الفوائد الصحية في تناول الكرنب

الكرنب ، ذلك النوع المميز من الخضروات والذي يندرج ضمن الخس لتشابه الشكل ، وكلاهما ضمن عائلة الخضروات الصليبية ومن الخضروات الأخرى التي تقع ضمن تلك المجموعة البروكلي والقرنبيط ، وهي مجموعة غنية بالعناصر الغذائية وهناك ألوان متعددة من الكرنب فمنه الأخضر والأحمر والبنفسجي ، ومنه نوع بأوراق ملساء وآخر بأوراق مجعدة ، ونصف كوب من الكرنب يحتوي فقط على ٢٠ سعر حراري .

– حقائق سريعة عن الكرنب :
١- الكرنب من العائلة الصليبية
٢- يحتوي الكرنب على مواد كيميائية تمنع التأثير الضار للإشعاع .
٣- يحتوي الكرنب على مادة sulforaphane التي تمنع نمو الخلايا السرطانية .
٤- نصف كوب من الكرنب المطهو يحتوي على 81.5 ميكرو جرام من فيتامينK .

– الفوائد الصحية للكرنب :
– الكرنب يحمي من العلاج الإشعاعي
يحتوي الكرنب وكافة خضروات العائلة الصليبية على مركب DIM ووجد أن تلك المادة تزيد فرص نجاة حيوانات التجارب بعد تعرضها للإشعاع .

وبناء على دراسة تمت في جامعة جورج تاون تم إعطاء الفئران جرعة مميتة من الإشعاع وتم تقسيمهم إلى مجموعتين ، مجموعة تناولت مادة DIM لمدة أسبوعين بشكل يومي والأخرى لم تتناولها ، وتم ملاحظة أن كل الفئران التي لم تتناول تلك المادة ماتت ، أما المجموعة الأخرى فظل ٥٠% منهم على قيد الحياة لمدة ٣٠ يوم .

والسبب وراء ذلك أن تلك المادة تزيد نسبة كرات الدم البيضاء والحمراء التي يدمرها الإشعاع ، بل ووجد أن مادة DIM لها تأثير واقي لأنسجة الجسم من الإصابة بالسرطان .

– منع السرطان :
تمت دراسة بحثية لمدة ٣٠ عام على تأثير تناول خضروات المجموعة الصليبية ، ووجد أن تناول تلك الخضروات يقلل من الإصابة بمرض السرطان ، وبمزيد من الأبحاث توصل العلماء إلى مركبات كبريتية تسمى sulforaphane ، توجد في الكرنب .

وهي التي تعطي الكرنب التأثير المقاوم للخلايا السرطانية المتعددة ، مثل سرطان الجلد وسرطان المريء وسرطان البروستاتا وسرطان البنكرياس ، ووجدت الأبحاث أن تلك المادة الكبريتية تثبيط عمل إنزيم HDAC ، وهو إنزيم يساهم في نمو الخلايا السرطانية .

بل وتمت دراسة أخرى في جامعة موسوري وتوصلت الدراسة إلى وجود مركب في الكرنب والبقدونس والكرفس يسمى apigenin وذلك المركب يقلل حجم الخلية السرطانية خاصة سرطان الثدي أما الكرنب الأحمر فيحتوي على مادة anthocyanin وهي مواد مضادة للأكسدة ويقلل نمو الخلايا السركانية .

– صحة القلب :
وجد أن مادة الأنثوسيانين الموجودة في الكرنب الاحمر تقلل الالتهاب مما يقلل فرص الإصابة بأمراض القلب كما يحتوي الكرنب على فينولات متعددة ، وهي مركبات تمنع التجلطات الدموية مما يقلل من فرص الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية ، ويقلل ضغط الدم المرتفع .

– المناعة والهضم :
تناول الكرنب المخمر أو المخلل يعد وسيلة لحصول الجسم على البروبايوتكس ، وهي مواد مفيدة لجهاز المناعة وصحة الجهاز الهضمي ، حيث أثناء التخمر تنطلق إنزيمات تسهل امتصاص الجسم للفيتامينات والمعادن .

والكرنب يحتوي على نسبة عالية من الألياف والماء مما يقلل من حالات الإمساك ، بل وأثبتت دراسات حديثة أن الألياف لها تأثير مضاد للالتهابات ، مما تساهم في علاج مرض السكري والسرطان والسمنة .

– القيمة الغذائية :
عند اختيار الكرنب تأكد من تماسك أوراقه لأن الأوراق المفككة تدل على أن الكرنب قديم وغير طازج ، ويمكن تخزين الكرنب في الثلاجة لمدة أسبوعين ، ويمكن تناوله نيئًا أو مسلوقًا أو مطهيًا بالبخار ، وكلما زادت مدة طهي الكرنب كلما زادت رائحته الكبريتية النفاذة .

– أفكار لتناول الكرنب :
مقطع شرائح مع زيت الزيتون والثوم والفلفل الأسود أو إضافة أوراق الكرنب الطازجة على السلطة ، أو إضافة الكرنب المفروم إلى أي نوع من الحساء .

– المخاطر الصحية :
منذ عام ١٩٥٠ م يتم تقديم حساء الكرنب كوجبة لخسارة الوزن الزائد ولكن عن توقف تناوله يعود الوزن لوضعه الأولي .

– إذا كنت تتناول أدوية مرفعة للدم مثل warfarin فلابد من مراقبة الأطعمة التي تحتوي على فيتامين k بكمية كبيرة لأنها تلعب دور في تحلط الدم .

– هناك بعض الأشخاص التي تجد صعوبة في تناول الكرنب وهضمه لذا يجب طهي الكرنب جيدًا .

وينصح بتناول أطعمة متنوعة لضمان صحة أفضل وعدم التركيز على صنف واحد .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *