ما هو متوسط عمرالسلاحف البحرية ؟

تعيش السلاحف البحرية عادة ما بين 30 إلى 50 عام ، وتم توثيق بعض الحالات لسلاحف عاشت أكثر من 150 عام ، وف حين أننا نعلم أن جميع السلاحف البحرية تعيش لمدة طويلة ، إلا أن أقصى عمر يمكن أن تعيشه السلاحف مازال محل شك .

من بين السلاحف البحرية التي تعيش على الأرض فإن سلاحف الجراد الصغير تمتلك أقصر فترة حياة وتتراوح من 30 إلى 50 عام .

دورة حياة السلاحف البحرية :
تبدأ حياة السلحفاة البحرية عندما ترسو أنثى السلاحف وتضع بيضها على الشاطئ ، عادة بالقرب من المكان الذي ولدت فيه ، وغالبًا ما تعشش بين مرتين وثمانية مرات في كل موسم ، وتضع حوالي 100 بيضة في كل مرة ، ولكن البيض يكون عرضة للحيوانات المفترسة مثل الطيور والثدييات والأسماك ، وبعد فترة تتراوح بين ستة وثمانية أسابيع تخرج البقايا الباقية على قيد الحياة من البيض (ويُطلق عليها “pipping”) ، وتنطلق من الرمال نحو الماء .

وعادة ما تنجو حوالي 1 إلى 1000 من بين كل 10 آلاف سلحفاة فقط لتكمل المرحلة التالية من حياتها وهي مرحلة المحيطات المفتوحة التي يطلق عليها اسم “السنوات الضائعة ” لأن حركة السلاحف في تلك الفترة يصعب مراقبتها لأن أجهزة الإرسال غالبًا ما تكون ضخمة جدًا بالنسبة للسلاحف الصغيرة.

وفي عام 2014 قام مجموعة من الباحثين في فلوريدا باستخدام معدات تتبع صغيرة الحجم لمراقبة “السنوات الضائعة ” لبعض صغار السلاحف التي تم جمعها ، ثم أطلقوها ووجدوا أنها تتوجه للبحر لتجنب الحيوانات المفترسة وتتبع المياه السطحية الدافئة لأنها تدعم نموها .

وتنمو السلاحف البحرية ببطء حيث يستغرق بلوغها ووصولها لمرحلة التزاوج ما بين 15 إلى 50 عام ، وعندما يكبرن يتوجهون للمياه الضحلة بالقرب من الشاطئ للتزاوج ، ولكن الإناث فقط تتوجه للشاطئ لصنع العش ووضع البيض .

تعتمد السلاحف البحرية على المجال المغناطيسي للكوكب للعودة إلى المكان الذي ولدت فيه ، ويمكن أن تكون هجراتهم طويلة ، ففي عام 2008 ، تم تعقب سلحفاة من نوع leatherback وقد سافرت مسافة 12،774 ميل من إندونيسيا إلى ولاية أوريغون  من المعروف أن الإناث تضع البيض حتى سن  80 عام .

وغالبًا ما تموت السلاحف البحرية بسبب الافتراس من الأسماك الرئيسية مثل الحيتان القاتلة والأسماك الكبيرة مثل الهامور ، كما أنهم يتعرضون للصيد الجائر والتداخل مع معدات الصيد والتلوث والمواد البلاستيكية التي يتم إلقاؤها في المحيطات وتغير المناخ ، كما أن زيادة نشاط العواصف وارتفاع مستويات مياه البحر يدمر مناطق تعشيش السلاحف .

كم من الوقت تعيشه السلاحف البحرية :
إن تحديد عمر السلاحف البحرية يعتبر أمر صعب للغاية ، ولا توجد طريقة مقبولة علمياً لاستخدام مظهر السلاحف البحرية لتحديد عمرها ونتيجة لذلك ، يقوم العلماء في كثير من الأحيان بتحليل البنية العظمية للسلاحف المتوفاة لتقدير العمر .

واحدة من أقدم السلاحف البحرية المعروفة هي سلحفاة خضراء تدعى ميرتل ، والتي كانت موجودة في أكواريوم كيب كود منذ أكثر من 45 عامًا ، ويقدر عمرها ب 90 عامًا. ومع ذلك ، وفقا لكارول هالي ، مساعد أمين متحف الأسماك في تينيسي حوض السمك ، يمكن لبعض السلاحف البحرية تعيش 100 أو حتى 150 سنة.

ومن المحتمل أن السلاحف تعيش أكثر من ذلك ، فقد قال لي تشنغتانغ  رئيس حوض أسماك قوانغتشو في الصين ، إن أقدم سلحفاة بحرية في الموقع كان  عمرها حوالي 400 سنة وقد اكتشفوا ذلك من خلال تحليل صدفتها .

لماذا تعيش السلاحف البحرية فترات طويلة :
تشير الأبحاث إلى أن التفسير الرئيسي لطول عمر السلاحف البحرية هو عملية الأيض البطيء أو معدل تحويل الطعام إلى طاقة ، ووفقا لدراسة أجريت عام 2011 في مجلة البيولوجيا التجريبية ، تلعب معدلات الأيض دورا رئيسيا في صحة السلاحف البحرية ، حيث تتحكم في “لياقة السلحفاة ” و “تحدد في نهاية المطاف بنية وحجم السلحفاة” ،  فكلما طال أمد الحرق كلما تعيش السلاحف البحرية وتتكاثر ببطء ، وبالتالي تعيش لفترة أطول.

ويمكن للسلاحف البحرية الخضراء أن تبطئ دقات قلبها حتى تمر تسع دقائق بين كل دقة ، وهذه الخاصية تمكّنهم من القيام بعمليات غوص للبحث عن طعام لمدة خمس ساعات متواصلة .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *