أماكن سياحية عليك زيارتها قبل أن تختفي

كثير من الناس العادية أو عشاق السفر يقصدون أماكن مختلفة للسفر والسياحة ، ويحتارون في الاختيار نختار هذا المكان هذا العام ، ولنجعل هذا للعام التالي ، ولكن هل من الممكن ذات يوم أن نذهب لمكان لزيارته فلن نجده موجودا ، وكأنه كان تاريخا ؟ نعم .

هناك العديد من الأماكن على هذا الكوكب التي هي على وشك أن تختفي ، لذا ننصحك أن تتجه لزيارة هذه الأماكن قبل أي مكان آخر وقبل أن تختفي .

بعض هذه الأماكن تأخذ العقل ، ومن المحزن أن يوم ما لن نجدها ، فهي معرضة للخطر بسبب تغير المناخ، والتلوث .

الحاجز المرجاني العظيم أستراليا :
يعد من أكبر الشعاب المرجانية في العالم ، فهذه المياه الزرقاء الفيروزية مع هذه الشعاب المرجانية ، هي موطن لنحو 1500 نوع من الأسماك ، ويغطي مساحة 1680 ميلا وللأسف 50٪ من الشعاب المرجانية قد اختفى في السنوات ال 27 الماضية بسبب الاحتباس الحراري ، ويقدر الحاجز المرجاني العظيم بأنه قد يذهب بلا عودة بحلول عام 2030.

البندقية إيطاليا :
تلك المدينة الإيطالية ، التي اشتهرت منذ فترة طويلة باعتبارها واحدة من أكثر الأماكن رومانسية في العالم بفضل قنواتها الساحرة ، ولكنها تواجه الفناء الآن بسبب زيادة عدد الفيضانات الشديدة كل عام ، فقد تصبح البندقية غير صالحة للسكن بحلول نهاية هذا القرن.

البحر الميت :
البحر الميت والذي اشتهر كموقع للاستشفاء ، ولكن في السنوات الـ40 الماضية ، تقلص البحر بمقدار الثلث ونقص 80 قدما ، ويعتقد الخبراء أنه يمكن أن يختفي في أقل من 50 عاما .

الحديقة الوطنية الجليدية | الولاية الأمريكية مونتانا :
فبعد أن كان هناك أكثر من 150 نهر جليدي ، أصبحت تحتوي الآن أقل من 25 ويمكن أن يتسبب التغير السريع في المناخ ليصل هذا العدد إلى الصفر بحلول عام 2030.

جزر المالديف :
بسبب موقعها المنخفض عن مستوى سطح البحر ، فإن هذه الجزيرة الجميلة يمكن أن تُغرقها المياه في غضون المائة سنة القادمة ، إذا استمرت مستويات سطح البحر في الارتفاع .

سيشل :
وهي مثال لجنة استوائية ، وهي عبارة عن مجموعة من حوالي 115 جزيرة في المحيط الهندي ، وموطنا للعديد من المنتجعات الفاخرة ومع ذلك ، فإن هذه الجزر معرضة للخطر بسبب تآكل الشواطئ ، ويعتقد بعض الخبراء أنه في غضون 50 إلى 100 سنة ستُغمر هذه الجزر بأكملها.

جبال الألب :
أحد أشهر مناطق التزلج في العالم ، وجبال الألب تقع على ارتفاع منخفض من جبال روكي ، مما يجعلها أكثر عرضة لتغير المناخ، وتخسر حوالي 3٪ من الجليد الجليدي سنويا ، ويعتقد الخبراء أنها يمكن أن تختفي تماما بحلول عام 2050.

جزر الماجدالين :
تعد جزر الماجدالين بشواطئها الرملية مكانا رائعا في خليج سانت لورانس ومع ذلك ، وهناك حاجز جليدي يحميها من الطقس السيئ ، ومع ذلك فإن ساحل الجزيرة يتآكل حاليا إلى 40 بوصة في السنة ، بل ما هو أكثر إثارة للقلق : أن الجليد هناك يذوب بسرعة ، ويتوقع الخبراء أن الجليد في هذا الحاجز سيذوب تماما خلال السنوات الـ75 المقبلة ، وبالتالي ستصبح شواطئ الجزيرة عرضة للعواصف الشديدة في المنطقة.

ألاسكا :   
تعد ألاسكا واحدة من الأماكن الأكثر تميزا في أقصى شمال أمريكا ، غير أن تغير المناخ أدى إلى ذوبان الجليد في المنطقة ، وهذا لا يضر بالبنية التحتية بها فحسب ، بل يغير النظام البيئي الحالي هناك بشكل كبير.

ألبرتا وكولومبيا بكندا :
من أكثر الأماكن زيارة في أمريكا الشمالية ، وهي مجموعة من البحيرات والأنهار الجليدية الخلابة ، ويعتقد الخبراء أن الأنهار الجليدية آخذة في الانكماش الآن في أسرع معدل لها ، وأنها تفقد حاليا ما بين 6.6 و 9.8 قدما سنويا.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *