المتواضعة .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *