حقائق عن الكوالا !

الكولا تلك الحيوانات ذات الفراء والمظهر الجميل لا نعرف الكثير عنها  ، فهل كنت تعلم أن الكولا ليست دببة ! وأنها لاتشرب ! وأنها كسولة لدرجة أنها تنام 18 ساعة !

 كل ذلك وأكثر ستدركه من خلال هذه الحقائق الممتعة عن الكوالا

أماكن تواجدها : تتواجد الكوالا في غابات الأوكالبتوس في شرق أستراليا ، وتتميز بالفراء الرمادي مع صدر بلون كريمي ، وأقدام قوية ذات مخالب ، وأفضل مكان لها العيش في فروع الأشجار !

مواصفاتها : وهي مخلوقات محبوبة يتراوح طول الكوالا من حوالي 60 سم إلى 85 سم طولا ، ويزن كل منها حوالي 14كجم .

الكولا ليست دببة ! على الرغم من أنك ربما سمعت أشخاصًا يطلقون عليها اسم “دببة الكوالا” ، إلا أن هذه الحيوانات الرائعة لا تتبع الدببة على الإطلاق إنها في الواقع من الجرابيات وهي مجموعة من الثدييات والتي يكون لديها حقائب في جسمها حيث تكبر المواليد الجدد .

وليد الكوالا : عندما يولد الكوالا الرضيع والذي يسمى جوي joey يتسلق فورا إلى جراب أمه ، يكون أعمى ولم تكن حاسة السمع تطورت بعد ، ولكن جوي يستخدم حاسة اللمس والرائحة القوية ، بالإضافة إلى الغريزة الطبيعية لإيجاد طريقه .

ينمو جوي ويتطور في الحقيبة لمدة ستة أشهر ، حتى يصبح قويا بما فيه الكفاية ، ليصبح شابا ويركب على ظهر أمه لمدة ستة أشهر أخرى ، وينزل للحقيبة عند التغذية .

غذاء الكوالا : تنمو الكوالا لتتناول أوراق الشجر ، فهي لديها قدرة على أكل كيلوغرام يوميا من أوراق الكافور ! ، وهذه الدببة لا تأكل أية أوراق فهم يختارون الأوراق المغذية من الأشجار التي يعيشون فيها .

أصل تسمية الكوالا : هذه الثدييات الجميلة جاء اسمها الكوالا من قبل السكان الأصليين وهو مايعني ” لا تشرب” ، ويعتقد أن السبب في ذلك هو أن الكوالا تحصل على ما يكفيها من رطوبة وماء من الأوراق المغذية التي تأكلها ، ولذا نادراً ما تشرب الماء .

الجهاز الهضمي للكوالا : على الرغم من أن أوراق الشجر التي يتغذى عليها الكولا صعبة بعض الشيء ، ولكن لدى الكوالا جهاز هضمي قادر على هضم هذه الأوراق بكل سهولة ودون أن يصاب بأي أذى .

حيوانات كسولة : لا تملك الكوالا الكثير من الطاقة ، وعندما لا تتغذى على الأوراق ، فإنها تقضي وقتها في النعاس والغفوات على الفروع ، صدق أو لا تصدق أن هذه الحيوانات يمكنها النوم لمدة تصل إلى 18 ساعة في اليوم !

المناطق التي تحيا بها الكوالا : على الرغم من أن هذه المخلوقات الجميلة محمية بموجب القانون ، ولم يتم تصنيفها على أنها من الأنواع المهددة بالانقراض ، إلا أن البيئات التي تعيش فيها للأسف معرضة للفقد والدمار فحوالي 80 ٪ من المناطق التي تحيا بها الكوالا قد تحولت إلى منازل للبشر أو تعرضت للجفاف أو حرائق الغابات .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *