الخبراء يحذرون من انتشار فيروس نيباه خارج الهند

انتشر مؤخرًا فيروس نيباه NIPAH الخطير وغير المعروف في الهند وحتى الآن تسببت العدوى بهذا المرض في وفاة جميع المصابين تقريًا .

وفيروس نيباه هو فيروس نادر يدمر الدماغ ، ويرى الباحثون أنه من المحتمل أن يكون هناك تهديد وبائي محتمل في ولاية كيرالا بالهند لأول مرة ، وتبعًا لمنظمة الصحة العالمية فإن الفيروس أدى إلى إصابة 18 شخصًا على الأقل وقتل 17 منهم .

وهذا الفيروس يعيش بشكل طبيعي في خفافيش الفواكه في دول جنوب وجنوب شرق آسيا ، ويمكن أن ينتقل إلى البشر عن طريق ملامسة السوائل الجسدية للحيوانات الحاملة للفيروس ، وحتى الآن لا يوجد لقاح ولا علاج لهذا المرض .

ووفقا للدكتور ستيوارت نيكول ، رئيس فرع الأمراض الممرضة الفيروسية في مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها فإن منظمة الصحة العالمية قامت مؤخرًا بتصنيف الفيروس كأولوية عالية للبحوث ، حيث أن التدابير العلاجية الحالية غير كافية .

كما قال الدكتور ستيف لوبي ، وهو عالم وبائيات في جامعة ستانفورد “هناك فشل في سوق الدواء لحماية الناس من هذا الفيروس الخطير ، فهذا الفيروس لا يشبه علاج الصلع أو سرطان الثدي حيث يدفع الأثرياء مقابل منتجك الكثير من الأموال ، فلا يوجد زبون غني هنا ، لذلك لا يوجد حافز إلى زيادة الأبحاث والبحث عن علاج “.

وقد وجدت مؤسسة EcoHealth Alliance وهي مؤسسة غير ربحية ، بعد أن قامت بعمل تحليل لأنماط الطيران أن المرض من المرجح أن ينتقل خارج الهند وأول بلد مرشح لاستقباله هي دبي حيث يعمل هناك الكثير من الهنود ، ومن بين مطارات الولايات المتحدة فمن المحتمل أن يصل أول مسافر مصاب بالفيروس إلى مطار جون كينيدي.

ويقول الدكتور بيتر داسزاك ، رئيس المؤسسة : ” إن الهدف من رسم هذه السيناريوهات ليس خلق حالة من الذعر ، ولكن الهدف هو التأكد من جاهزية هذه الدول للتعامل مع المرض حتى تصبح فرص انتشاره أقل ، فيجب علينا أن نتقدم على هذا الفيروس” .

وينتج عن العدوى بفيروس Nipah ظهور أعراضاً شبيهة بالأنفلونزا ، بما في ذلك الحمى وآلام الجسم والقيء ، والتي غالباً ما تتطور إلى متلازمة الجهاز التنفسي الحادة والتهاب الدماغ أو التهاب الدماغ ، كما يصاب بعض الناجين بآثار عصبية دائمة ، بما في ذلك التغييرات الشخصية.

تم التعرف على الفيروس لأول مرة خلال تفشي المرض في عام 1998 بين مزارعي الخنازير في ماليزيا ، حيث قتل أكثر من 100 شخص وأدى إلى ذبح أكثر من مليون خنزير ، والآن تظهر حالات إصابة بشكل سنوي تقريبا في بنغلاديش .

ومن المرجح أن المرض تفشى مجددًا في الفترة الأخيرة بسبب حصول بعض الناس في الهند على الماء من بئر مليئة بالفئران ، وذلك وفقا للمركز الوطني الهندي لمكافحة الأمراض المسئول عن التحقيق في أسباب ظهور المرض .

ولكن منظمة الصحة العالمية لا توصي بفرض أي قيود على رحلات السفر أو التجارة من وإلى الهند ومنطقة جنوب وجنوب شرق آسيا .

وقد أعلن “التحالف من أجل الابتكارات في مجال الاستعدادات للأوبئة” أنه سيمنح جائزة قدرها 25 مليون دولار لشركة (Profectus BioSciences and Emergent BioSolutions)  إذا استطاعت تطوير لقاح جديد لفيروس نيباه ، ومن المتوقع أن يستغرق مشروع تطوير اللقاح خمس سنوات على الأقل .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *