عادات سيئة يفعلها الوالدين تضر بأطفالهم

يتعلم الطفل عن كل شيء من خلال والديه ، فالوالدين هم القدوة الأولى للطفل الذي يتعلم من خلالهم طريقة الكلام والتصرف ، وتعد أقوى طريقة لتعليم الطفل العادات الصحية السليمة هو أن يتصرف الوالدين بطريقة صحيحة أمام أطفالهم ، حتى يتعلم الطفل منهم ولا نفضل طريقة الثواب والعقاب لتهذيب سلوك الطفل .

وهناك الكثير من الأخطاء التي يرتكبها الوالدين تضر بأطفالهم ومنها الأتي :

اولًا: النقد الذاتي
فعندما مثلا تقف الأم أمام المرأة وتنقد شكلها أو وزنها ، ذلك التصرف سيعلم الطفل التركيز على عيوبه ، وستجد طفلك يقف أمام المرأة لينتقد نفسه ويلوم نفسه ، وستتكون لدى الطفل صورة ذاتية ضعيفة عن نفسه .

ولكن يمكنك بدلًا من أن تلوم نفسك بسبب زيادة وزنك وأن ملابسك أصبحت لا تلائمك ، قم بممارسة التمارين الرياضية وتناول أطعمة صحية ، وأحصل على فترات نوم كافية ، فكل تلك البدائل ستعلم طفلك الكثير مثل عدم نقد الذات ، والبحث عن حلول للمشاكل أفضل من التحدث عنها ولوم الذات .

ثانيًا: تناول الطعام بصورة عاطفية
إن كان أحد الوالدين يُقبل على تناول الطعام بشراهة عند الشعور بالغضب ، فذلك يجعل الطفل يظن أن الطعام هو وسيلة لتحسين المزاج والحالة النفسية ، والتخلص من الغضب وفضلًا عن ذلك يفضل التحدث مع صديق أو الخروج للتنزهه .

ثالثًا: الإكثار من استعمال الهاتف
لا تطلب من طفلك أن يترك هاتفه طالما أنت لا تفعل ذلك ، وتمسك هاتفك لفترات طويلة من اليوم حتى داخل المنزل ، وهنا يفضل وضع قواعد صارمة بخصوص أوقات استعمال الهاتف ويجب على الوالدين تنفيذها قبل الأطفال .

رابعًا : الأهتمام بالمظاهر السطحية
وعادة ما يحدث ذلك الخطأ مع الأطفال البنات حيث تهتم الأم بملابسها وفساتينها ومظهرها الخارجي أكثر من أي شيء أخر ، ولكن يجب أن نعلم الطفلة أنها فتاة بذكائها وقوتها وليس بما ترتديه .

خامسًا : المنافسة المستمرة
ليس من الجيد مقارنة طفلك بجيرانه أو أصدقائه أو زملاء الدراسة ظنًا منك أن ذلك سيحفزه لفعل الأفضل ، بل على العكس تماما لذا يجب أن تمدح طفلك حتى يتمكن من فعل الأفضل ، ويمكن مساعدته على فعل نشاط ما يحسن من قدراته بطريقة أفضل من المقارنة وخلق روح تنافس طول الوقت .

سادسًا: الجدال المستمر
إذا كنت أنت وشريك حياتك دائمي الجدال بحدة أمام الطفل ، فذلك سيجعل الطفل يدرك أن الحدة والغضب في الكلام هو الحل الأمثل للخروج من الضغط النفسي والتوتر ، ولذا يفضل أن يبحث الأهل عن طرق أخرى للتخلص من الضغوط والتوتر بدلًا من الجدال بحدة وغضب داخل المنزل.

سابعًا: النميمة
إن كان أحد الوالدين دائمي التحدث بالسوء عن شخص أخر حيال شكله أو تصرفاته ذلك سيعزز صفة قبيحة لدى الطفل وهي النميمة ونقد الأخرين ، كما يجب عدم مشاهدة البرامج التلفزيونية التي تقوم فكرتها على السخرية من الأخرين .

إن كنت تشعر أنك تفعل أحد تلك التصرفات أمام أطفالك ، وتظن أن طفلك يتجاهل الأمر أو لم يلاحظه فأنت مخطيء ، فالطفل يلاحظ ويقلد الوالدين تماما مثلما يفعلون فكن قدوة جيدة لأطفالك .

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *