أهمية تعلم خطوات إنعاش القلب والرئتين

إن عملية إنعاش القلب والرئتين (CPR) أسهل مما تظن – فعندما يعاني شخص ما من السكتة القلبية – وهو عطل مفاجئ للقلب يجعله يتوقف عن النبض – فإن معرفة كيفية إجراء الإنعاش للقلب قد ينقذ حياته حرفيا ، لكن في كثير من الأحيان يتراجع الكثير من الناس ويكتفوا بمراقبة المشهد فى خوف دون اتخاذ أى إجراء ، بينما يموت شخص ببطء من نقص تدفق الدم والأكسجين ، حيث تؤكد الإحصاءات إن 46 % فقط من ضحايا توقف القلب يتلقون المساعدة التي يحتاجونها قبل وصول خدمات الطوارئ ، والتي تأتي غالبا في وقت متأخر جدا ، وقد يرجع سبب عدم اتخاذ هذا الإجراء إلى عدة أسباب ، ولكنه في الغالب بسبب قلق الأشخاص المحيطين من إيذاء المصاب ، أو من لمسه بطريقة قد تعد غير مناسبة .

وتعتبر السكتة القلبية أكثر شيوعا لدى الرجال، ولكن احتمال مساعدة النساء من المارة تقل بنسبة 50% ، ومع كل دقيقة بدون CPR تنخفض فرصة البقاء على قيد الحياة بنسبة 10% ، ولا ينبغي أن يكون الحال كذلك في مسألة حياة أو موت – يمكن أن تحدث في مطعم  أو في قطار  أو حتى في المنزل (حيث تحدث 70% من حالات السكتة القلبية) ، كما تحدث للرياضيين فى الملاعب ، لذا ينبغي أن يعرف الجميع كيف ينقذوا الحياة ، حتى إذا كنت مرعوب في وقت الحادثة ، فإن محاولة القيام بشيء ما (حتى لو لم تكن مدربا بشكل محترف للقيام بعملية الإنعاش) أفضل من عدم القيام بأي شيء على الإطلاق ، إليك ما تحتاج إلى معرفته حول عملية CPR – وكيفية القيام بها.

ماذا تعنى عملية إنعاش القلب و الرئتين
عندما يتوقف شخص ما عن التنفس – بسبب السكتة القلبية أو النوبة القلبية أو الغرق ربما – يساعد إجراء الإنعاش على نقل الدم الغني بالأكسجين إلى الأعضاء الحيوية أثناء انتظار وصول خدمات الطوارئ لإسعاف المريض ، فالقيام بالضغط على منتصف الصدر ، تحديدا على عظمة القص أو عظمة الصدر ، لأعلى وأسفل فوق القلب ، يكون بمثابة ضخ القلب للمريض ، وتكون عملية ضخ الدم من القلب إلى الجسد فى هذه الحالة فعالة بشكل لا يصدق ، فكل ثانية تحدث فرق عندما يتوقف تدفق الدم لشخص ما ، وتنخفض فرص النجاة مع كل دقيقة تمر دون مساعدة المصاب ، ففى خلال خمس دقائق تبدأ خلايا المخ بالموت ، وفي خلال عشر دقائق تصبح فرصة البقاء على قيد الحياة منعدمة .

كيف يتم إجراء CPR
يتم إنعاش القلب و الرئة حاليا باستخدام اليدين ، ولم يعد هناك حاجة لاستخدام الفم ، فعند التوقف عن القيام بالضغط لاستخدام الفم ، يذهب كل هذا الضغط هباء ، ويستغرق الأمر بضعة ضغطات ، ربما من خمس إلى سبع ضغطات ، لبدء نقل الدم ، لذا بمجرد التوقف سيتحتم البدء من جديد ، ويتطلب الأمر ثلاث خطوات بسيطة:

  1. التحقق من استجابة المصاب ، عن طريق الضغط على كتفه لمعرفة ما إذا كان يتنفس أو يتحرك ، فعندما يعاني شخص ما من السكتة القلبية ، سوف يقع علي الأرض بسرعة ، ولن يتنفس أو يتحرك ، ثم يتحول إلى اللون الأزرق بسرعة.
  2. الاتصال بالإسعاف إذا كان لا يستجيب.
  3. بدء الضغط على صدر المصاب باستخدام اليدين ، بحيث يكون الذراعين مستقيمين ، الأيدي متشابكة ، والكف مفتوح ، ويكون الضغط بسرعة وبقوة في وسط الصدر بكعب راحة اليد ، وينبغى الضغط بعمق 2 بوصة تقريبا لإحداث ضغط كافي ، بمعدل ضغطتين في الثانية ، وهذا يعني ضرورة إجراء ما يقرب من 120 ضغطة متتالية في كل دقيقة.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *