ما الفرق بين الشرايين والأوردة ؟

الشرايين هي الأوعية الدموية المسئولة عن نقل الدم الغني بالأكسجين بعيدًا عن القلب إلى الجسم ، أما الأوردة فهي الأوعية الدموية التي تحمل الدم المنخفض في الأكسجين من الجسم إلى القلب .

الشرايين والأوردة :
هما نوعان رئيسيان من الأوعية الدموية في الجسم ، هذه الأوعية هي قنوات توزع الدم إلى الجسم ، إنهما جزء من نظامين مغلقين للأنابيب يبدأ وينتهي في القلب ، هذه الأنظمة من الأنابيب هي إما:

الرئوي : الأوعية الرئوية هي الشرايين التي تنقل الدم الفقير بالأكسجين من البطين الأيمن في القلب إلى الرئتين ، تنقل الأوردة الرئوية الدم الغني بالأكسجين إلى الأذين الأيسر للقلب .

النظامية : الأوعية النظامية هي الشرايين التي تحمل الدم الغني بالأكسجين من البطين الأيسر في القلب إلى الأنسجة في جميع أجزاء الجسم ، ثم يعيدون الدم الغني بالأكسجين عبر الأوردة إلى الأذين الأيمن للقلب .

الأنواع المختلفة للشرايين
هناك ثلاثة أنواع من الشرايين ، يتكون كل نوع من ثلاثة طبقات: الخارجية والوسطى والداخلية.

الشرايين المرنة وهي شرايين مرنة تقع بالقرب من القلب تتوسع وتضيق أثناء عمل القلب ولديها طبقة متوسطة سميكة بحيث يمكن أن تتسع استجابة لنبضات القلب.

الشرايين العضلية وهي شرايين متوسطة الحجم ، وتتميز بسماكة الجدار وهي بعيدة نسبيا عن القلب .

الشرايين الصغرى هي أصغر شكل للشرايين والتي تنقل الدم بعيدا عن القلب نحو الشبكات الشعرية .

ما هي الأنواع المختلفة من الأوردة؟
هناك أربعة أنواع من الأوردة:

الأوردة العميقة وتقع داخل الأنسجة العضلية ولا يمكن رؤيتها.

الأوردة السطحية أقرب إلى سطح الجلد ويمكن رؤيتها .

الأوردة الرئوية تنقل الدم الذي تم ملؤه بالأكسجين عن طريق الرئتين إلى القلب ، فكل رئة لديها مجموعتين من الأوردة الرئوية .

 الأوردة الجهازية وتتواجد في جميع أنحاء الجسم من الساقين حتى الرقبة حيث يقومون بنقل الدم غير المؤكسد إلى القلب .

تكوين الأوردة والشرايين
تتكون جدران الأوردة والشرايين من ثلاث طبقات:

الطبقة الخارجية Tunica adventitia وهي الطبقة الخارجية من الأوعية الدموية ، سواء في الشرايين أو الأوردة ، وهي تتكون في الغالب من الكولاجين والألياف المرنة ، هذه الألياف هي التي تمكن الأوردة والشرايين من التمدد تحت ضغط تدفق الدم .

الطبقة الوسطى وتسمى الطبقة الوسطى من جدران الشرايين والأوردة بالوسيط الغشائي ، فهي مصنوعة من العضلات الملساء والألياف المرنة ، هذه الطبقة تكون أكثر سمكا في الشرايين وأرق في الأوردة .

الطبقة الداخلية تسمى الطبقة الداخلية لجدار الوعاء الدموي باسم tunica intima ، وهذه الطبقة مصنوعة من الألياف المرنة والكولاجين ، وتختلف بناءً على نوع الأوعية الدموية .

الصمامات تحتوي الأوردة على صمامات على عكس الشرايين ، تحتاج الأوردة إلى صمامات للحفاظ على تدفق الدم نحو القلب ، تتميز هذه الصمامات بأهمية خاصة في الساقين والذراعين فهي تقاوم الجاذبية لمنع ارتجاع الدم ، ولا تحتاج الشرايين إلى صمامات لأن الضغط من القلب يحافظ على تدفق الدم من خلالها في اتجاه واحد.

النظام القلبي
نظام القلب والأوعية الدموية هو نظام مغلق من الشرايين والأوردة والشعيرات الدموية وكلهم مرتبطون بمضخة عضلية تسمى القلب ، يحافظ نظام القلب والأوعية الدموية على حركة الدم المستمرة والتي توفر المواد المغذية والأكسجين لكل خلية في الجسم ، ويتم هذا من خلال آلاف الأميال من الشعيرات الدموية بين الشرايين والأوردة .

الشرايين تحمل الشرايين الرئوية دمًا منخفض الأكسجين من البطين الأيمن للقلب إلى الرئتين ، وتنقل الشرايين النظامية الدم المؤكسج من البطين الأيسر للقلب إلى باقي الجسم ،

الأوردة الأوردة الرئوية تحمل الدم المؤكسج من الرئتين إلى الأذين الأيسر من القلب ، وتحمل الأوردة النظامية دمًا منخفض الأكسجين من الجسم إلى الأذين الأيمن للقلب.

الشعيرات الدموية الشعيرات الدموية هي أصغر جزء في هذا النظام ، وهي تربط بين الشرايين (التي تحمل الدم بعيدا عن القلب) والأوردة (التي تعيد الدم إلى القلب) ، والوظيفة الأساسية للشعيرات الدموية هي تبادل المواد الغذائية والأكسجين بين الدم وخلايا الأنسجة .

القلب وله أربعة غرف : في الأذين الأيمن ، البطين الأيمن ، الأذين الأيسر ، و البطين الأيسر ، ويوفر القلب القوة لتدوير الدم من خلال نظام القلب والأوعية الدموية .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *