رأي الأطباء في تأثير الكافيين على الأطفال

هل يؤذي الكافيين الأطفال ؟ هل الكافيين يقصر على شرب الشاي والمنبهات ؟ سنتفاجأ أن مشروبات الطاقة والصودا والمشروبات الرياضية تحتوي على نسب عالية من الكافيين ، وفي هذا الصدد سيجيبنا خمسة من الخبراء في عالم التغذية :

الدكتورة “روبرتا أندينغ” (أخصائية التغذية ومدير التغذية الرياضية في مستشفى تكساس للأطفال بهيوستن وعضو في كلية طب بايلور)
نعم الكافيين مضر للأطفال ، فقد نشرت مقالة صادرة من الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال توضح فيها خطر الكافيين على الأطفال ، كما نوهت عن خطر مشروبات الطاقة على الأطفال لزيادة الكافيين بها ، وهناك بحث نشر في ديسمبر 2010 في مجلة طب الأطفال يؤكد تناول 75% من الأطفال الكافيين يوميا ، مما يعني قلة النوم .

وإذا كان لديك طفل يعاني من قلق واضطرابات فإن ذلك دليل على آثار الكافيين عليه ، والمشكلة الكبرى من وجهة نظر الدكتورة أندينغ هي جهل أولياء الأمور للمشروبات الرياضية فهي في نفس مستوى مشروبات الطاقة من مستويات الكافيين ، ففي الغالب يوجد الكافيين بنسب كبيرة في الصودا.

الدكتور “ماركي شنايدر” عضو لجنة الأغذية بالأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال سابقا
نعم إنه ليس مضر فقط بل سيء ، د/ يخبرنا أن أنسجة الجسم كلها تمتص الكافيين ،الأمر الذي يزيد من ضربات القلب وضغط الدم ، كما أنه يقلب درجة الحرارة والعصارة المعوية لجسم الإنسان ويسبب اضطرابات في النوم .

وقد يحسن الكافيين من الحالة المزاجية للبعض وعلى النقيض للبعض الأخر ، لكن بالنسبة للأطفال الذين يعانون من التوتر فأنه يطور من تلك الحالة ويغير شهية الأطفال ، حيث أن الأطفال يزداد وزنهم للضعف في سن المراهقة ، فلو قلل من شهيتهم سيحد ذلك من معدلات نموهم.

الدكتور “نيكول كالدويل” أستاذ طب الأطفال في مستشفى الأطفال الوطني في كولومبوس
ينظر الدكتور كالدويل للكافيين كمادة مضرة للأطفال ، ويتعجب من عدم وجود تحذيرات من إدارة الأغذية والعقاقير بشأن استهلاك الكافيين ، رغم وجود بعض التوجيهات من من بعض الحكومات مثل الحكومة الكندية في تحديد أقصى جرعة للأطفال من 4 إلى 6 سنوات يوميا هي 45 ملليغرام .

تكون عقول الأطفال أكثر تأثرا من البالغين من الكافيين ، حيث يحدث لهم زيادة في الحركة وتزداد نسبة الانفعال لديهم ونتائج سلبية على النوم والمعدة وزيادة ضربات القلب وضيق الأوعية الدموية ، ويمكن أن تؤثر 4 مليغرام لكل كيلو من جسم الإنسان إلى زيادة ضغط الدم ، وشرب الطفل لعلبة صودا أو شرب الشاي بمعدل كبير يوميا أمر يزيد من تسوس الأسنان ويعرض الجسم للسمنة المبكرة ، ويحرم الجسم من كمية الكالسيوم التي يحتاجها .

آن كوندون مايرز” ، اخصائي التغذية في مستشفى الأطفال في بيتسبرغ
ينظر آن للكافيين على أنه من المواد المنبهة ، وأن له بعض الآثار الجانبية زيادة معدل ضربات القلب وزيادة ضغط الدم وزيادة القلق وانخفاض القدرة على النوم ، هذا فضلا عن احتواء تلك المشروبات على السكر والذي يؤثر على سوء التغذية ويصيب الأطفال بالسمنة المبكرة.

الدكتور “ماثيو كيفر” طبيب الأطفال في مستشفى الأطفال في لوس أنجلوس
يرى د/ ماثيو أن الكافيين يسبب العديد من الأضرار وأنه لا حاجة للأطفال بالكافيين ، وتناول الأطفال البالغين للقهوة أو الصودا على فترات متباعدة غير ضار وليست مشكلة كبيرة ، وفي حين يستفيد منه الناس في أثناء العمل للتنبه ، إلا أنه مضر بالأطفال نظرا لحاجتهم إلى النوم من 8 إلى 10 ساعات ليلا ، لذا يعاني هؤلاء من قلة النوم والإفراط في الحركة بسبب استهلاكهم الكثير من المشروبات المحتوية على الكافيين .

المراجع:

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *