الشاطئ المخفي :موقع القنابل الأكثر روعة في العالم 

أصبح الشاطئ المخفي الذي تكون نتيجة تفجير هائل قامت به الحكومة المكسيكية خلال إحدى تمارين الرماية ، شاطئ مذهل حاليا ، هذه الجنة المنعزلة التي تشكلت منذ عقود تقع على بعد أميال قليلة من ساحل المكسيك ، وسمى بالشاطئ المخفى لأنه يقع بأكمله داخل كهف شبيه بالحفرة ، و للوصول إلى تلك الأعجوبة المنعزلة ، يتعين على الزوار السباحة من خلال نفق قصير ينتهي بشاطئ لا نظير له ، تحيط به حياة بحرية نادرة وفريدة ، مع مياه شفافة كالكريستال وشواطئ رملية ناعمة.

تأتي أصول هذه الجنة الشاعرية كمفاجأة – إنها في الواقع موقع القنابل الأكثر جمالا في العالم ، ويعتقد أن هذا القطاع المعزول من الرمال قد تشكل عندما استخدمته الحكومة المكسيكية كهدف للرماية في أوائل القرن العشرين ، وقد اعتادت الحكومة على استخدام هذه الجزر لإجراء اختبارات عسكرية لأنها غير مأهولة بالسكان ، ولكن في المكان الذي قد تتوقع العثور فيه على الخراب والدمار ، يوجد هذا الشاطئ الرائع المنعزل على جزر ماريتا قبالة سواحل بويرتو فالارتا فى المكسيك .

وقد اكتسب الشاطيء المخفي ، والذي يُدعى رسميا بلايا دي أمور ، أو “شاطئ الحب” ، شهرة واسعة حاليا بعد حصوله على عدد كبير من المتابعين عبر وسائل التواصل الاجتماعي .

ويقول فينتورا أوسوريو ، المسؤول عن تنظيم الجولات السياحية إلى الشاطئ المخفى  وهو من مدينة بويرتو فالارتا ، بالمكسيك : “أن الجزر تشكلت منذ آلاف السنين بسبب نشاط الصخور البركانية ” ، كما أوضح فينتورا : “على الأرجح أن الشاطئ نفسه قد تشكل قبل الحرب العالمية الأولى ، لأن الحكومة المكسيكية كانت تستخدم الجزر كهدف للرماية ، وقيل إن هذه التفجيرات شكلت العديد من الكهوف وغيرها من التكوينات الصخرية الفريدة على جزر ماريتاس ، ويعتقد أن الشاطئ المخفى تم إنشاؤه نتيجة لهذه العوامل مجتمعة مع تآكل الصخور المحيطة به بسبب الظروف الجوية المحلية”.

ويستمتع الزوار عند زيارة هذا الشاطئ بالحياة البحرية المذهلة التى تشمل رؤية الحيتان الحدباء والدلافين و أسماك مانتا ، لقد تم اكتشافه وأصبح مقصدًا شهيرًا للزيارة بعد انتشاره على مواقع التواصل الاجتماعي مثل الفيس بوك و تويتر و اليوتيوب ، وأضاف فينتورا: “بدون الإعلام الاجتماعي ، سيكون الشاطئ الخفي مجرد شاطئ آخر ينتظر أن يكتشفه العالم ، فقد أصبحت مدينة بويرتو فالارتا مقصد سياحي شهير للغاية في المكسيك ، ووصل عدد الزوار الذين يستقبلهم الشاطئ الخفى إلى أرقام فلكية”.

وفى أواخر ستينات القرن الماضى اعتبرت جزر ماريتا محمية طبيعية تشرف الحكومة المكسيكية على حمايتها من النشاط البشرى  ، حيث يحذر الصيد والقنص ، ولا يسمح إلا لعدد قليل من منظمى الرحلات السياحية باصطحاب السياح إلى هناك ، وذلك بعد الحصول على التصاريح اللازمة.

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *