لماذا لا نقرأ !

هل هناك حلول للتشجيع على القراءة ؟ وجعلها عادة يومية ! إليك بعض الأعذار التى يستخدمها البعض لتبرير عدم القراءة ، وأيضا بعض الحلول التى تساعدك علي القراءة

لا يوجد وقت كافي
خذ كتاب معك دائما فى كل مكان ، و بدلا من تصفح الهاتف الجوال ؛ تستطيع القراءة أثناء ساعات الإنتظار فى طابور أو فى غرفة أو حتى فى السيارة ، حاول قراءة قصص قصيرة أو قصائد إذا كانت الأعمال الأدبية الطويلة لا تناسبك ، المهم أن تحرص علي القراءة حتى إن كانت دقائق قليلة ، فالكتاب مفتاح الثقافة و غذاء للعقل.

لا يوجد مال كاف
لا يعد نقص المال عذرا لعدم القراءة في الوقت الحالى ، فهناك الكثير من الخيارات المتاحة لك ؛ قم بزيارة محال بيع الكتب التى تعرض كتب مستعملة بمنطقتك ، وهناك ستجد الكتب بسعر أرخص ،  بل و يمكنك استبدال الكتب التي قرأتها بالفعل (أو الكتب التي تعرف أنك لن تتمكن من قراءتها) بكتب آخرى مختلفة ، كما تسمح بعض محال بيع الكتب لزوارها بقراءة الكتب أثناء جلوسك بها ، يمكنك القراءة أيضا على الإنترنت أو من خلال جهازك المحمول عدة مرات و مجانا ، طالع بعض الكتب فى المكتبة ، أو ببساطة قم بتبادل الكتب مع أصدقائك ، هناك دائما طرق للعثور على كتب للقراءة إذا توافرت الرغبة.

افتقاد الخبرة
أفضل طريقة لتعلم القراءة هي قراءة كل شيء يمكنك الحصول عليه ، وستعرف بالتدريج ما تستمتع بقراءته ، وستبدأ حينها الاستفاده بما تقرأه فى الكتب ، إذا كنت لا تعرف من أين تبدأ ، اسأل أمين المكتبة أو بائع الكتب أو صديق أو معلم ، ابحث عن شخص يستمتع بقراءة الكتب ويعرف ما يود قراءته ، كما يمكنك الانضمام إلى نادي الكتاب؛ حيث يتم اختيار الكتاب عادة من قبل المجموعة ، وقد تساعدك المناقشات في التوصل إلى فهم أعمق للكتب.

الشعور بالإرهاق
إذا كنت مستغرقا في قراءة كتاب ممتع فلن تستطيع النوم ، يمكنك أيضا الاستمتاع بقراءة كتاب جيد أثناء شرب كوب من القهوة أو الشاي ، وقد يساعد الكافيين في إبقائك مستيقظا ، وحاول أن تقرأ عندما تكون غير متعب ؛ تستطيع القراءة في ساعة الغداء ، أو في الصباح عندما تستيقظ ، فقط اعثرعلى بضع دقائق خلال يومك لقراءة كتاب ، كما أن تجربة النوم أثناء قراءة كتاب ليست مريعة كما قد تعتقد ؛ فقد ترى أحلام رائعة وأنت تغفو مع كتاب جيد.

تفضيل الوسائط المتعددة
إذا كنت تفضل مشاهدة التلفزيون أو الأفلام ، فيمكنك الاستمتاع بقراءة الكتاب أو الرواية الأصلية التى كان يستند إليها الفيلم قبل مشاهدته ، و إذا كانت تجذبك المغامرات أو الغموض أو التشويق ، فهناك عدد لا يحصى من الروايات الكلاسيكيات التي تحولت إلى أفلام مثل “شيرلوك هولمز” ، “مغامرات هاكلبيري فين” ، “نداء من البرية” لجاك لندن ، “مغامرات أليس في بلاد العجائب” للويس كارول ، أو أعمال أغاثا كريستي و جي آر آرتولكين.

صعوبة الفهم
قد تجد القراءة صعبة فى بعض الأحيان ، فلا تحاول قراءة الكتب الضخمة إذا كنت تعرف أنك لن تملك الوقت أو الطاقة لإنهاءها، فنحن نقرأ الكتب لأسباب عديدة ، ولكن ليس عليك أن تشعر أنك فى تجربة تعليمية ، فقط اقرأ لتستمتع ، فلا يشترط أن يكون الكتاب معقد لتحقق قراءة جيدة ، اقرأ عن “جزيرة الكنز”، انضم إلى مغامرات “روبنسن كروزو” أو “رحلات جاليفر” ، اقضى وقتا ممتعا مع الكتاب!

لم تعتد القراءة
اجعل القراءة عادة لديك ، قم بإدخالها ضمن روتين حياتك اليومى، ابدأ بعدة دقائق فى اليوم ، ثم انتظم لفترات أطول ، لن يكون الأمر صعبا ، و إذا كنت لا تستمتع بقراءة الكتب لنفسك فلما لا تقرأ لأطفالك ، فالقراءة هدية عظيمة لأطفالك ؛ لتعدهم للدراسة و لتكون بمثاية تجربة مشتركة بينكم ، و ليس أمر صعبا أن تجعل الكتب والأدب جزء من حياتك ، فقط أبدأ تدريجيا.

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *