سامسونج تفتح أكبر مصنع لإنتاج الهواتف المحمولة في العالم

قامت شركة سامسونج للتو بافتتاح أكبر مصنع لإنتاج الهواتف المحمولة في العالم في الهند على مشارف مدينة دلهي ، وتعتبر شركة سامسونج هي ثاني أكبر شركة مصنعة للهواتف الذكية في الهند بعد شركة شاومي الصينية .

وسيعمل المصنع الجديد على مضاعفة إنتاج هواتف سامسونج مما يساعدها على منافسة شركة شاومي.

وتعتبر الهند هي سوق الهواتف الذكية الأسرع نموًا على مستوى العالم ، وعلى الرغم من أن شركة سامسونج قد احتلت الصدارة في قائمة شركات تصنيع الهواتف الذكية في الهند لمدة طويلة ، إلا أن شركة شاومي الصينية قد نجحت في إزاحتها إلى المركز الثاني واحتلال مكانها ، إلا أن هذا المصنع الجديد قد يساعد سامسونج على إستعادة مكانتها .

ووفقًا لبيان صادر عن شركة سامسونج ، فإن المصنع سيساعد في مضاعفة إنتاجه من الأجهزة المحمولة في الهند من 68 مليون وحدة سنويًا إلى 120 مليون وحدة سنويًا.

وسيعمل المصنع على تصنيع جميع أنواع هواتف سامسونج المتاحة في الأسواق ، ابتداء من أجهزة Android Go الفرعية التي تصل قيمتها إلى 100 دولار إلى هواتفه الرئيسية  Samsung Galaxy S9.

وقد جذب افتتاح المصنع الجديد شخصيات بارزة كثيرة منها رئيس الوزراء الهندي ورئيس كوريا الجنوبية -مون جاي إن- وكان رئيس الوزراء الهندي قد أطلق مبادرة سابقة تسمى “صنع في الهند ” شجع من خلالها اجتذاب المستثمرين الأجانب على الإستثمار في الهند ، وكانت نتيجتها أن قامت شركة شاومي وزميلتها في صناعة الهواتف المحمولة شركة أوبو بافتتاح مصانعهم في الهند ، والآن تلتهم شركة سامسونج بافتتاح أكبر مصنع في العالم للهواتف الذكية .

وتمتلك الهند ثاني عدد أكبر عدد سكان في العالم حيث يبلغ سكانها حوالي 1.3 مليار نسمة ، ولكن بالرغم من ذلك فغن عدد من يملكون هواتف ذكية بالهند يقدر بنحو 45 مليون فقط ، وهذا يترك احتمال أن يقوم حوالي 875 مليون شخص بشراء هواتف ذكية لأول مرة خلال السنوات القليلة القادمة .

والهند هي أكبر ثاني سوق للهواتف الذكية في العالم بعد الصين وقبل الولايات المتحدة الأمريكية .

ولكن المستهلكون الهنود يفضلون شراء الهواتف التي تبلغ قيمتها أقل من 250 دولار نظرًا لانخفاض معدلات الدخل في الهند ، وهذا يجعل أجهزة سامسونج المتقدمة مثل جهاز Galaxy S9 يصعب بيعها في السوق الهندية ،وهذا هو السبب أيضًا في أن شركة أبل العملاقة تملك حصة قليلة في السوق الهندي الكبير ، وذلك لأن معظم أجهزتها تتخطى تكلفتها 500 دولار .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *