طريقة التعامل مع مشاعر الخوف لدى الأطفال

كلنا نشعر بالخوف تجاه أمر ما ، وعند توجيه أسئلة عن الخوف لنحو ١٧٠٠ طفل أفاد جميعهم بشعورهم بالخوف تجاه أشياء مختلفة ، فالبعض يشعر بالخوف من الظلام والبعض يشعر بالخوف من أفلام الرعب والبعض يخاف من الثعابين والكلاب والعناكب والبعض يخاف من اقتحام أحدهم المنزل ليلًا والبعض يخشى التطيعمات .

 أكثر مخاوف يواجهها الأطفال :
تم كتابة ١٤ سبب لمخاوف الأطفال وتم طلب تدوين أكثر المخاوف التي تزعج الأطفال وكانت تلك المخاوف هي أعلى ٥ مخاوف تواجه الأطفال
أفلام الرعب وبرامج التلفاز المخيفة .
– الكوابيس والأحلام المزعجة .
– التقلبات الجوية المخيفة مثل الزلازل والبراكين والرياح .
الحرب والإرهاب .

وتختلف المخاوف من شخص لآخر فما يزعج طفل ليس بالضرورة هو ما يزعج مثيله من الأطفال ، بل وهناك أطفال لا يزعجها جميع ما سبق وقد يزعجها سرطان البحر العملاق الذي يهاجم سواحل أستراليا ويستطيع أن يقتل الشخص في ٣ ثواني ، بل وذكر بعض الأطفال خشيتهم من الألعاب النارية والبعض يخاف من الذهاب بمفرده إلى دورة المياه سواء في المدرسة أو المول ، بل وهناك مخاوف متعلقة ببعض الحالات الصحية أو المرضية مثل السمنة أو التبول الا إرادي أو الترجيع .

– ما هو الخوف ؟
الخوف هو مشاعر يواجهها كل شخص وهي شيء طبيعي وجيد لحمايتنا فنولد بمشاعر الخوف التي تعد رد فعل طبيعي تجاه الأشياء المخيفة ، فالطفل الرضيع يبكي عندما يسمع أصوات عالية فتسرع له أمه لتهدئته .

الفرق بين الواقع والخيال :
أفضل طريقة لتعليم الطفل التغلب على مشاعره هو أن نثقف الطفل بمعلومات حول تلك المخاوف ، وكلما كبر عمر الطفل كلما أصبح الطفل قادرًا على التمييز بين الواقع والخيال .

لذا عندما يخاف طفل من السحرة والمشعوذين يستطيع الأكبر عمرًا أن يفهمه أن هؤلاء الأشخاص ليس لهم وجود أكثر من مجرد خيال ، بل وعندما يخاف الطفل من الظلام بسبب ظنه أن هناك كائنات مرعبة أسفل السرير ، نستطيع أن نطفيء النور ونحضر كشاف صغير ونجعل الطفل يرى إنه لا يوجد أي كائنات مرعبة أسفل السرير فيطمئن ويدرك إنه كان يخشى دون داعي .

 متى يكون الخوف مشاعر جيدة :
هناك مخاوف وجوبية وتعد صحية في أحيان عديدة مثل عندما يخاف الطفل من ركوب الدراجة في الشوارع المزدحمة بالسيارات ، فهي مخاوف جيدة لأنها تحميه من تعرضه للحوادث وهنا لسنا بحاجة أن نعلم الطفل كيف يتغلب غلى خوفه من ركوب السيارة في الزحام وبدلًا من ذلك علينا إيجاد مكان أكثر أمانًا لقيادة الدراجة .

ومثلًا من حق الطفل أن يخشى سرطان البحر القاتل الذي يهاجم الناس على الشواطيء ، لكن ليس من الجيد أن يقلق الطفل بخصوص هذا الشأن حتى وهو بعيدًا عن الشواطيء أو حتى عندما يسبح في الأماكن التي لا يهاجمها سرطان البحر .

– ما التصرف المناسب الذي يجب فعله حيال مشاعر الخوف ؟
أسوأ شيء يمكن فعله حيال مشاعر الخوف هو أنك لست تعلم ما يجب فعله تجاه تلك المشاعر ، وإليك ٣ أفكار اقترحها الأطفال والتي تساعدهم على التغلب على مشاعر الخوف مثل :
– الذهاب للعب خارج المنزل ، الاستماع إلى الموسيقى ، مشاهدة التلفاز .
– التحدث مع الوالدين عن مشاعر الخوف .
– التحدث إلى صديق فنحو 75% من الأطفال تستطيع التغلب على مخاوفهم عند التحدث مع صديق مدعم ومشجع لذلك الطفل .

– بعض النصائح التي يقدمها الأطفال لأصدقائهم عند الشعور بالخوف :
١- عند شعورك بالخوف ليلًا وقت النوم ، يمكنك الاستماع إلى الراديو حتى تنام .
٢- عند شعورك بالخوف قم برسم الأشياء التي تخيفك على ورقة ، ثم قم بتقطيع الورقة .
٣- التنفس بعمق يساعد على التغلب على مشاعر الخوف .
٤- عند الشعور بالخوف ، شارك والديك أو معلمينك بما يخيفك .

المراجع:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *