زهرة شهر يونيو 

يرتبط كل شهر في السنة بزهرة معينة تسمى زهرة الشهر أو زهرة عيد الميلاد ، كما يوجد لكل شهر أيضا زهرة بديلة ، و يعتبر الورد وزهر العسل هما أزهار عيد الميلاد لمواليد شهر يونيو .

كيف تم اختيار أزهار كل شهر؟
لا يعرف أحد على وجه اليقين كيف بدأت أزهار الشهر ، ولكن يعتقد أنها عادة رومانية قديمة ، حيث كانوا يحتفلون بمناسبات الولادة وأعياد الميلاد بهدية من الزهور الموسمية ، وبمرور الوقت ، تم اختيار الأزهار التي تزهر عادة في كل شهر كرمز لمواليد الشهر كله.

الرمزية وراء زهرة كل شهر
يعتقد البعض أن كل شخص يحمل خصائص زهرة الشهر الذي ولد فيه ،  فتتميز زهرة يونيو الوردة الجميلة بأنها حساسة ، ولكنها قادرة على حماية نفسها بأشواكها ، فهى ترمز إلى الحب والإخلاص والعاطفة ، كما يجعلها عطرها الآخاذ الزهرة المناسبة للتعبير عن الحب ، وبالطبع ، يمكن للون أن يغير المغزي ، فاللون الأحمر الغامق يدل على الشغف ، بينما يرمز اللون الوردي الناعم لحب الأمومة ، وبالمثل ترمز زهرة العسل إلي الحب الأبدي والسعادة والطبيعة الساحرة ، ووفقا للمعتقدات القديمة ، فإن عطر زهر العسل يثير أحلام عن الحب والعاطفة ، و كان ينظر إلى جلب نبات زهر العسل في المنزل على أنه علامة مؤكدة على إقامة حفل زفاف قريبا في المنزل.

يونيو هو شهر الاحتفالات
لا عجب أن يونيو هو شهر حفلات الزفاف ، مع وجود زهرتين ترمزا إلى الحب والفرح والسعادة ، ويمكن الاستفادة منهما فى إعداد باقات العروس وترتيبات الزفاف أو أى احتفالات أخرى خلال يونيو ، فأزهار يونيو التى ترمز إلى الحب والإخلاص ستملأ المكان بالعطر والجمال.

حقائق حول الورود
تعد الورود أكثر أنواع الزهور انتشارا ، و يوجد من هذه الزهور الأنيقة ما بين 100 إلي 150 نوع ، وتأتي في جميع الأحجام والأشكال و تتعدد ألوانها من الأبيض النقي إلى اللون الوردي والأحمر والأصفر والبرتقالي ، كما يوجد في الواقع  بعض الورود ذات اللون أحمر غامق يميل للسواد تقريبا ، ويرجع تاريخ أقدم حفرية للورد إلى ملايين السنين ، و قد اعتبرها المصريون القدماء زهرة مقدسة ، و عرفها السومريون فى 2860 قبل الميلاد ، وتنمو الورود في كل قارة ، وتعتبر هولندا أهم الدول المصدرة للورد فى العالم ، و أخيرا تستخدم الورود في صناعة العطور ومستحضرات التجميل.

حقائق حول زهرة العسل
يوجد حوالي 200 نوع من نبات زهرة العسل وتوجد الزهرة فى عدة ألوان كالأبيض والأصفر والوردي و الأحمر ، وتجذب هذه الزهور العطرية طيور الطنان والفراشات حيث تقوم بتلقيح أزهار النبات ، فتملأ الحديقة بالألوان و الحركة في أوائل الصيف ، واستخدمت هذه الأزهار قديمًا فى صناعة الصبغات ، وكان يعتقد أن وضع كيس من زهر العسل تحت الوسادة يجلب أحلام سعيدة ، و خلال العصر الفيكتوري استخدم هذا النبات لابعاد السحرة عن طريق زراعته أمام المنازل ، و تدخل زهرة العسل في  صناعة مستحضرات التجميل والعطور.

فأى منهما تفضل كهدية لعيد الميلاد ؟ فكلتاهما ترسلا رسالة حب ، فتضيف الورود جوا من الرقي والأناقة ، بينما تعكس زهرة العسل جمال الطبيعة .

 

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *