٨ هوايات ممارستها تزيد من معدلات الذكاء

قديمًا كان يعتقد الناس أن الشخص يولد بمعدل ذكاء محدد ولا يمكن تغييره ، لكن حديثًا وجد العلماء أن معدلات الذكاء يمكن تغييرها وتنميتها بطرق محددة ، وتعلم مهارات جديدة تعد من أفضل طرق تنمية معدلات الذكاء وفي هذا المقال سنتعرف على ٨ هوايات ممارستها ترفع من معدلات الذكاء .
– تعلم آلة موسيقية :
تعلم آلة موسيقية ينمي الإبداع لدى الفرد بل وينمي المهارات التحليلية واللغة والرياضة بل وينمي المهارات الحركية لدى الشخص .

فتعلم آلة موسيقية جديدة وجد أنه يساعد على بناء وصلات جديدة في المخ تعمل بدورها على زيادة معدل الذكاء ، وبتحسين الجسم الثفني المسئول عن الذكاء في المخ نجد تحسن في الذاكرة ومهارات حل المشكلات .

– قراءة كتاب :
فالقراءة تقلل الشعور بالضغط والتوتر وتحسن المزاج وتنمي الذكاء منها الذكاء العاطفي الذي يفيد في القدرة على حل المشكلات ويساعد في الفهم الدقيق لمشاعر الآخرين والاستجابة لها .

بل وقراءة الكتابة يزيد من ثقافة الفرد ، ويساعد على فهم الحياة بشكل أفضل ، بل وقراءة الكتب سوف تفيدك في العمل لأنها تحسن المهارات الإدارية لدى الشخص .

– ممارسة التمارين الرياضية بانتظام :
ممارسة التمارين الرياضية بشكل غير منتظم لا يفيد ، لكن نقصد هنا ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم وفي جو جماعي ، وعند ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تمتليء خلايا الجسم بمادة BDNF ، وهو بروتين يقوي الذاكرة وينمي مهارات التعلم وينمي القدرة على التركيز والفهم ، بل وأثبت العلماء أن عدم ممارسة التمارين الرياضية تقل القدرات الذهنية والمهارات العقلية .

– تعلم لغة أجنبية جديدة :
حان وقت تغيير عادة حل الألغاز لتنمية الذكاء ويفضل استبدالها بتعلم لغة جديدة فأثبتت الأبحاث أن الأشخاص التي تتحدث لغتين أو أكثر تزداد لديها مهارة حل الألغاز عن غيرهم .

فتعلم لغة جديدة ينمي مهارات التخطيط والقدرة على حل المشاكل ، بل وتعلم لغات جديدة يزيد من وعي الشخص وقدرته على الإنتباه للأحداث الجارية في البيئة المحيطة به .

لذا ننصحك بتعلم لغة جديدة مثل اللغة الفرنسية أو الأسبانية بل وذلك قد يزيد فرصك في الحصل على وظيفة أو ترقية ما في وظيفتك .

– قم باختبار التعليم التراكمي :
يجتهد العديد من الطلاب في المرحلة الثانوية والجامعية في المذاكرة والاستعداد للاختبار النهائي ، ولكن رغم كمية المعلومات التي لديهم لكن بعد الانتهاء من الاختبار يتناسى الطلاب جزء كبير من تلك المعلومات .

لكن نحن في حاجة لاسترجاع كافة المعلومات التي قمنا بتحصيلها حتى وإن كان الأمر مجرد تعلم لغة جديدة ، فنحن نحتاج من وقت لآخر مراجعة القواعد والكلمات لنظل نتذكر تلك اللغة وقواعدها .

– تنشيط الدماغ :
عن طريق حل الألغاز والسودوكو وألعاب الفيديو وألعاب الكارت وتلك الألعاب تحفز الممرات الممرات العصبية في المخ ، بل ويعزز المرونة العصبية بل ويمنح الشخص قدرة على رؤية الأمور من منظور وأبعاد مختلفة ، وكلها تنعكس على السلوكيات والمشاعر .

– التأمل :
الفكرة في ممارسة التأمل إنه يزيد القدرة على التركيز ، وذلك ينشط مراكز محددة في المخ ، والتأمل يمنحك فرصة لتركز على نفسك وتنمية ذاتك ، وهو ما يزيد طموح الشخص حتى على المستوى الوظيفي والعملي .

– لعب رياضة ما :
سواء مشاهدة رياضة ما أو ممارسة تلك الرياضة فهي طرق للاستمتاع مع الأصدقاء بل ويزيد من مهارات التواصل الإجتماعي مع الآخرين لذا يفضل ممارسة رياضة ما مثل الرجبي أو هوكي الجليد أو كرة القدم .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *