كيفية التعامل مع حالات إعياء الأطفال في السيارة

تشعر الأسرة بالإنزعاج حين ينتاب أحد أطفالهم حالة تعب أو إعياء خاصة أثناء ركوب السيارة ، ويعد الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سنتين إلى 12 سنة هم الأكثر عرضة لحالات الإعياء والغثيان ، لحسن الحظ يمكنك تقليل المخاطر من خلال اتباع الإرشادات التالية:

إحضار بعض الأطعمة
لا ينبغى أن يبدأ أطفالك رحلة طويلة على معدة فارغة ، وإلا فقد يشعرون بالتعب ، مجرد وجبة صغيرة خفيفة أو حتى بضعة مشروبات سوف تساعد على تخفيف الغثيان ، يمكن أن يساعد بسكويت الزنجبيل في تخفيف اضطرابات المعدة أثناء الرحلة بالسيارة.

اختر وجبات صحية
أما بالنسبة لطعام الطريق ، فينصح بتجنب روتين الوجبات السريعة الكلاسيكية ، والابتعاد عن الأطعمة الدهنية الثقيلة مثل البرجر والبطاطس المقلية ، والبحث عن وجبات الطعام الصحية التي تحتوي علي الفواكه والخضروات والبروتينات.

المقعد المناسب
لا ينصح بجلوس الطفل بالقرب من النافذة ، فقد تعتقد أنه مكان مناسب للطفل ليحصل على الهواء النقي وقت الحاجة ، ولكن من الأفضل في الواقع وضعهم في المنتصف قدر الإمكان ، إذا كنت بصدد القيام برحلة في شاحنة صغيرة ذات ثلاثة صفوف ، فإن الصف الأوسط هو الأفضل لأنه يمكن الأطفال من التوجه إلي الأمام والتطلع إلى الأفق ، ويوضح الخبراء أن التطلع إلى نقطة في الأفق يساعد مخ الأطفال على تفسير حواس الحركة التي تتلقاها آذانهم وعيونهم ، بعبارة أخرى مطابقة ما يراه الطفل لما يشعر به.

تجنب الصور القريبة
إذا كان طفلك عرضة للإعياء ، فينبغى التخلى عن الأنشطة التي تتضمن القراءة ومشاهدة أقراص الفيديو الرقمية أو ألعاب الفيديو ، فسوف يؤدى أي نشاط يتطلب النظر عن قرب ، إلى تفاقم حالة الإعياء و الشعور بالغثيان ، ينصح بتجربة ألعاب شفهية طوال الرحلة .

تناول الماء
تأكد من وجود كمية وفيرة من المياه لكل أفراد العائلة وضرورة إبقاء الطفل رطب ، وينصح بتجنب المشروبات الحمضية مثل عصير البرتقال ، والاكتفاء بالماء النقى وبعض قطع الثلج.

الضغط على المعصم
أحد الوسائل القديمة ، ولكن العديد من الآباء قد أفادوا بنجاحها كثيرا وهي استخدام شريط للضغط على المعصم ، تعود هذه التقنية إلى النماذج القديمة من العلاج بالإبر.

القضاء على الرائحة الكريهة
ينبغى إزالة الروائح النفاذة والكريهة داخل السيارة قدر الإمكان ، فلا تضع العطور أو مستحضرات بعد الحلاقة ذات الرائحة النفاذة ، كما ينصح بالابتعاد عن المناطق المزدحمة التي تسود فيها أبخرة عادم السيارات والشاحنات والحافلات.

القيادة المعتدلة
تجنب السرعات العالية والوقوف المتكرر والمفاجئ أثناء القيادة ، خذ فترات راحة حتى يتمكن أطفالك من الخروج من السيارة وتمديد أرجلهم.

مساعدة بدون وصفة طبية
قد تساعد أقراص دوار الحركة ، ولكن عليك مراجعة طبيب طفلك ، و حتى بعد حصولك على موافقة الطبيب يجب قراءة تعليمات الدواء بعناية قبل الشراء لتحديد ما إذا كان مناسب لعمر الطفل ، قد لا يوصى ببعضها للأطفال الصغار، كما قد تسبب الشعور بالنعاس.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *